Advertisements
Advertisements
الأربعاء 16 يونيو 2021...6 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

صاروخ الصين العظيم.. تحديد ساعة السقوط ومخاوف من تدمير واسع النطاق

خارج الحدود Capture
الصاروخ الصينى

مصطفى بركات

حالة من الخوف تنتاب العالم أجمع منذ الكشف عن فقدان الصين السيطرة على صاروخ أطلقته إلى الفضاء، واستنفرت العواصم العربية والغربية أجهزته الأمنية والعلمية بهدف تتبع مساره خشية سقوطه فوق دولة مأهولة بالبشر.


وفى أحدث تعليق على أزمة الصاروخ الصينى ، قالت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون"، اليوم، إن من المتوقع أن يسقط الجزء الأكبر من حطام الصاروخ الذي أطلقته محطة فضاء صينية، على الأرض في وقت مبكر من يوم السبت المقبل.

سقوط صاروخ الصين 

وذكر البنتاجون في بيان، أنه لا يمكن تحديد المكان الذي سيسقط عليه حطام الصاروخ، إلا قبل ساعات قليلة عن سقوطه، محذرا من حطام الصاروخ الصينى، يمكن أن يشكل تهديدات محتملة لسلامة الرحلات الفضائية ومجال الفضاء.

وبات الصاروخ الضخم الذي أطلقته الصين، الخميس الماضى، خارج نطاق السيطرة خلال دورانه حول الأرض، ومن الممكن أن يسقط على سطحها خلال الأيام القليلة القادمة، وفقا لموقع "سبيس نيوز".

ويشكل الصاروخ البالغ وزنه 21 طنا المنصة الأساسية لصاروخ "لونغ مارش 5 بي" الصيني.


وكانت الصين قد أطلقت صاروخها ليحمل أول وحدة من محطة فضائية جديدة تقوم بكين بتشييدها في الفضاء، وعادة ما تضع هذه الصواريخ حمولتها في مدار الأرض وتعود للهبوط في مكان محدد مسبقاً أو تحترق وتتفتّت في غلاف الأرض.

لكنّ الصاروخ الصيني خرج عن السيطرة ويدور حالياً في مدار الأرض وعبر الأجواء المصرية والتونسية، ومن غير المعروف بعد مكان سقوط حطامه.

وقد يسقط حطام الصاروخ، بعد احتراقه في الغلاف الجوي، في المحيطات التي تغطي معظم سطح الأرض، إلا أنه لا يزال يشكل تهديدا للمناطق المأهولة بالبشر.

والتفاصيل الأساسية حول مرحلة الصاروخ ومساره غير معروفة لأن الحكومة الصينية لم تعلق علنا بعد على الموضوع.

ترقب سوري 

ومن جانبها قالت كالة "أسوشيتد برس" الأمريكية، إنه لم يتم الرد على مكالماتها الهاتفية من قبل إدارة الفضاء الوطنية الصينية للتعليق، وقالت إن "اليوم يوم عطلة عندهم".

من جهة أخرى، قالت الجمعية الفلكية السورية على لسان رئيسها، محمد العصيري، إن "جسم الصاروخ الصيني  "لونج مارش 5 بي" الذي حمل مركبة الفضاء الصينية سيعبر فوق سوريا عند الساعة 02:48 فجرا (بالتوقيت المحلي)، وإنه قد يكون مشاهدا بالعين المجردة، وسيأتي من الجهة الجنوبية الغربية باتجاه الشمالية الشرقية، وأن الجمعية ستكون متابعة له بشكل كامل وستضع المتابعين بصورة كل جديد".

ولفت العصيري إلى أن العالم كله يتابع لحظة بلحظة مسار جسم الصاروخ الصيني، وأنهم "كجمعية فلكية سورية نتابع وبدقة وننقل إحداثيات الأماكن المتوقعة لسقوط الصاروخ، ونلاحظ أن الهامش ما زال كبيرا، ولكن هناك نقاط قريبة من سوريا".

مشيرا إلى أن "خبراء الفضاء صرحوا أن الأمر في أسوأ الأحوال سيكون مثل حادث تحطم طائرة صغيرة، لكنه سيمتد على خط بطول مئات الكيلومترات، وهذا كاف لإحداث أضرار".

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements