رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مطالبات بمبنى آدمي لحل أزمة 7 آلاف معلم في أبو تشت بقنا | فيديو

Advertisements

يعاني العاملون بالإدارة التعليمية بمركز أبو تشت، شمال محافظة قنا من عدم وجود مقر إداري مخصص للإدارة، فالإدارة التعليمية تقع في مقرات وأقسام متناثرة في أماكن متفرقة بمدينة أبو تشت، بعضها يقع في شقق داخل عقارات سكنية، والبعض الآخر يشغل عددًا من الفصول الدراسية لبعض المدارس، مما يضطر المواطن للتنقل بين المقرات والأقسام المختلفة لقضاء مصالحه وهذا عبء على الجميع في ظل أزمة كورونا المستجد كوفيد١٩.

“فيتو” ترصد لكم أراء المواطنين والمعلمين في أزمة مقر الإدارة. 

 

مبنى مخصص

قال عمر السمان، رئيس مجلس الأمناء، إنه لا يوجد مبنى مخصص كمقر إداري لإدارة أبو تشت التعليمية، موضحًا أن الإدارة التعليمية الحالية تشغل عددًا من الحجرات الدراسية بالمدارس الموجودة بمدينة أبو تشت "مدرسة أبو تشت الإعدادية - مدرسة أبو تشت الثانوية العسكرية"، مما أدى إلى تكدس الطلاب داخل الفصول في تلك المدارس.

 

وتابع، فمثلًا مدرسة المحطة بأبو تشت لا يوجد بها فصول لتلاميذ مرحلة رياض الأطفال، وكثافة الفصول بالمرحلة الابتدائية بها عالية جدًّا، لافتا إلى أن المدرسة تعمل بنظام الفترتين "صباحية - مسائية"، وحجرات الأنشطة وحجرة المعمل بالمدرسة تستخدم كفصول دراسية.

إخلاء المبنى

وطالب "السمان" بإخلاء جميع أقسام إدارة أبو تشت التعليمية من الفصول والحجرات الدراسية التي تشغلها بالمدارس الموجودة بمدينة أبو تشت وتخصيص مبنى مجلس مدينة أبو تشت القديم مقرا لها، مؤكدًا أنه عرض هذا الأمر على السادة النواب ومحافظ قنا. 

 

وكانت تأشيرته الحصول على شهادة صلاحية من جهة بحثية "هندسة جامعة جنوب الوادي"، التي عاينت المبنى ورفعت تقريرها، وعليه كان من المفترض تخصيص المبنى للإدارة التعليمية، ولكن فوجئنا بقيام النيابة الإدارية بتقديم طلب للحصول على المبنى.

 

7 آلاف معلم

واكد جمال فريد، موظف بالتربية والتعليم، أنه يوجد 7 آلاف معلم بمركز أبو تشت ليس لهم مقرا يليق بهم، مما يعد ذلك إهانة لجموع المعلمين، مطالبا بضرورة أنه لابد أن تشمل مبادرة "حياة كريمة" المعلمين والمواطنين، فهم أولى بها من غيرهم خاصة في ظل أزمة كورونا التي متوقع ان تتفاقم خلال الفترة المقبلة بالتزامن مع الموجة الرابعة، وذلك من خلال تخصيص المبنى القديم لمجلس مدينة أبو تشت مقرا للإدارة التعليمية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية