X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 19 سبتمبر 2019 م
سر غياب الأحزاب اليسارية والناصرية من الساحة السياسية والاستحقاقات الدستورية اتحاد الغرف التجارية ينظم اليوم منتدى الأعمال المصري الصيني ١٠ معلومات عن محمية الزرانيق بالعريش.. تعرف عليها "قومي المرأة" بقنا ومطرانية دشنا ينظمان ندوة عن "سرطان الثدي وختان الإناث" (فيديو) منطقة القاهرة تجري قرعة القسم الثالث ظهر اليوم انتشال جثة موظف غرق في المياه أثناء غسيل "توك توك" بالشرقية (فيديو) نقيب بقالي الأقصر: المواطنون يرفضون شراء أرز التموين لارتفاع سعره عن السوق اليوم.. نظر استشكال استمرار وقف استيراد القمح الروسي المصاب بالإرجوت غرفة القاهرة تبدأ اليوم توزيع 1000 شنطة مدرسية على الأسر الأكثر احتياجا عضو بـ"محلية البرلمان" يطالب بتحديد مصير التكاتك بعد استبدالها بـ"ميني فان" الأهلي 2004 يواجه طنطا اليوم في دوري الجمهورية 10 معلومات عن منظومة الصناعات الغذائية في مصر.. تعرف عليها أرقام كارثية لريـال مدريد بعد خسارته من باريس سان جيرمان برلمانية: تغيير المناهج وإيجاد فرص عمل حافز لجذب الطلاب للكليات العملية ضبط 92 متهما والتحفظ على 210 كراسي في حملة بشارع مستشفى الصدر بالعمرانية تعرف فائدة الأوعية الادخارية في البنك الأهلي المصري حبس المتهمين بخطف نجل مقاول في الهرم 4 أيام أحمد جمعة يواصل تأهيله استعدادا لحرس الحدود (صور) وزير الطيران: إعادة هيكلة مصر للطيران تساهم في تحسين الخدمات وتحقق أرباح مضاعفة



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

الأمين والرشوة !

الأربعاء 21/أغسطس/2019 - 12:00 م
 
بالمعايير والقواعد والعلوم الإعلامية.. خبر إلقاء القبض على الأمين العام للمجلس الأعلى للإعلام متهما في جريمة رشوة هو خبر ناقص يفتقد الكثير من المعلومات.. فلا يكفى أن يقال فقط إن الرجل تم إلقاء القبض عليه، وتم غلق مكتبه والتحفظ على ما فيه.. بل لا يكفى أن يقال أيضا إن الرجل كان تحت أعين رجال الرقابة الإدارية منذ بعض الوقت، وتتم مراقبته، وتم إعلام رئيس المجلس الأعلى بذلك..

فلم نعرف بعد شيئا عن جريمة الرشوة المتهم فيها الأمين العام للمجلس الأعلى للإعلام.. ومن الراشى؟.. ولماذا كانت الرشوة؟.. أي ماذا قدم أو كان سيقدم مقابلها المتهم بالرشوة.. وقيمة ونوع الرشوة.. وماهى أدلة الاتهام ضده، خاصة وأننا يمكن أن نستنتج من عملية إلقاء القبض عليه الذي تم علنا في مكتبه، أنه لم يتم الإيقاع به متلبسا.. وهكذا هناك الكثير من المعلومات غير متوافرة في خبر إلقاء القبض على الأمين العام للمجلس الأعلى للإعلام..

وهنا تكمن مسئولية ناشرى الخبر قبل رجال الرقابة الإدارية.. فإن من نشر هذا الخبر المفترض أنه يعرف بأنه خبرا ناقصا، غير مكتمل، وكان عليه أن يبذل جهدا لاستكماله، حتى ولو وجد صعوبات في سبيل ذلك، في ظل رغبة رجال الرقابة الإدارية المعتادة لعدم الإفصاح عن التفاصيل قبل انتهاء التحقيقات مع المتهمين، رغم أن توجيه اتهام مثل الرشوة لمسئول يحتاج الرأى العام أن يعرف كل تفاصيله بدون تأخير، حتى يتم سد الباب أمام الشائعات، ناهيك عن أن الاتهام هذه المرة موجه إلى الأمين العام لاعلى مجلس إعلامي في البلاد.

لذلك ننتظر من الزملاء في الصحافة والإعلام أن يقوموا بواجبهم وأن يستكملوا هذا الخبر الناقص، خاصة وأن الأمور هنا تتسارع، حيث شرع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في البحث عن أمين عام جديد له، رغم أن التحقيقات مع أمينه العام الذي تم إلقاء القبض عليه لم تنته، ولم تتم بالتالي إحالته للمحاكمة التي سوف تفصل في الاتهام الموجه له بالرشوة، كما قيل في الخبر الناقص الخاص به.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات