رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مانشستر يونايتد يخطف فوزا صعبا من وولفرهامبتون 0/1 في البريميرليج

وولفرهامبتون ومانشستر
وولفرهامبتون ومانشستر يونايتد
Advertisements

خطف فريق مانشستر يونايتد فوزا صعبا من مضيفه وولفرهامبتون بنتيجة 0/1، مساء اليوم الأحد، في إطار الجولة الثالثة من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم - البريميرليج.

هدف مانشستر يونايتد

سجل هدف فوز مانشستر يونايتد اللاعب ماسون جرينوود في الدقيقة 81 من زمن المباراة.

ترتيب الفريقين

وبهذا الفوز يرفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 7 نقاط في وصافة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي خلف توتنهام المتصدر برصيد 9 نقاط، بينما يتلقى وولفرهامبتون الهزيمة الثالثة على التوالي ورصيده بدون نقاط.

تشكيل الفريقين

المدافع الفرنسي رافائيل فاران، خاض أول مباراة له بقميص الشياطين الحمر، وذلك بعد انتقاله إلى قلعة الأولد ترافورد قادمًا من صفوف ريال مدريد خلال الميركاتو الصيفي الجاري.

وفيما يلي ضم تشكيل مانشستر يونايتد:

دي خيا- ماجواير- بوجبا- جرينوود- فريد- فيرنانديز- فاران- جيمس- شاو- سانشو- وان بيساكا.

بينما ضم تشكيل وولفرهامبتون كالآتي:

سا- مارشال- نيفيز- خيمينيز- ترينكاو- كوادي- سيميدو- كيلمان- سايس- موتينيو- تراوري.

محمد صلاح يقترب من تحطيم رقم ديديه دروجبا 


محمد صلاح بات يفصله عن رقم دروجبا 5 أهداف فقط لمعادلة رقم اللاعب الإيفواري، وهو ما جعله قريبا من لقب أفضل الهدافين الأفارقة في الدوري الإنجليزي، خاصة أن معدله التهديفي يزيد عن 15 هدفا في آخر 3 مواسم وتوج بلقب الهدف في موسمين كما نافس على اللقب بشراسة في الموسم الماضي والذي توج به الإنجليزي هاري كين.

تعادل ليفربول وتشيلسي
وفقد ليفربول نقطتين غاليتين أمام ضيفه تشيلسي بالتعادل بهدفٍ لمثله، أمس السبت، في قمة الجولة الثالثة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وقدم الفريقان مباراة رفيعة المستوى تبادلا خلالها الفرص الخطرة، التي نجح تشيلسي من إحداها في تسجيل هدف جاء عند الدقيقة 22، من ركلة زاوية نفذها ريس جيمس على رأس الألماني كاي هافيرتز، الذي حولها برأسية جميلة داخل شباك أليسون بيكر.

وعقب تخلفه بالنتيجة، ضغط ليفربول بقوة وتحصل على ركلة جزاء طرد على إثرها المدافع ريس جيمس، بعد لمسه الكرة بيده داخل المنطقة المحرمة، تقدم لها محمد صلاح وأودعها مرمى إدوارد مندي بنجاح في الوقت البديل من الشوط الأول.

ورغم إكماله اللقاء بعشرة لاعبين إلا أن تشيلسي تمكن من الصمود والمحافظة على شباكه دون أن تهتز مرة أخرى، مجبرا خصمه ليفربول على تقاسم النقاط، الأمر الذي صعد بالطرفين إلى صدارة الترتيب بـ 7 نقاط لكل منهما.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية