X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 18 يوليو 2019 م
رئيس الوزراء يُكلف المحافظين بتوفير مقار بأسواق الجملة زغلول صيام يكتب عن القرية "المغضوب عليها" ونواب آخر زمن! بنك مصر يفتتح مركزين لخدمات تطوير الأعمال بفرعيه في "السادات" و"دمياط الجديدة" فيفا عن نهائي الكان: محرز VS ماني.. صراع العمالقة النقل تقرر تنفيذ ٥ كباري علوية على طريق المنصورة "الصناعات الغذائية" تناقش إدارة الجودة بالتعاون مع منظمة لاندوليكس "النقل" تصدر قرارين لعبور قناة السويس وترخيص مزاولة الشحن والتفريغ تحصين 90 ألف رأس ماشية ضد «القلاعية» والوادي المتصدع ببني سويف الأوقاف: 69 عالما من الأزهر لتقديم التوعية الدينية للحجاج في السعودية انتحار شاب شنقا داخل شقته في الدقهلية النيجيري أوبي ميكيل يعتزل اللعب دوليا إنجازات "الأوقاف" بالعام المالي 2018 - 2019 اختتام أعمال الاجتماع المشترك بين رؤساء أجهزة أمن الحدود والمطارات العرب إغلاق 25 منشأة طبية مخالفة وتنظيم 3 قوافل طبية ببني سويف السبت.. الأهلي يجري التصفية النهائية لاختبارات البراعم ورشة عمل حول دور منظمات العمل الأهلي للقضاء على الفساد وزير التعليم العالي: منح كل طبيب شهادة مهنية للتخصص تمويل أكثر من 5 آلاف مشروع للشباب بقيمة 578 مليون جنيه بالغربية عيسى زيدان يكشف أسباب نقل تابوت الملك توت عنخ آمون للمتحف الكبير



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الساخرون + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

إسماعيل ياسين في السودان: ربنا يخليك يا زول.. حاسب من الإخوان ومن والفلول

الخميس 18/أبريل/2019 - 06:19 م
إسماعيل ياسين إسماعيل ياسين
 
إننى في منتهى الانعياى.. والنبى ياخويا أنا حاسس إن الإخوان دول حاجة كده اتخلقت علشان تقرف الشعوب العربية أينما كانوا.. فهؤلاء الإخوان لا منهم ولا كفاية شرهم.. إنهم لا يكفون عن الهراء.. قال إيه ياخويا بيقولوا إن الثوار في السودان بيهتفوا "إما النصر وإما مصر".. وإن دا معناه إنهم مش عايزين يكرروا تجربة مصر.. ياخى جاتك ستين نيلة يا أيها الإخوانى أينما كنت ومتى حللت.. الله يخسفك في سابع أرض يادى الجدع

إنها هزُلت وزبُلت وتنيلت بستين نيلة.. ماهو أنت من حقك كإخوانى إنك تتسلل زى الحرامى بين الثوار، سواء في الجزائر أو في السودان، أو في بلاد الواق واق، وتحذرهم من تكرار السيناريو المصرى.. عارف من حقك ليه يا أيها الحلوف.. الذي لا يلوف ولو أكلوه لحم الخروف؟!.. سوف أقول لك فاسمع واخشع

أولا لأن الشعب المصرى علم على قفاك، ومعرفتش تأخون شبابهم ولا حتى أطفالهم.. ثانيا لأن المخطط بتاعك ما أكلش معانا.. ثالثا لأن المصريين وضعوكم في المكان الليي يناسبكم وأعادوكم إلى الجحور كسابق عهدكم.

يا بنى آدم منك له ده الأشقاء في السودان بيهتفوا "إما النصر وإما مصر" لأنهم يقصدون إما أن تنتصر ثورتهمن وإما أنهم سيلجئون لمصر.. عارف ليه يا أيها الإخوانى؟!.. علشان الوطن العربى كله مش شايف دولة مستقرة بعد ثورات الربيع إلا مصر.. مصر الدولة.. مصر الشعب.. مصر الجيش.. مصر المؤسسات.. مصر الشرطة.. مصر الأمن والأمان.

وأنا من أعماق شلاضيمى أنصح كل سودانى وأقول له: "ربنا يخليك يازول.. حاسب من الإخوان ومن الفلول".. يعنى زى ما أنت بتحارب النظام السابق وفلوله.. لازم تحارب الإخوان قولا واحدا.. فهم أبدا لن يريدون لك الاستقرار.

طب يا خويا طالما السيناريو المصرى مش عاجب الإخوة السودانيين.. فهل سيعجبهم السيناريو العراقى، أم السورى، أم الليبى، أم أنهم سيختارون السيناريو اليمنى؟!

ده أنا نفسى أدب صباعى في عين كل إخوانى إرهابى كاره للأوطان، وعايز يخربها ويقعد على تلها.. وأخيرا لن أقول لكم أيها الأشقاء السودانيون سوى.. سلامو عليكووووووووووو

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات