رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الصحة الروسية تكشف مخاطر الولادة المبكرة لمرضى كورونا.. وتطالب بهذا الإجراء فورا

مخاطر الولادة المبكرة
مخاطر الولادة المبكرة لمرضى كورونا
Advertisements

قالت الخدمة الصحفية لوزارة الصحة الروسية إن المرضى المصابين بعدوى فيروس كورونا معرضون بشكل أكبر لخطر الولادة المبكرة، في حين أن التطعيم ضد كوفيد -19 يحمي صحة المرأة الحامل وطفلها.

وجاء في بيان الخدمة الصحفية: "نتائج تحليل البيانات المتعلقة بمسار الحمل لدى 891 مريضة بفيروس كورونا أظهرت أن المرضى المصابين بـ COVID-19 لديهم مخاطر أكبر للولادة المبكرة أو الأطفال المبتسرين أو الاضطرار للولادة الجراحية".

عناية مركزة

وقالت الخدمة الصحفية إن أطفال الأمهات المصابات بالعدوى بحاجة أكثر من غيرهن إلى العناية المركزة في المشفى.

وأشارت الوزارة إلى ارتفاع معدل وفيات الأمهات في الفترة القريبة من الولادة لدى مرضى فيروس كورونا.

التطعيم أثناء الحمل

وشدد البيان على أنه مع الأخذ في الاعتبار المخاطر الحالية واستنادًا إلى النتائج المتاحة للدراسات السريرية حول سلامة وفعالية اللقاحات ضد COVID-19، توصي المجتمعات المهنية العالمية بالتطعيم أثناء الحمل.

وأوضحت وزارة الصحة أن: "التطعيم ضد فيروس كورونا يمكن أن يحمي صحة المرأة الحامل وطفلها الذي لم يولد بعد. ولا يوجد دليل على الأثر السلبي للتطعيم على الحمل والطفل".

متحور دلتا

حذرت منظمة الصحة العالمية، هذا الأسبوع، من أن البيانات التي قدمتها بعض الدول تشير إلى أن السلالة المتحورة من فيروس كورونا المستجد "دلتا" ترفع مخاطر دخول المصابين للمستشفى، ما يفند الاعتقاد السائد بأنها أكثر انتشارًا وأقل أعراضًا.

خطورة متحور دلتا

ونقلت مجلة "ناشونال إنترست" عن المسؤولة التقنية في منظمة الصحة العالمية، الدكتورة ماريا فان كيرخوف، قولها إنه "من ناحية الشدة، رأينا بعض الدول تشير إلى مخاطر متزايدة من دخول المستشفى للأشخاص المصابين بالمتغير دلتا".

وأضافت أنه رغم ذلك: "لم نرَ ذلك يُترجم إلى زيادة في الوفيات".

ولفتت فان كيرخوف إلى أن المتغير دلتا خطير بشكل خاص على مَن يعانون ظروفًا صحية خاصة، كالسمنة والسكري وأمراض القلب.

وقالت: "عوامل الخطر بالنسبة للمرض الشديد والموت هي ذاتها".

وأوضحت: "إذا كان لديك حالة ضمنية، بغض النظر عن عمرك، أنت في خطر متزايد من دخول المستشفى".

كما حذَّر علماء من أن هدف الوصول إلى ما يعرف باسم "مناعة القطيع" من مرض "كوفيد-19" أصبح مستبعدًا مع تفشي متحور "دلتا" واحتمالات ظهور سلالات أخرى في المستقبل أكثر فتكا خاصة بالنسبة لغير المحصنين.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية