رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مرصد الأزهر يستقبل طلاب جامعة حلوان لتحصينهم ضد الأفكار المتطرفة

 مرصد الأزهر يستقبل
مرصد الأزهر يستقبل طلاب جامعة حلوان
Advertisements

نظم مرصد الأزهر لمكافحة التطرف بالتعاون مع الوزارة، اليوم الثلاثاء، ندوة لعدد من طلاب جامعة حلوان؛ بهدف توعيتهم وتحصينهم ضد الأفكار المتطرفة، وتصحيح المفاهيم المغلوطة، وتفنيد الشبهات التي تبثُّها الجماعات الإرهابية، عبر إصداراتها على الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي.

هذا وعقد المرصد محاضرتين تم خلالهما الاستماع إلى آراء الطلاب والرد على استفساراتهم إضافة إلى عرض لأبرز الملفات التي يتناولها المرصد بالبحث والتحليل. 

مرصد الأزهر

وقد حاضر في الأولى الدكتور حمادة شعبان المشرف على وحدة الرصد باللغة التركية بالمرصد، حيث تطرق إلى عدة محاور متعلقة بالتطرف والعوامل المؤدية إليها واستراتيجيات التنظيمات المتطرفة في استقطاب الشباب إضافة إلى استعراض مجموعة من شهادات العائدين والعائدات من صفوف الجماعات الإرهابية.

أما المحاضرة الثانية تناول فيها دكتور طاهر رزق بهيئة المواد النووية عدد من القضايا ذات الصلة بموضوع التطرف والإرهاب، تحت عنوان "زرع الانتماء الوطني وتفعيله ومحاربة إرهاب الفكر والتطرف كبعد اجتماعي للأمن القومي"؛ وذلك بهدف تحصين الشباب من الأفكار المتطرفة.

 

جدير بالذكر أن تلك الندوة قد سبقها عددٍ من الندوات لطلاب جامعات كفر الشيخ والمنصورة والمنوفية وقناة السويس.

 

شيخ الأزهر

وفي سياق متصل استقبل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، السفير صديق سباهيتش، سفير دولة البوسنة والهرسك، اليوم الثلاثاء بمقر مشيخة الأزهر.

 

وناقش شيخ الأزهر والسفير البوسني سبل تعزيز الدعم التعليمي والدعوي من الأزهر لمسلمي البوسنة والهرسك، وقرر فضيلته مضاعفة عدد المنح الدراسية مع تيسير الإجراءات لإلحاق الطلاب الراغبين والمؤهلين للدراسة بالأزهر من البوسنة والهرسك، وأن الأزهر يسعد بتقديم واجبه ومسؤولياته الدينية والعلمية تجاه مختلف دول العالم، ودعم خطاب التسامح وإرساء مبادئ العيش المشترك.

 

وأعرب السفير صديق سباهيتش عن شكره وتقديره لشيخ الأزهر على مضاعفة المنح الدراسية، وما يقوم به الأزهر من دور ورسالة عالمية لطالما كانت مقصدًا لطلاب العلم وراغبي الوسطية والاعتدال في العالم، وأهمية رفع مستوى العلاقات مع الأزهر في المجالات التعليمية والدعوية، وأن خريجي الأزهر يتبوَّءُون مناصب قيادية في البوسنة ويتولون أمور الدعوة، مشيرًا إلى سعادته كذلك بأن يكون هذا اللقاء هو اللقاء الرسمي الأول الذي يجريه باللغة العربية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية