رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

هجرته زوجته وتراكمت عليه الديون.. مدرس يستغيث بسبب مرض والدته وشقيقته |فيديو

مدرس يستغيث بسبب
مدرس يستغيث بسبب مرض والدته وشقيقته
Advertisements

في شارع حافظ وهبي أحد شوارع مدينة طنطا بمحافظة الغربية يعيش أحمد فوزى صاحب الـ 42 عاما مدرس بالتربية والتعليم داخل شقةٍ سكنيةٍ بسيطةٍ مع والدته وشقيقته صاحبة الـ 45 عاما ليخدمهما بسبب معاناتهما مع المرض الذي حرمهما من ممارسة حياتهما بصورة طبيعية. 

أحمد الابن والشقيق الأربعيني هو اليد والعكاز لوالدته وشقيقته  في الحياة يساعدهما على تجاوز الأيام الصعبة بمفرده.

بداية الواقعة

منذ ما يقارب العام تعرضت الأم "رئيسة" صاحبة الـ 79 عاما للإصابة بجلطة في المخ أدت إلى حدوث شلل نصفي لها في الجانب الأيسر من جسدها، فيما تعيش أيضا الشقيقة “جيهان” 45 عامًا في معاناة بالغة مع المرض على مدار 7 أعوام، بعدما تعرضت بشكل مفاجئ إلى تآكل في كعبيها إثر تعرضها لحالة نفسية صعبة بعد فشل زواجها مرتين متتاليتين، ومن ثم تطور مرضها حتى أصبحت غير قادرة على حمل الأشياء وضعف تام في أعصاب يديها.

يقضي أحمد ساعات يومه في خدمة والدته وشقيقته ما بين مساعدتهما على الاغتسال وقضاء حاجتهما وتحضير الطعام إليهما، وتنظيف المنزل وغيرها من المهام الشاقة إذ لا يشعر بآلامهم أحدا سواه، قائلا في حديثه لـ “فيتو”: «لو أمي وأختي ماتوا محدش هيعرف غير من ريحتهم».

هجر الزوجة

ولكن زوجته بدلا من دعمه ومساندته كونها الشريك الأول والأساسي له في الحياة عنه نظرًا لتفرغه لرعاية والدته وشقيقته تركت منزل الزوجية، وانتقلت مع طفلتيهما للعيش مع أسرتها، قائلا: «مراتي تخلت عني وقالتلي أنا مش خدامة لأمك وبقالي 13 شهرا مش بشوف بناتي.
 

وفي نهاية اللقاء يستغيث المواطن الأربعيني بالمسؤولين لمحاولة توفير مأوى لرعاية شقيقته ووالدته ونفقات علاجهما بعد أن تراكمت الديون عليه نظرًا لتركه لعمله بالتدريس والتفرغ لرعايتهما، قائلا: «ديوني كترت ومبقتش عارف أوفر فلوس لعلاجهم استلفت من طوب الأرض».

جريمة أسرية بـ المحلة

وفي سياق منفصل، شهدت مدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية جريمة بشعة حيث أقدم أب على ذبح زوجته بسكين وإصابة نجلته ثم انتحر عقب ذلك، بسبب مروره بأزمة مالية. 

تلقى اللواء هاني عويس مدير أمن الغربية إخطارا من مأمور قسم شرطة المحلة الكبرى بحدوث جريمة قتل بمنطقة الرجبي، حيث تبين قيام المواطن "محمد السيد" عامًا بقتل زوجته "إلهام. م"  ومحاولة قتل نجلته "هند" ١٥ عامًا وشنق نفسه بحبل بمروحة السقف داخل شقته. 

وفي تفاصيل هذه الواقعة الأليمة أشارت التحريات الأمنية بأن القاتل يعمل بدولة الإمارات منذ 20 عامًا ويمتلك معرض سيارات وعدة مشروعات، ولكنه في الفترة الأخيرة كان يعاني أزمة نفسية حادة بسبب خسارته المادية ونشب على إثرها خلاف بينه وبين زوجته، فعمد إلى ذبحها بسكين كما عمد في الأخير إلى شنق نفسه مما أدى إلى وفاته بدوره".

وانتقلت النيابة لمعاينة جثث العائلة قبل البدء في الإجراءات القانونية والقضائية اللازمة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية