رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تأجيل محاكمة «شبكة شذوذ مدينة نصر» لـ19 مايو

محكمة - صورة أرشيفية
محكمة - صورة أرشيفية

قررت محكمة جنح مدينة نصر برئاسة المستشار محمد البغدادى تأجيل محاكمة شبكة الشذوذ التي تم ضبطها بمنطقة زهراء مدينة نصر إلى جلسة 19 مايو الجارى لتنفيذ طلبات الدفاع مع استمرار حبس المتهمين.


والمتهمون هم محمد عبد الرحمن محمد، وأحمد عوض عبد العال، وأحمد سمير فتحى، وخالد سعيد مرزوق، ومحمود جمال محمود.

وكشفت تحقيقات نيابة أول مدينة نصر برئاسة المستشار أحمد شورب، أن شبكة الشواذ التي تم ضبطها بمنطقة زهراء مدينة نصر مكونة من 5 شباب تعودوا ممارسة الفجور والرذيلة مع الرجال فقط وأنهم أدمنوا ارتكاب الفجور ولا يستطيعون مقاومته، حيث اعترفوا بالتردد على إحدى المصحات النفسية لكى يتم علاجهم ولكنهم لم ينجحوا في المواظبة على العلاج ورجعوا مرة أخرى إلى ممارسة الرذيلة.

وأضافت التحقيقات أن المتهمين أنشأوا صفحات فجور وفسق على "فيس بوك" تدعو وتستقطب راغبى ممارسة الشذوذ الجنسى مع الرجال، ثم يقيمون حفلات خاصة ويشربون فيها الخمر، ثم يتشبهون بالنساء، وممارسة الرذيلة مع الرجال وأنهم من المترددين على الشقة التي تم ضبطها أواخر الشهر الماضى بمدينة نصر وحكم عليهم فيها بالحبس من 3 إلى 8 سنوات.

كما اعترفوا بقيامهم بتعاطى حبوب منع الحمل، حيث قالوا في التحقيقات إنهم تعاطوا حبوب منع الحمل لتضخيم الثدى وتنعيم الصوت وإزالة الشعر الزائد من أجسادهم.

وأضافوا أن تناولهم لحبوب منع الحمل ساعدتهم في تكوين معالم وخصائص أنثوية بأجسادهم، حتى يعطوا ملمسا لينا لراغبى المتعة الحرام عند ممارستهم الرذيلة والفجور.

كما اعترف المتهمون بحيازتهم أدوات صناعية جنسية، لاستخدامها أثناء ممارسة الشذوذ الجنسى مع راغبى المتعة.

البداية عندما وردت معلومات للعميد عصام أبو عرب بإدارة النشاط الداخلى بوجود 5 شباب يمارسون الشذوذ داخل شقة بزهراء مدينة نصر والإعلان عن أنفسهم عبر "فيس بوك"، وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهمين، وتحرر المحضر رقم 20248 لسنة 2014 وتمت إحالتهم إلى النيابة التي تولت التحقيق.
Advertisements
الجريدة الرسمية