Advertisements
Advertisements
الإثنين 12 أبريل 2021...30 شعبان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

إسرائيل تمنع رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي

خارج الحدود 6038cc884c59b77b0168ac18
الحرم الإبراهيمي

منعت إسرائيل رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل، اليوم الجمعة، بحجة احتفال المستوطنين بمناسبة عيد المساخر "بوريم" لدى الشعب اليهودي.

وقال مدير الحرم ورئيس سدنته الشيخ حفظي أبو سنينة، إن "سلطات الاحتلال منعت رفع الأذان من مغرب أمس الخميس وسيبقى المنع حسب ما ورد إلينا حتى أذان عشاء غد السبت، بزعم تأمين احتفال المستوطنين بما يسمونه عيد المساخر".

واعتبر أبو سنينة "هذه الإجراءات تمثل تعديا على حرية العبادة التي كفلتها كافة الشرائع السماوية والقوانين الدولية".

وذكرت وكالة "وفا" أن الجيش الإسرائيلي كثف من تواجده في محيط الحرم الإبراهيمي واقتحم منزل أحد المواطنين بمدينة الخليل وسلمه بلاغا لمقابلة مخابراتها بعد تفتيش منزله والعبث بمحتوياته.

جدير بالذكر أن إسرائيل  فرضت حظر تجوال ليلي خلال عيد "بوريم" بدءا من أمس الخميس حتى الأحد المقبل، وذلك سعيا لمنع انتشار كورونا وجاء ذلك بعد مصادقة الحكومة الإسرائيلية.

ويبدأ حظر تجوال ليلي خلال عيد بوريم، (مساخر) بدءا من امس وحتى السبت المقبل، في الثامنة والنصف من كل مساء وحتى الخامسة صباحا.


ويمنع خلال هذه الفترة التواجد في منزل الغير والخروج من البيوت لأكثر من ألف متر، كما ستعطل حركة المواصلات العامة بين المدن.

وأكد ديوان رئاسة الوزراء ووزارة الصحة أن التجمهر ممنوع ليلا ونهارا، ويسمح بتجمع حتى عشرة أشخاص في مبنى مغلق، وعشرين شخصا كحد أقصى في المناطق المكشوفة.

وتبين أن الشرطة لن تستطيع تطبيق حظر التجمهر في البيوت ليلة عيد بوريم وحتى صبيحة بعد غد الجمعة.

وذكر ديوان الرئاسة أن الشرطة كانت تعمل بموجب قانون منع الضوضاء لدخول المنازل لفرض أنظمة كورونا، غير أن هذا القانون يستثني ليلة بوريم. ومع ذلك فانها مستعدة لفض أي حفل سيقام في قاعات او مناطق صناعية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements