X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 19 سبتمبر 2019 م
أرقام تاريخية للأهلي في السوبرالمحلي قبل مواجهة الزمالك 10 فنانين يخطفون الأنظار بمهرجان الجونة السينمائي (صور) وصلة رقص فكاهية لـ أحمد داود وزوجته على ريد كاربت مهرجان الجونة (فيديو) درة تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في افتتاح مهرجان الجونة السينمائي بالصور.. حضور مكثف بمعرض الورق والكرتون خلال اليوم الثاني برنامج بدني لحمودي وويلفريد في بيراميدز استعدادا لإنبي بالدوري نتائج الجولة الثانية لدوري الجمهورية للناشئين مواليد 2004 انطلاق معرض "كرافيتي بازار" للحرف اليدوية بالإسكندرية (صور) وزير شئون "النواب": نعتز بقضاة مجلس الدولة كهيئة قضائية عريقة (صور) الزمالك والإسماعيلي يتعادلان 1-1 في دوري الجمهورية 2004 ريم سامي بفستان طويل على السجادة الحمراء لمهرجان الجونة (صور) تغيير موعد لقاء المصري وماليندي حال إقامته ببرج العرب أزمة في دفاع بيراميدز قبل ضربة البداية بالدوري أمام إنبي تغييرات عديدة في تشكيل مانشستر يونايتد لمباراة أستانة بالدوري الأوروبي 9 واجبات للموظفين بالجهات الإدارية للتعامل مع المواطنين إنبي 2004 يهزم سموحة 5-2 في دوري الجمهورية رانيا يوسف تخطف الأنظار بفستان مكشوف في افتتاح الجونة السينمائي الأهلي 2004 يكتسح طنطا 4-1 في دوري الجمهورية بعد استبعاده من تدريب المنتخب.. إيهاب جلال يقود مران المصري (صور)



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

صناعة الكراهية!

الجمعة 06/سبتمبر/2019 - 02:01 م
 
مواجهة خطاب الكراهية كان هو عنوان وموضوع المؤتمر الذي نظمه بالإسكندرية منتدى حوار الثقافات، الذي ترعاه الهيئة القبطية الإنجيلية.. وعلى مدى يومين انخرط المشاركون في التنبيه إلى خطورة خطاب الكراهية، لأنه يحرض على العنف وممارسة الاٍرهاب ويهدد استقرار المجتمعات، ويقوض أركان العيش المشترك داخلها، وينشر فيها الصراعات والصدامات، ويضعف الدول ويقوض كياناتها.

وفى الجلسة الختامية المؤتمر قلت إن الكراهية التي نشكو ونحذر منها ليست مجرد خطاب، وإنما صارت الآن صناعة.. نحن أمام صناعة معتمدة للكراهية في العالم، تتم بشكل مخطط وممنهج، ولها ممولوها.. ولها أيضا منفذوها، وكذلك لها المتسترون عليها والذين يروّجون لها، ويوفرون حماية وغطاء سياسي لمن يشتركون فيها، ويقدمون لمنفذيها ما يحتاجونه من مساعدات لوجستية.

وقد بدأت هذه الصناعة في العصر الحديث باستخدام الولايات المتحدة الأمريكية بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية، حينما استخدمت الدين في محاربة القوة العظمى الثانية التي تمخضت عنها نتائج الحرب، وسعت إلى تجنيد دول عربية في هذه الحرب، ونجحت في سعيها هذا.

وصناعة الكراهية بهذا المعنى ليست فقط مشكلة مصرية، ولكنها بدأت ومازالت تعد مشكلة عالمية.. ولذلك حينما نتحدث عن صناعة الكراهية يتعين ألا ننسى أو نتجاهل مسئولية الأنظمة السياسية، التي تبدأ بتُبنى هذه الصناعة أحيانا، وهذا ما نجده في تورط حكام وقادة في هذه الصناعة الكريهة، ولا تنتهى بالتقاعس في مواجهة هذه الصناعة، والتصدى لمن يبثون الكراهية في المجتمع.

ولذلك مواجهة خطاب الكراهية في المجتمع لا يحتاج لمجرد خطاب مواجه للكراهية، أو خطاب للترويج للحب ونشر القيم الإيجابية، قيم المواطنة والمساواة والتسامح والعيش المشترك، وإنما يحتاج أولا تصفية صناعة الكراهية بالتصدي لمخططيها والمشاركين فيها ومموليها.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات