رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تجديد حبس عاطل بتهمة سرقة المنازل في النزهة

تجديد حبس
تجديد حبس
Advertisements

قرر قاضي المعارضات بمحكمة جنح النزهة تجديد حبس عاطل لاتهامه بسرقة المنازل 15 يوما على ذمة التحقيق وكلفت المباحث الجنائية بسرعة إجراء التحريات حول الواقعة.

البداية عندما تمكن رجال الإدارة العامة لمباحث القاهرة بإشراف اللواء أشرف الجندي مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن القاهرة من ضبط عاطل لقيامه بدخول منزل سيدة وخطف هاتفها المحمول في منطقة النزهة.

تلقى اللواء نبيل سليم مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة إخطارا يفيد أنه أثناء مرور قوة أمنية تابعة لقسم شرطة النزهة بمديرية أمن القاهرة والمعينة لملاحظة الحالة الأمنية بدائرة القسم، تناهى لسمعهم  صوت استغاثة من إحدى السيدات.

وبالفحص تبين بأنها حال تواجدها داخل الغرفة محل سكنها فوجئت بقيام أحد الأشخاص بالدخول للغرفة والاستيلاء على الهواتف المحمولة ولاذ بالفرار فقامت بمطاردته والاستغاثة وعليه فقد تم ضبط المتهم وتبين أنه (مقيم  بدائرة قسم شرطة السلام أول - له معلومات جنائية) وبحوزته 3 هواتف محمول.

وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة على النحو المشار إليه، وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

عقوبة السرقة 
ونص القانون على عقوبة السرقة بالأكراه تحت تهديد السلاح وهو استخدام القوة سواء ماديه أو معنوية ومادية تعني حيازة سلاح وإدخاله الرعب تجاه المجنى عليه وحصوله على ممتلكاته إما بالنسبة لمعنويات وهو التهديد اللفظي بقوله هعمل معك كذا، وهى تندرج ضمن المادة ٣١٤ عقوبات والتي تنص على السجن المشدد لمن ارتكب سرقة بإكراه وإذا ترك الإكراه أثر جروح تكون العقوبة السجن المؤبد أو المشدد.

كما نص عليه القانون وهو الحكم بالأشغال الشاقة وهي مدتها ١٥ عاما ولكنه يحق للقاضي أن يخفف العقوبة في حالة الرأفة إلى درجتين.

كما ذكر في المادة ١٧ من قانون العقوبات وأنه من حق القاضي أنه يخفف العقوبة درجتين تقاضي أي بدلا من ١٥ سنة إلى ١٠ سنوات أو ٣ سنوات حسب وجهة نظر القاضي اتجاه الرأفة، وتتراوح العقوبة ما بين ٣ سنوات في حالة استعمال الرأفة إلى ١٥ سنة في حال أقصى العقوبة، وذلك مالم تقترن بجناية أخرى، لأنه إذا وجد معه حيازة سلاح نارى فبذلك هذه تكون جناية أخرى ولها عقوبة مختلفة فمن الممكن الحكم عليه بـ ١٥ عاما للسرقة و٣ سنوات أخرى لحيازة سلاح نارى

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية