رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

حبها لسائق موتوسيكل وانفصال والديها.. أسرار في حياة هند صبري |فيديو

هند صبري
هند صبري
Advertisements

حلت الفنانة هند صبري ضيفة على أولى حلقات الموسم الجديد من برنامج "السيرة" من تقديم وفاء الكيلاني، والذي عرض أمس الجمعة، على قناة DMC ، حيث كشفت العديد من الأسرار والحكايات عن حياتها الشخصية، والزوجية ودخولها عالم الفن، وغيرها.

انفصال والديها 

تحدث الفنانة التونسية هند صبري خلال اللقاء عن انفصال والديها قائلة: "انفصال والدي ووالدتي أصعب مرحلة في حياتي، وكنت وقتها في مرحلة الثانوية العامة وكان الأمر مثل العاصفة، ورغم ذلك حصلت على الثانوية العامة وأصبت بانهيار بعدها".

وتابعت: "بابا بعد الانفصال سافر إلى فرنسا، وحاول الاتصال بي مرارا، لكني لم أرد عليه لمدة عامين متواصلين".

دخولها عالم التمثيل 

وعن دخولها عالم التمثيل تابعت هند صبري: "الصدفة هي التي جعلتني ممثلة ومكنتش متخيلة أو مخططة لذلك.. ومكنش فيا أي حاجة تخلي حد ممكن يقولي أنتي هتطلعي ممثلة، لذلك اتعلمت إنه مهما خططت لنفسي في صدف بتيجي ترجعني لقدري".

وأردفت: "دخلت عالم التمثيل في سن 13 عاما، وكان بمثابة عالم غريب لا يشبه الواقع".

قصص الحب والارتباط 

وأكدت هند صبري خلال اللقاء أنها وقعت في الحب من طرف واحد أكثر مرة، مشيرة إلى أنه كان من بينهم سائق موتوسيكل.

وأردفت: "ارتبطت مرتين رسميا قبل زواجي، وكانا معلنين للجميع، وهما الممثل السوري باسل خياط والمنتج المصري محمد حفظي". 

حياتها الزوجية 

وأضافت هند صبري عن حياتها الزوجية: " أحمد زوجي عنيد ولا يهمه من يقف أمامه، يمكنه أن يرفض طلب واحد من المعجبين بي في التقاط صورة لأنه يريد قضاء الليلة معي كزوجته وليس الممثلة".

وتابعت: لا أغضب عندما يقوم بهذه التصرفات، أنا زوجة "كويسة" فهذا حقه.

وعن حفل زفافهما أشارت إلى أن حفلات الزفاف لا تخلو من المشاكل، مضيفة: "في حفل زفافنا في تونس رفض أحمد ارتداء الملابس التقليدية لنا وواحدة من أقاربي أصرت ولكنه نهرها بعصبية، وطوال الحفل حاولت تهدئته".

الحياة في مصر

وعن حياتها في مصر تؤكد هند صبري أنها لا تشعر بالغربة فيها قائلة: "أنا عمري ما حسيت بغربة وأنا في مصر، وأول ما وصلت القاهرة حسيت إنى عارفة البلد كويس.

وتابعت: "والدتي لم ترفض استقراري فى مصر وجاءت معى وعاشت هنا، وكان لدي عم يعيش في مصر ما سهل مهمة إقناع والدي بالاستقرار هنا".

واختتمت: "من أول يوم جيت مصر مسمتهاش غربة، كنت الأول جاية على أساس همثل فيلم وارجع، لكن بعد سنتين أخدت قرار الاستقرار، في أماكن بتبقى مندوه لها.. وأنا نداهة مصر خدتني، أنا مقتنعة إن في نداهة أو ارتباط من نوع تاني بيني وبين مصر".

دراسة الحقوق ومقاضاة نقابة المحامين 

وأشارت هند صبري إلى أنها كانت الأولى على الدفعة في كلية الحقوق واتكرمت من رئيس الجمهورية بفضل حبها للقراءة والتعلم.

و كشفت الفنانة هند صبري عن مقاضاتها لنقابة المحاميين التونسية في 2004 لرفضهم حصولها على العضوية بسبب عملها بالفن.

وقالت: "هناك قانون تونسي يمنع انتساب أي محامي للنقابة طالما يمتهن مهنة أخرى، وفي 2004، لم أكن منتسبة بعد لأي نقابة تمثيلية سواء في مصر أو تونس، فكان يحق لي الحصول على العضوية، فقاضيتهم وفزت بالقضية لأنه حقي".

وتابعت: بعد احترافي للفن، احتراما لمهنة المحاماة والقانون، قمت بتجميد العضوية.

وكشفت هند صبري أنها لم ترتدِ روب المحاماة سوى عند إدلاء القسم، ولكنها ترتديه بطرق مختلفة عند الدفاع عن القضايا التي تهمها سواء عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو في عملها.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية