X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
ads
الإثنين 22 أكتوبر 2018 م
إلغاء الإجازات لرؤساء الأحياء والمراكز والمدن بالجيزة الخميس.. دوللي شاهين ضيفة «شفت مسائى» على شعبى إف إم وزير النقل: نسعى للنهوض بالقطاع في العالم العربي (صور) اتحاد الكرة يبحث التراجع عن تعديل بند الـ8 سنوات المقاولون يختتم تدريباته استعدادا لمواجهة الإسماعيلي بالكأس تسمم 5 من أسرة واحدة بسبب تناولهم وجبة فاسدة في بني سويف جوارديولا يعلن قائمة مانشستر سيتي لمواجهة شاختار ضبط 20 متهما و6 قضايا مخدرات بحملة أمنية في القليوبية في عيد ميلاده الـ69.. 7 معلومات عن مسيرة آرسين فينجر التدريبية رئيس وزراء بلجيكا السابق: التعليم والمعرفة أهم محاور مكافحة الإرهاب رئيس البانيا الأسبق: الاندماج أول الطرق لقبول الآخر جمرك مطار القاهرة يضبط راكبا قادما من إيطاليا وبحوزته طبنجة نارية الزمالك 99 يستدرج المقاولون في دوري الجمهورية الأهلي يحتفظ بلون زيه الاحتياطي لنهاية الموسم.. تعرف على التفاصيل عرفات يترأس اجتماع الدورة 61 للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء النقل العرب ضبط 30 طن أرز تمويني مليء بالحشرات في الفيوم بائع أسماك يحرر سلحفاة بإعادتها إلى بيئتها الطبيعية في السويس (صور) محافظ جنوب سيناء يدعم قرى رأس سدر بمحولات كهرباء وسيارة إسعاف التخطيط تخاطب الوزارات لترشيح موظفات لـ«إعداد القيادات النسائية»


ads

تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

«فيتو» تكشف تفاصيل جريمة «نسايب المنيب».. شاب يهدد والد خطيبته السابقة: «هغتصبها في بيتك».. وأسرة الجاني تقتحم منزل الفتاة فجرًا وتقتل شقيقها برصاصة في الرأس (صور)

الأحد 14/يناير/2018 - 07:05 ص
إسلام زقزوق
 
جريمة بشعة دارت أحداثها بمنطقة المنيب في الجيزة، أقدم فيها شخص وعائلته على قتل شقيق خطيبته السابقة بالأسلحة النارية، وأصابوا شقيقتها بدم بارد، على مرأى ومسمع من جيرانهم وأمام أعين والديهم وأشقائهم، ثم فروا هاربين واختبأوا لدى أحد معارفهم بكفر الشيخ، إلى أن سقطوا في قبضة الأجهزة الأمنية وتم ضبطهم وإحالتهم للنيابة للتحقيق.

"فيتو" انتقلت لمكان الواقعة بالدور الثاني في العقار رقم 25 بشارع مدرسة السماح المتفرع من شارع المدبح بمنطقة المنيب غرب الجيزة، ورصدت مسرح الجريمة التي أرقت أهل المنطقة.

حزن جماعي
أم منة، صاحبة محل بقالة بالعقار المجاور لعقار الضحية أحمد سيد كامل 24 سنة، أبدت حزنها الشديد على وفاته قائلة: "كان شابا محترما وكل الناس بتحبه، الله يرحمه"، وأضافت أن الواقعة بدأت منذ صباح الإثنين الماضي، عندما أطلت خارج محلها على صوت استغاثات من الأهالي «الحق يا أحمد أخوك رمضان بيتخانق على أول الشارع».. هرع أحمد وشقيقه الأكبر ياسر بسرعة لنجدة شقيقهما الأصغر.

وتابعت: «طلع رمضان بيتخانق مع فارس اللي كان خطيب نسمة أخته عشان بيضايقها في الرايحة والجاية وبسببه عزّلوا هنا، وبعد ما ضربوه هددهم أنه راجع وهينتقم منهم»، واستكملت: ظلت أسرة عم سيد كامل في قلق طوال اليوم منتظرين قدوم فارس للانتقام بين لحظة وأخرى، وطال انتظارهم حتى انتهاء اليوم، وفي حدود الساعة الثالثة صباح الثلاثاء فوجئنا بأصوات وضوضاء عالية من بيتهم وضرب نار وصراخ، وعرفنا بعد كده إن فارس وعيلته جاءوا وقتلوا أحمد، منهم لله ربنا ينتقم منهم.





بكاء الجيران
«كان بيجري عليا لما يشوفني ويساعدني لو شايل حاجة مع أنه هو وعيلته بقالهم شهرين بس ساكنين.. طول عمره خدوم ومبيأذيش حد.. أنا مسيحي وكنت بعتبره زي ولادي».. جملة قالها إبراهيم القبطي بوجه يكتسيه الحزن، جار عم سيد الخمسيني والذي يعمل بائعا متجولا، روى لـ"فيتو" تفاصيل اليوم المشئوم قائلا: كنا نائمين وفجأة شق سكون الليل أصوات كثيرة متداخلة، اقتحموا العقار بعد كسر باب العمارة بـ«أجنة»، أثناء صعودهم على السلالم ضممت أولادي بين أحضاني خوفا عليهم وجلست أدعى الرب ليحفظهم، دقائق فقط ثم سمعت أصوات عويل وصراخ من منزل عم سيد، تزامن معها خطوات مسرعة هبوطا على السلالم من الجناة، واستقلوا سيارة كانت تنتظرهم في ثوان معدودة واختفوا عن الأنظار.

مشهد صعب
يصمت إبراهيم للحظات ثم يستطرد: «طلعت بسرعة ألحق جيراني وأول ما دخلت بيت عم سيد، لقيت أحمد سايح في دمه وسط الصالة برصاصة في دماغه، وجانب منه كانت فريـال بتنزف من بطنها، المنظر كان صعب أوي وأبوهم وأمهم وأخواتهم كانوا عمالين يبكوا ويصرخوا.. أنا مقدرتش بعدها أقعد لحظة في بيتي، خدت عيالي ورحنا لناس قرايبنا يومين لحد ما جينا الشقة دي، أنا عايز بنتي الصغيرة تنسى اللي شافته ليلتها.. من ساعتها وكل يوم بتصحى مفزوعة.. ربنا يجازي اللي كان السبب.. أحمد كانت حنته الثلاثاء وفرحه الأربعاء.. قتلوه بدل ما يزفوه».




تهديد
على بعد خطوات من بقالة أم منة، كان هاني.ع، جار أحمد وصديقه، جالسا أمام مدخل العقار، يسرد وقائع ليلة الحادث، لـ"فيتو": «بعد الخناقة اللي حصلت يوم الحادثة الصبح بين ولاد عم سيد وفارس خطيب أختهم السابق، اتصل فارس بعم سيد وقاله بالنص: أنا هاجي أغتصب بنتك في بيتك وابقى وريني إنت وعيالك هتعملوا إيه، ورد عليه عم سيد: على جثتي.. لو راجل تعالى».

نجدة لم تتم
«بعد المكالمة دي كان عم سيد قلقان جدا ومش على بعضه ومستني حضور فارس وأهله تجار المواشي في أي وقت».. يتابع هاني حديثه لـ"فيتو"، مضيفا أن اليوم مر وخلد الجميع للنوم ثم استيقظوا على صوت مشاجرة وصراخ، فهرع بصحبة والده لإنقاذ عم سيد وأسرته، راويا تفاصيل المشهد: «المتهمون لما طلعوا حاولوا يقتحموا باب الشقة.. فريـال أخت أحمد ونسمة كانت واقفة ورا الباب بضهرها بتحاول تمنعهم يدخلوا.. ضربوا على الباب نار وجت فيها رصاصة في جمبها اليمين.. أحمد وأخواته قعدوا يضربوا فيهم ويبعدوهم.. واحد من أهل فارس رفس أحمد برجله وقعه على الأرض ورفع سلاحه وضرب على أحمد النار في دماغه ومات، من يومها مشوفناش حد من عيلة عم سيد في المنطقة والشقتين الساكنين في العمارة صحابها سابوها».

هاني ختم حديثه لـ"فيتو" بجملة أخيرة: «مش قادر أنسى مشهد عم سيد وهو قاعد بيلطم وباصص لجثة ابنه وبيصوت لأبويا ويقول: ابني مات يأبو هاني».






إبلاغ الشرطة
بدأت الواقعة بورود بلاغ لقسم شرطة الجيزة بوقوع مشاجرة وإطلاق أعيرة نارية وسقوط متوف ومصابة بعقار بدائرة القسم، ونتج عنه مصرع أحمد سيد كامل 24 سنة نجار مسلح بطلق ناري بالرأس، وإصابة شقيقته فريـال سيد كامل بطلق ناري بالجانب الأيمن.

وفي البلاغ، اتهم والد الضحيتين كلا من "صابر. ص.ف" و3 من أشقائه وآخرين مقيمين بدائرة مركز شرطة أبو النمرس، بإطلاق الأعيرة النارية على أبنائه، بسبب فسخ خطبة نجلته نسمة من أحد أفراد أسرة المتهم الأول، وعثر على 3 أظرف فارغة لطلقات عيار 9 مم وظرف فارغ لطلقة خرطوش.

على الفور، أمر اللواء عصام سعد مدير أمن الجيزة بتشكيل فريق بحث برئاسة اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، ونائبه العميد عبد الوهاب شعراوي رئيس مباحث قطاع الغرب، والرائد مصطفى كمال رئيس مباحث قسم الجيزة وضباطه، وبتكثيف التحريات وجمع المعلومات، تبين أن وراء الواقعة كلا من خطيب شقيقة المجني عليه سابقا "فارس.ع.ف" 19 سنة و6 من أعمامه ونجلي شقيقه، مقيمون بقرية ترسا دائرة مركز أبو النمرس، وكشفت التحريات اختبائهم بعزبة الشريف مركز دسوق بمحافظة كفر الشيخ.

كفر الشيخ
عقب تقنين الإجراءات، وبالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن كفر الشيخ، تم ضبطهم، وعثر بحوزة أحدهم على طبنجة 9 مم بخزينة فارغة، وأسلحة بيضاء بحوزة الباقين، وبمواجهتهم أقروا بارتكابهم الواقعة انتقاما من المجني عليه، وأكدوا أن مطلق النار المتهم عبد الله صلاح عم المتهم الأول، التي نتج عنها وفاة المجني عليه وإصابة شقيقته.

تحرر المحضر اللازم ملحقا للمحضر الأصلي، وأحيل للنيابة للتحقيق.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

loading...
تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات