X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأحد 22 سبتمبر 2019 م
سامح عبد الحميد: فضائيات الإخوان تعيش على "سبوبة التهييج" الداعية حسين مطاوع للعاملين في إعلام الإخوان: "أموالكم حرام" محافظ شمال سيناء يتفقد مدرسة التجارة بنات مع بداية العام الدراسى (فيديو) قيادات الشرطة والأجهزة التنفيذية بصحبة أبناء الشهداء في أول يوم دراسي مدارس شمال سيناء تستقبل 96 ألف طالب وطالبة في بداية العام الجديد (صور) وزير الطيران يوجه بعمل توسعات صالة السفر (2) بمطار القاهرة منتدى رجال الأعمال الأفارقة الروتاريين.. أكتوبر المقبل جامعة سوهاج تستقبل اليوم 58 ألف طالب وطالبة معنى الأسواق الناشئة.. ولماذا يلجأ المستثمرون إليها؟ الزمالك يلتقي الأهلي في قمة دوري الشباب مواليد 99 مواقيت الصلاة 2019.. تعرف على مواقيت الصلاة اليوم الأحد بـ 5 جنيهات.. قصة أشهر رسام بالملاهي الشعبية في القليوبية (صور) اليوم.. مدارس الوادي الجديد تستقبل 68 ألف طالب بمراحل التعليم فالفيردي يعلق على تذيل برشلونة قائمة أقوى خطوط الدفاع بالدوري الإسباني "المجتمعات العمرانية" تترقب موافقة بنك الاستثمار لجدولة مديونياتها "الفتوى والتشريع" تقضي بعدم جواز إلغاء التوكيلات التي تتضمن شروطا تنص على عدم إلغائها سيلفا: اللعب تحت قيادة جوارديولا أمر مرهق للغاية علي ماهر يكشف سبب رفض بعض اللاعبين الانضمام لفريق إنبي دراسة بعنوان "تطوير التعليم الأساسي في ضوء الاتجاهات التربوية الحديثة"



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الساخرون + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

إسماعيل ياسين في السودان: ربنا يخليك يا زول.. حاسب من الإخوان ومن والفلول

الخميس 18/أبريل/2019 - 06:19 م
إسماعيل ياسين إسماعيل ياسين
 
إننى في منتهى الانعياى.. والنبى ياخويا أنا حاسس إن الإخوان دول حاجة كده اتخلقت علشان تقرف الشعوب العربية أينما كانوا.. فهؤلاء الإخوان لا منهم ولا كفاية شرهم.. إنهم لا يكفون عن الهراء.. قال إيه ياخويا بيقولوا إن الثوار في السودان بيهتفوا "إما النصر وإما مصر".. وإن دا معناه إنهم مش عايزين يكرروا تجربة مصر.. ياخى جاتك ستين نيلة يا أيها الإخوانى أينما كنت ومتى حللت.. الله يخسفك في سابع أرض يادى الجدع

إنها هزُلت وزبُلت وتنيلت بستين نيلة.. ماهو أنت من حقك كإخوانى إنك تتسلل زى الحرامى بين الثوار، سواء في الجزائر أو في السودان، أو في بلاد الواق واق، وتحذرهم من تكرار السيناريو المصرى.. عارف من حقك ليه يا أيها الحلوف.. الذي لا يلوف ولو أكلوه لحم الخروف؟!.. سوف أقول لك فاسمع واخشع

أولا لأن الشعب المصرى علم على قفاك، ومعرفتش تأخون شبابهم ولا حتى أطفالهم.. ثانيا لأن المخطط بتاعك ما أكلش معانا.. ثالثا لأن المصريين وضعوكم في المكان الليي يناسبكم وأعادوكم إلى الجحور كسابق عهدكم.

يا بنى آدم منك له ده الأشقاء في السودان بيهتفوا "إما النصر وإما مصر" لأنهم يقصدون إما أن تنتصر ثورتهمن وإما أنهم سيلجئون لمصر.. عارف ليه يا أيها الإخوانى؟!.. علشان الوطن العربى كله مش شايف دولة مستقرة بعد ثورات الربيع إلا مصر.. مصر الدولة.. مصر الشعب.. مصر الجيش.. مصر المؤسسات.. مصر الشرطة.. مصر الأمن والأمان.

وأنا من أعماق شلاضيمى أنصح كل سودانى وأقول له: "ربنا يخليك يازول.. حاسب من الإخوان ومن الفلول".. يعنى زى ما أنت بتحارب النظام السابق وفلوله.. لازم تحارب الإخوان قولا واحدا.. فهم أبدا لن يريدون لك الاستقرار.

طب يا خويا طالما السيناريو المصرى مش عاجب الإخوة السودانيين.. فهل سيعجبهم السيناريو العراقى، أم السورى، أم الليبى، أم أنهم سيختارون السيناريو اليمنى؟!

ده أنا نفسى أدب صباعى في عين كل إخوانى إرهابى كاره للأوطان، وعايز يخربها ويقعد على تلها.. وأخيرا لن أقول لكم أيها الأشقاء السودانيون سوى.. سلامو عليكووووووووووو

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات