X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 م
نجم منتخب كوت ديفوار: هدفنا لقب البطولة الأفريقية طلب إحاطة بشأن تدهور المنظومة التعليمية بكفر الشيخ الإيفواري يوسف داو رجل مباراة غانا وكوت ديفوار تامر بدوي يحلل مباراة المنتخب الأوليمبي ضد جنوب أفريقيا في "الماتش" عروض الجمعة البيضاء 2019.. الديب: المستهلك عليه دور للتصدي للعروض الوهمية بث مباشر..شاهد مباراة مصر وجنوب أفريقيا الأوليمبي في بطولة أفريقيا تحت 23 سنة الجريدة الرسمية تنشر قرار السياحة بإيقاف تراخيص مراكز الغوص لمدة عام نوتوان يعلن تشكيل جنوب أفريقيا لمواجهة مصر الجريدة الرسمية تنشر قرار تشكيل لجان التظلمات الخاصة بتجار القطن مسابقات الأوقاف 2019.. بدء التصفية النهائية لمسابقة الإيفاد الدائم 2 ديسمبر السياحة تبدأ تصعيد أولى طلائع المعتمرين للسعودية.. 26 نوفمبر لحظة العثور على شحنة بانجو كبيرة أسفل حمولة سيارة نقل(فيديو) إليزابيث بانكس ترد على انتقادات فيلمها الجديد "Charlie's Angels" ٣ سيارات إطفاء للسيطرة على حريق في محل شنط بميت غمر ( صور) عبدالدايم والمسلمي يحضران اجتماع لجنة مسابقات الناشئين بمنطقة القاهرة نائب يطالب بأداء مسح اجتماعي عاجل للأسر الفقيرة بقرى نجع حمادي بقنا ركلات الترجيح تحسم نتيجة مباراة غانا وكوت ديفوار "كرابيج وكلابشات" أبرز أحراز شبكة الجنس السادي بالتجمع عبد العال يحيل مشروع قانون الإجراءات الضريبية للجنة الخطة



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

وزير الإعلام وحكايته !

الأحد 20/أكتوبر/2019 - 12:56 م
 
في السنوات التي سبقت يناير ٢٠١١ كان أحد المطالب الأثيرة والمتكررة لقطاع كبير من النخبة السياسية والثقافية هو إلغاء منصب وزير الإعلام، وذلك للتخلص من أية وصاية يتعرض لها الإعلام.. لكن الغريب أنه بعد أن تم إلغاء منصب وزير الإعلام بعد يناير ٢٠١١ عاد بعض الذين سبق أن طالبوا بإلغاء هذا المنصب للمطالبة بعودته.. أي عودة وزير الإعلام!..

وكأن عودة وزير الإعلام سوف يصلح حالة الإعلام لدينا.. بل أن منهم بعد اتساع الشكوى من الأداء الإعلامي من طالب بقانون يعيد لنا منصب وزير الإعلام، رغم أنه لا يوجد مانع دستوري أو قانوني لإعادة حقيبة الإعلام في تشكيل الحكومة.

ولكل هؤلاء أقول إن وزير الإعلام ليس هو الذي سوف يصلح أحوال إعلامنا، ويجعله يستعيد مهنيته ودوره النشط والمؤثر ويتيح له القدرة على المبادرة بعيدا عن التوجيهات المباشرة، وفى ظل مساحة مناسبة من الحرية..

تطوير إعلامنا يحتاج أولا أن ندرك أهمية هذا الإعلام واقتناعا بحاجتنا لدوره، وليس لتقليص هذا الدور لنتخلص مما يعتبره البعض إزعاجا يسببه الإعلام.. ثم يحتاج أن نضع رؤية شاملة وإستراتيجية لما نريده من هذا الإعلام.. وهذه الرؤية سوف تحدد الدور المطلوب من هذا الإعلام، دون الحاجة لهذا التلقين المباشر الذي يتم بالقطعة.. وفى إطار هذه الرؤية وبالتالى الدور المنشود للإعلام نختار القيادات الإعلامية والصحفية التي تتسم بالمهنية وتقدر على أن تحقق هذا الدور، الذي يتعين أن يستند إلى القواعد المهنية.

وإذا قمنا بذلك لن تكون هناك حاجة لوزير إعلام، ولن نكون في حاجة لعمليات تلقين للإعلاميين والصحفيين.. المهنية ياسادة هي الحل.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات