X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأحد 18 أغسطس 2019 م
حبس تاجر مخدرات لحيازته 17 كيلو من مخدر الآيس في النزهة حبس عاطلين سرقا 400 ألف جنيه من داخل شقة في الأزبكية "Dark Phoenix" أقل أفلام "X-men" في الإيرادات "مستقبل وطن": ترؤس مصر للقمة "الأفريقية الروسية" تؤكد ريادتها من بين دول القارة السمراء نائبة: استرداد أراضي الدولة يحتاج إلى إرادة سياسية وضمير جهود مضنية من البنك التجاري الدولي لتطبيق أفضل الممارسات في البعد المجتمعي والبيئي "أرضك" تحصل على القرار الوزاري لتعمير 310 أفدنة بالمنيا الجديدة أحمد الشناوي يخضع للأشعة لتحديد حجم إصابته بلقاء الأهلي رسميا.. الطلائع يضم الفلسطيني ميلاد حجز دعوى نقل مفتشي الأغذية للهيئة القومية لسلامة الغذاء للتقرير رئيس مصلحة الجمارك يصل مطار القاهرة عقب أداء مناسك الحج وضع حجر أساس مقر هيئة قضايا الدولة ببني سويف (فيديو وصور) أبرز قرارات "الوقائع المصرية" اليوم مصر للطيران تنقل 4 آلاف و200 حاج لمطار القاهرة.. غدا التحقيق في واقعة خروج مريض من مستشفى أسوان التحصصي قبل استكمال العلاج "أوقاف قنا": اختبارات محفظي القرآن بالمركز الثقافي الثلاثاء المقبل قيادي إخواني سابق يكشف طريقة تجنيد الجماعة للشباب من المساجد محافظ البحر الأحمر يلتقي رئيس "شركة مياه الشرب" (صور) "النقل": إنشاء خطوط أتوبيسات نقل سريع في حارات مستقلة



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الثقافة + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

أحلام مستغانمي تستعيد ذكريات والدها مع خروف العيد

الثلاثاء 13/أغسطس/2019 - 10:33 ص
الكاتبة أحلام مستغانمي الكاتبة أحلام مستغانمي عبد الله نبيل
 
استعادت الكاتبة والروائية الكبيرة أحلام مستغانمي، حكاية رائعة لوالدها محمد الشريف مع «خروف العيد»، عندما هرب منه إلى بيت الجيران، وتمنت في منشور لها على صفحتها بفيس بوك، لو تتكرر تلك القصة التي تُجسد قِمّة نُبل الأخلاق والتراحم والتكافل.

أحلام مستغانمي بعد استقالة بوتفليقة: الشعب حرر الجزائر (فيديو)

وقالت أحلام عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «في بوك» :«أحبّ في عيد الأضحى صلاته وتكبيراته، ودعوات حجيجه وبركاته، وأهرب بعد ذلك إلى المراعي لأعايد أصدقائي الخرفان، فلي قرابة بهم، لكوني من برج الحمَل».

وأضافت «كل عيد، أتمنى لو تكرّرت تلك القصة التي يرويها أبي من ذكريات طفولته في قسنطينة، كان يومها يقيم في بيت عربي تقليدي، ذات عيد للأضحى أحضر جدي خروفًا، لكن الخروف أفلت منه ودخل بيت الجيران، فالتف حوله الأطفال مبتهجين، ظنًّا منهم بأنّ والدهم من أحضر الخروف. فما كان من جدي إلاّ أن أقسم يمينًا أن لا يدخل الخروف بيته وتركه لهم. ولأنه ما كان يملك ثمن شراء خروف آخر، فلقد اكتفى منه بالكتف الذي بعثه له الجيران».

وتابعت: «مذ سمعت هذه القصة في طفولتي، وفكرة فتح باب بيتنا ليلًا ليهرب الخروف إلى جيراننا تراودني. مع العمر اكتشفت أنّ الزمن تغيّر، فاليوم لن نجد حرجًا في أن نذهب لاستعادة الخروف من عند الجيران إن هو هرب إليهم.. بل قد ينكر الجيران أن الخروف لجأ إليهم ويحتفظون به دون حرج !»

واختتمت أحلام قائلة: «الخروف نفسه تغيّر، ما عاد يلاعب الأطفال، ولا يصدّق إشاعة براءتهم، لقد تكفّلت المذابح وتيه التشرد وقسوة الحياة، بتلقينهم درسهم الأول: "إن كنت خروفًا أكلتك الذئاب". أمّا أنا فأعتقد أنك إن كنت خروفًا غدوت صديق الشعراء وربما أحبتك راعية جميلة سمراء، غنت لها فيروز " سوقي القطيع إلى المراعي \ وامض إلى خضر البقاعِ \ ملأ الضحى عينيك من رقص الشعاعِ \ وتناثرت خصلاتُ شعرك للنسيمات السراعِ.. سمراء يا حلم المراعي».

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات