Advertisements
Advertisements
الجمعة 26 فبراير 2021...14 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

محمود شعراوى: تنظيم فعاليات لمناهضة العنف ضد المرأة

أخبار مصر اللواء-محمود-شعراوى-1600x1000
وزير التنمية المحلية

امانى فلفل


وجه اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، وحدات تكافؤ الفرص بالمحافظات بتنفيذ عدة أنشطة وفعاليات خلال فترة حملة الـ 16 يوما لمناهضة العنف ضد المرأة في الفترة من 25 نوفمبر الحالى حتى 10 ديسمبر 2020 لزيادة الوعى بهذه القضية والقضاء على جميع أشكال العنف ضد المرأة وتفعيل مشاركتها في خطط التنمية المستدامة.

وأكد اللواء محمود شعراوى أهمية دور المرأة في المجتمع والارتقاء بخطط التنمية، مشيراً الى أن الوزارة نفذت عدة مبادرات فى مجال الحماية ومناهضة العنف ضد المرأة منها مبادرة ( معاً ضد العنف ) وذلك للتصدى لكافة أشكال العنف الأسري والمجتمعى ومبادرة (قرية بلا أمية) للقضاء على الأمية ومنع التسرب من التعليم والتوعية بأهمية تعليم الفتيات وكذا مبادرة "يوم في قرية" بهدف حصر مشاكل المرأة العاملة على مستوى المحافظات.

وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن ادارة تكافؤ الفرص بالوزارة والتى تم إنشاؤها  ضمن الهيكل التنظيمى إيماناً بدور المرأة في دفع عملية التنمية تقوم بالتنسيق باستمرار مع وحدات تكافؤ الفرص بالمحافظات للاهتمام بتنفيذ أنشطة خاصة بالمرأة ذات الإعاقة والعمل على رفع مهاراتهن وتوفير فرص عمل منتجة لهن وتدريبيهن على بعض الحرف اليدوية ومساعدتهن في الحصول على قروض ميسرة لرفع مستوى معيشتهن.

وأوضح اللواء محمود شعراوى أن الوزارة تسعى أيضاً إلى زيادة تمكين المرأة اقتصادياً خاصة في القرى وتوفير دخل يساعدها على الحياة الكريمة من خلال قروض صندوق التنمية المحلية وبرنامج مشروعك لإقامة مشروعات صغيرة ومتوسطة، لافتاً الى أن نسبة المشروعات التى نفذتها المرأة من خلال صندوق التنمية المحلية تقارب 70% من إجمالى المشروعات.

وأوضح الوزير أنه يجرى أيضاً التنسيق حالياً مع الشركاء الدوليين والجهات المناحة لإنشاء منصة إلكترونية تابعة للوزارة لتسويق المنتجات الخاصة بالمرأة فى مشروعاتها المختلفة بالمحافظات لمساعدتها فى تسويق منتجاتها محلياً ودولياً بما يعزز دور المرأة وزيادة فرص العمل ودخل أسرتها.

وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن المحافظات ستنفذ العديد من الأنشطة والفعاليات حول مناهضة العنف ضد المرأة خلال الفترة المشار إليها وتتضمن الفعاليات تنفيذ ندوات حول التوعية بحقوق المرأة ومناهضة العنف والتحرش وزواج القاصرات وكيفية التعامل مع حالات العنف وتنفيذ ملتقيات عن مشكلات المرأة المعيلة وتوفير مساعدات للمرأة المعيلة والمعرضة للعنف وذلك بهدف رفع الوعى وخلق رأى عام مساند لإحداث التغيير ومناهضة كافة أشكال العنف الموجهة ضد المرأة وإيجاد حول لها.

وأضاف شعراوي أن بعض المحافظات ستقوم بإطلاق مبادرات خلال فترة الـ16 يوما لمناهضة العنف ضد المرأة مثل مبادرتى (من حقي أعرف) و(قيم مجتمعية) وتطلقها محافظة الوادى الجديد وتختص بتعريف الحقوق القانونية للمرأة حال تعرضها للعنف وستقوم المحافظة بإضاءة مبنى الديوان العام باللون البرتقالى يوم 10 ديسمبر وهو نهاية الـ16 يوما لمناهضة العنف ضد المرأة، كما ستنظم المحافظة مسابقات فنية وأدبية لتعزيز مناهضة العنف ضد المرأة وتنظيم ماراثون جرى بمشاركة الأطفال والفتيات والشباب وتفعيل الخطوط الساخنة بالمحافظة للإبلاغ عن حالات التعرض للعنف وتلقي الشكاوى الخاصة بها.

وأشار وزير التنمية المحلية إلى سعى الوزارة زيادة نسبة تولى المرأة للمناصب القيادية المحلية العليا فى المحافظات، موضحا أنه تم تصعيد 3 سيدات يشغلن مناصب رؤساء مجالس مدن وأحياء ليشغلن مناصب سكرتيرى عموم مساعدين فى محافظات قنا والغربية والدقهلية إضافة إلى شغل 16 سيدة لمناصب رؤساء مدن ومراكز واحياء، لافتاً إلى أن نسبة القيادات النسائية في الوزارة تصل لحوالي 46% وكذا 24% من قيادات الإدارة المحلية بالمحافظات المختلفة.

وأضاف اللواء محمود شعراوى أن مركز التنمية المحلية بسقارة نظم خلال شهر أكتوبر الماضي دورة تدريبية لتنمية المهارات الإدارية والقيادية لقيادات العمل التنفيذية النسائية  وعددهن 40 سيدة من جميع المحافظات، بالإضافة إلى أنه قد تم تنفيذ عدد 2 برنامج تدريبى لتنمية مهارات رؤساء وحدات تكافؤ الفرص بالمحافظات خلال عامي 2018 – 2019.

وأكد شعراوي أن من أهم المبادرات التي نفذتها وحدات تكافؤ الفرص بالمحافظات " مبادرة انتى منتجة " والتي تهدف الى رفع مستوى معيشة السيدات وخاصة المعيلات ذات الدخول المنخفضة والتي تأثرت سلباً بجائحة كورونا وذلك عن طريق التدريب على الحرف اليدوية ومساعدتهم في الحصول على قروض ميسرة بالتنسيق مع صندوق التنمية المحلية وجهاز تنمية المشروعات الصغيرة وإقامة المعارض لتسويق المنتجات في إطار الحماية المجتمعية ورفع مستوى المعيشة.

وشدد شعراوي على أهمية الدور الذي تلعبه المرأة المصرية في العملية السياسية وكافة الاستحقاقات الدستورية التي شهدتها الدولة المصرية خلال السنوات الأخيرة، وقال وزير التنمية المحلية ان للمرأة دور هام ورئيسي وداعم لكافة القرارات الاقتصادية التي تتخذها الحكومة وخاصة برنامج الإصلاح الاقتصادي.

وأوضح اللواء محمود شعراوي أن الوزارة تعمل بصورة مستمرة علي تمكين المرأة سياسيا واقتصاديا واجتماعياً تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية في هذا الشأن، لافتاً إلى إعلان عام 2017 عاماً للمرأة المصرية، وهى فكرة وافق عليها الرئيس السيسي وتبناها، وتم تدشينها فى مؤتمر عام فى مارس 2017، وتم خلاله إطلاق الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة 2030 وبما يتماشى مع أهداف التنمية الإقليمية والدولية، والتى تتكون من 5 محاور هى: التمكين السياسى والاقتصادى والحماية المجتمعية والمحور الثقافى والقانونى.

وأكد وزير التنمية المحلية ، أن مصر تولي قضية تمكين المرأة أولوية متقدمة، لاسيما في ظل ما نص عليه الدستور المصري لعام 2014 من كفالة حقوق المرأة، ويعنى تمكين المرأة إزالة كل العقبات والعوائق أمام وصول وحصول المرأة على حقوقها الطبيعية، حيث أكد الدستور على أن المرأة ليست فئة من فئات المجتمع فقط، بل هي نصف المجتمع وأساس الأسرة.

وقال شعراوى ، إنه فى إطار مشروع تسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية والذى تنفذه الوزارة فى 10 محافظات بالتنسيق مع صندوق الامم المتحدة للسكان تسعي الوزارة لمساعدة المرأة بالمحافظات فى القضاء على التسرب من التعليم وتخفيض نسب الأمية بين السيدات وزيادة مساهمة المرأة فى سوق العمل وتخفيض نسبة الفقر بين السيدات.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements