رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

المرحلة الثانية تتضمن 1174 نشاطا.. وزارة الثقافة تشارك في مبادرة "حياة كريمة"

إيناس عبد الدايم
إيناس عبد الدايم
Advertisements

أعلنت الفنانة الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، خطة المرحلة الثانية لمشاركة وزارة الثقافة في المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتتضمن 1174 نشاطا في 106 قرية بـ 7 محافظات، وتستمر حتى فبراير 2022.

مبادرة حياة كريمة

قالت عبد الدايم: إن التنمية الشاملة التي تهدف لها المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" يواكبها مسار تنويري يسعى لتطوير الوعي الجمعي من خلال أنشطة فكرية ومعرفية وثقافية متعددة ومتنوعة.

وأضافت أن المشاركة في المبادرة تعد أحد أشكال تنفيذ استراتيجية تحقيق العدالة الثقافية من خلال الوصول بالمنتج الإبداعى للدولة إلى كافة أنحاء الوطن.

وأوضحت أن الفعاليات المستهدف تنفيذها تخاطب جميع الشرائح العمرية والاجتماعية، وتتضمن عروضًا موسيقية للأطفال والشباب والكبار، وعروضًا مسرحية، إلى جانب ورش فنية وأدبية وفكرية وأنشطة لاكتشاف المواهب وورش عمل للحرف اليدوية والتراثية.

وزارة الثقافة

يشار إلى أن خطة المرحلة الثانية لمشاركة وزارة الثقافة فى مبادرة "حياة كريمة" انطلقت خلال أغسطس الجاري، وتمتد حتى فبراير المقبل، وتتضمن تقديم فعاليات متنوعة في 7 محافظات، هي: "أسيوط، كفر الشيخ، قنا، الفيوم، الإسماعيلية، الشرقية، البحيرة بواقع 106 قرية ومراكزها، ففي أسيوط وقع الاختيار على 18 قرية بمركز ساحل سليم هي: "الشامية، الخوالد، نزلة الملك، نزلة بخوم، العونة، الغريب، المطمر، اللوقا، العفادرة، نزلة الشيخ شحاتة، بويط، التناغة، النزلة المستجدة، تاسا، دير تاسا والرويجات، وفي قنا وقع الاختيار على 5 قرى وتوابعها بمركز الوقف، هي: “القلمينة، جزيرة الحمودي، المراشدة والجملة”.

 وفي الفيوم وقع الاختيار على 25 قرية وتوابعها بمركز إطسا، هي: “إطسا، دفنو، الجعافرة، قلهانة، منشاة ربيع، منشأة علوي، منشأة رحمي، منشأة حلفا، بحر أبو مير، الغابة، عتامنة، المزرعة، تطوان، السعدة، كفور حشمت، قلمشاة، الحجر، منشاة محمد فهمي، الغرق البحري، الغرق القبلي، منشاة عبد المجيد دنيال”.

وتابعت أن محافظة الإسماعيلية وقع الاختيار فيها على 6 قرى وتوابعها بمركز القنطرة شرق، هي: “الأبطال، التقدم، جلبانة، السلام وميت أبو الكوم الجديدة”.

أما في محافظة كفر الشيخ فوقع الاختيار على 16 قرية وتوابعها بمركز مطبوس، هي: "الجزيرة الخضراء، برج ميغزل، الوقف البحري، البصراط، معدية مهدي، عزبة الخليج البحري، عزبة الخليج القبلي، برنبال، مطوبس، ابيانة، بنى بكار، منية المرشد، القني، القومسيون شرق، القومسيون غرب وعزبة عمرو، وفي محافظة الشرقية وقع الاختيار على 28 قرية وتوابعهم بمركز الحسنية هي “السماكية غرب، مالكيين البحرية، مالكيين الغرب، منشية أبو عمار، الحجازية، الملكية القبلية، قهبونة، جزيرة سعودي، منشية مصطفى خليل، الحماديين، المناجاة الكبرى، المناجاة الصغرى، قصاصين شرق، سماكين شرق، شهداء بحر البقر والصالحية”، وفي البحيرة وقع الاختيار على  8  قرى وتوابعها، وهي: “قومبانية أبو قير، عزب دفشو، الأمراء، كوم أشو، الحاجر، كوم البركة، سيدى غازي وزهرة منشأة بولين”. 

كما تشارك عروض مسرح المواجهة والتجوال وتشمل 4 عروض مسرحية هي: محطة مصر، ولاد البلد، أمر تكليف، رحلة سعيدة، من إنتاج البيت الفني للمسرح وتتواصل حتى يناير 2022 وتضم 145 ليلة عرض في 145 قرية بـ 15 محافظة هي: “البحيرة، كفر الشيخ، الدقهلية، بنى سويف، الفيوم، سوهاج، المنيا، أسيوط، الوادي الجديد، الغربية، الشرقية، المنوفية، أسوان، الأقصر وقنا”.

وكانت وزارة الثقافة قد اعدت خطة ثرية للمشاركة في المبادرة تشمل عدة مراحل انطلقت أولاها في مايو الماضي بـ  74 نشاطا فى 21 قرية تتبع 6 محافظات بدأ أولها بعروض مسرح المواجهة والتجوال، حيث تم تقديم 8 عروض مسرحية مجانية أقيمت بالساحات المفتوحة بمشاركة كبار الفنانين فى 15 قرية تتبع 3 محافظات بواقع 4 قرى بقنا و7 قرى بالأقصر و4 قرى بالمنيا ووصل عدد المشاهدين إلى أكثر من 24 ألف مشاهد.

 وانضم أيضا مشروع المسارح المتنقلة إلى المبادرة وتم من خلالها تنفيذ 66 نشاطا ثقافيا ما بين ورش أدبية وفنية وعروض مسرحية ومعارض تشكيلية وندوات تثقيفية في 3 محافظات، هي: "البحيرة، أسيوط وأسوان" حيث وصلت الفعاليات إلى 6 قرى بواقع 4 قرى بمحافظة البحيرة، وقرية بأسيوط وأخرى بأسوان، وبلغ عدد المستفيدين بهذه القرى نحو 6000 مستفيد، إلى جانب تنظيم ورش تدريبية على الحرف التراثية وتقديم الفعاليات الثقافية والفكرية المتنوعة بالقرى المختارة، بالإضافة إلى تزويد مكتبات المدارس ومراكز الشباب المتواجدة في القرى المستهدفة بالإصدارات المختلفة والمتنوعة لوزارة الثقافة ذات الموضوعات التى تعمل على التنوير ومجابهة التعصب، وذلك بالتعاون مع وزارتي الشباب والرياضة والتربية والتعليم والتعليم الفني.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية