رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

لأول مرة.. إثيوبيا تكشف عن حجم الملء الثاني لسد النهضة وتأثيره على مصر

سد النهضة
سد النهضة
Advertisements

قالت وزارة الخارجية الإثيوبية، اليوم الخميس، إن محاولات السودان فرض الأمر الواقع على المناطق الحدودية المتنازع عليها لن تساعد في إيجاد حلول.



سد النهضة 
وأضافت: “التعبئة الثانية لسد النهضة تمت بالكمية المطلوبة وهي 13.5 مليار متر مكعب”.

واستمراراً لنشر الأكاذيب زعمت الخارجية الإثيوبية أن “التعبئة الثانية لم تضر بمصر والسودان، لكنهما لا يريدان الاعتراف بذلك”.

وقال وزير الري والموارد المائية السوداني، ياسر عباس: إن سد النهضة له فوائد للسودان من ناحية التوليد الكهربائي وتقليل الطمي والفيضانات ولكن هذا بشرط أن يكون هناك اتفاق.

شراء الوقت
وأضاف وزير الري السوداني إن السودان غير مستعد للدخول في مفاوضات مع إثيوبيا بنفس المنهجية السابقة لأنها تعني شراء للوقت.

وأوضح أن الإشكال في مفاوضات سد النهضة عدم وجود إرادة سياسية، موضحا أن النيل الأزرق نهر دولي تتشاركه 3 دول لذلك يجب أن يكون الاتفاق اتفاق ثلاثي.

تهديد للسكان
وأشار إلى أن نصف سكان السودان سيتأثرون ومهددون بسد النهضة ما لم يتم التوصل إلى اتفاق.

وفى نفس السياق أعلنت السلطات الإثيوبية، أمس الأربعاء، أن مسلحين قطعوا السكك الحديدية والطريق الذي يربط العاصمة أديس أبابا بميناء جيبوتي.

قطع الطريق
وقال رئيس إقليم الصومال الإثيوبي، مصطفى محمد عمر، في تصريح لوكالة "رويترز" للأنباء: "نحن نعمل على إعادة فتح السكك الحديدية والطريق الواصل بميناء جيبوتي".

ولفتت الوكالة إلى أنها لم تتمكن من التأكد من صحة تصريح المسئول الإثيوبي، مشيرة إلى أنها لم تتمكن من التواصل مع مكتب رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، والسلطات في جيبوتي للحصول على تعليق.

وذكرت وسائل إعلام متفرقة، أمس، بوجود حالات قطع طرق، فضلا عن عدم وصول المساعدات الإنسانية إلى إقليم تيجراي في إثيوبيا.

المنفذ الوحيد
ووفقا لرويترز، سيطر مقاتلو تيجراي على ثلاث مقاطعات في عفار الأسبوع الماضي، بحسب المتحدث الإقليمي باسم عفار أحمد كولويتا.

وعفار ذات أهمية استراتيجية لأنها تؤدي إلى الطريق الرئيسي والسكك الحديدية التي تربط أديس أبابا بميناء جيبوتي، وقطعه يعني مشكلات كبرى لإثيوبيا، خاصة أنه المنفذ البحري الوحيد لها مع العالم.

قتال وعنف
وقبل أيام، قال مسؤول إثيوبي: إن 20 مدنيا على الأقل قتلوا، ونزح عشرات الآلاف في قتال عنيف بين المتمردين والقوات الموالية للحكومة الاتحادية في منطقة عفار الإثيوبية المتاخمة لتيجراي.

وفي وقتٍ سابق من الأسبوع الماضي، أعلنت الحكومة الإثيوبية أنها حققت هدفها للعام الثاني المرتبط بعملية ملء سد النهضة الذي يثير خلافاً مع مصر والسودان.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية