رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

وزيرة الثقافة تفتتح مهرجان الموسيقى العربية بالأوبرا وتكرم فرسان النغم

وزيرة الثقافة تفتتح
وزيرة الثقافة تفتتح مهرجان الموسيقى العربية بالأوبرا وتكرم
Advertisements
افتتحت الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة والدكتور مجدى صابر رئيس دار الأوبرا فعاليات الدورة 29 من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية مساء اليوم على مسرح النافورة بالأوبرا.


وقالت وزيرة الثقافة أن الموسيقى من أسمى أدوات السمو بالوجدان ووسيلة لتطهير النفس وتنمية الوعى لمواجهة التعصب بمختلف صوره، مشيرة إلى أن الفن والإبداع أسلوب متفرد لتقويم السلوك والارتقاء بالذوق العام.

وأضافت عبد الدايم أنه على مدار 28 عام ظل مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية أحد عناصر منظومة الدفاع عن الهوية وصون التراث الفني الذي تفردت به الأمة ونموذجا لقوة مصر الناعمة ، حيث لعب المهرجان  دورا بارزا فى إعادة أعمال موسيقية وغنائية إلى دائرة الضوء وسعى إلى استعادة ذكريات زمن الفن الجميل ، فاستضاف  المهرجان أسماء لامعة ف تاريخ الموسيقى والغناء العربي وبات البوابة الذهبية لنجوم عبروا من خلاله إلى عالم الشهرة.



وأكدت وزيرة الثقافة ضرورة استمرار الرسالة السامية للفنون لاستكمال مسيرة التنوير والتنمية انطلقت الدورة 29 من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية، والتى تأتى فى ظل ظروف استثنائية انعكست آثارها على شكل الحياة فى أرجاء الأرض لتتأكد القدرة والإصرار على مواجهة وتجاوز التحديات وتبرز من خلال فعالياتها صورة حضارية تعبر عن أصالة مصر وشعبها.



ووجهت التحية لاسم الراحلة العظيمة الدكتورة رتيبة الحفني مؤسسة المهرجان والتى ستبقى أبد الدهر إحدى العلامات البارزة فى هذا المجال، كما وجهت الشكر لجميع الفنانين والباحثين المصريين والعرب الذين حرصوا على المشاركة والتواجد فى الفعاليات ، وكذلك للدكتور مجدى صابر رئيس دار الأوبرا وكتيبة العاملين بها الذين واصلوا الليل بالنهار لإقامة هذه الدورة . 

 
وكرمت وزيرة الثقافة 15 شخصية من فرسان الكلمة والنغم أعضاء فرقة الأصدقاء، وهم اسم الموسيقار الراحل عمار الشريعى ، الدكتورة منى عبد الغني ، المطرب علاء عبد الخالق ، المطربة حنان.

إلى جانب كل من المطرب الكبير ماهر العطار ، الشاعر الكبير بخيت بيومي ، عازف الناي الدكتور محمد عبد النبي ، عازف الكمان الدكتور محمود عثمان ، عازف الكمان الدكتور محمد القطب ، المؤلف والموزع الموسيقي وعازف الوتريات يحيى مهدي ، الباحثة الدكتورة ماجدة عبد السميع، فنان الخط العربي مصطفى عمري.



بالإضافة إلى عمالقة الموسيقى الكبار الذين تم إهداءهم حفل الافتتاح فى لمسة وفاء تؤكد دورهم الفعال فى إثراء مجال الموسيقى العربية وهم الدكتور جمال سلامة ، محمد سلطان وحلمي بكر. 



و أكد الدكتور مجدى صابر أن الأوبرا المصرية تظل منارة الإبداع ومركزاً للإشعاع الحضاري ، وسيبقى مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية أحد ايقونات المحافل الفنية التي تحظى باهتمام خاص من وزارة الثقافة ضمن جهودها لتنمية المجتمع والارتقاء بالوجدان من خلال الفنون الجادة والراقية.


وأضاف أن مهرجان الموسيقى العربية ملحمة فنية تشرق كل عام وتضفي على  الأوبرا أجواء زمن الفن الجميل حيث يُبحر الجمهور مع نخبة من الفنانين والعرب فى عالم الموسيقى والطرب.

وتتواصل فعاليات مهرجان الموسيقى العربية 29 لمدة 10 أيام متتالية على مسارح الأوبرا المختلفة بالقاهرة (النافورة ، الصغير، الجمهورية، معهد الموسيقى العربية) وأوبرا الإسكندرية ودمنهور وتضم 29 حفلا غنائيا وموسيقى بمشاركة 93 فنانا من 5 دول عربية هي مصر، لبنان، الأردن، العراق، تونس.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية