Advertisements
Advertisements
الأحد 28 فبراير 2021...16 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

قاتلة شقيقها باكية أمام نيابة الشرقية: "ماكنتش أقصد قتله".. والنيابة تخلي سبيلها

حوادث download
وفاة طفل متأثرا بإصابته بجرح نافذ من سلاح أبيض سددته له شقيقته الكبرى بالخطأ

سامح المغازى

شهدت محافظة الشرقية جريمة بشعة بعد وفاة طفل متأثرا بإصابته بجرح نافذ من سلاح أبيض سددته له شقيقته الكبرى بالخطأ أثناء مشاجرة نشبت بينهما.

فيما أصدرت نيابة العاشر من رمضان بإشراف المستشار محمد الجمل المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، قرارا بإخلاء سبيل المتهمة بعد أن أكدت تحريات المباحث أن الواقعة تمت بطريق الخطأ.

اقرأ أيضا.. مصرع 3 أشخاص سقط عليهم ونش داخل مصنع بالشرقية

وتلقى اللواء إبراهيم عبدالغفار، مساعد وزير الداخلية لأمن الشرقية، إخطارًا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، بشأن ما تبلغ لقسم ثان العاشر من رمضان بوفاة طفل يدعى «محمد ا.» 14 عاما طالب بالمرحلة الإعدادية مقيم بدائرة القسم إثر إصابته بطعنة نافذة.

وتبين من التحريات الأولية وقوع مشاجرة بين المجني عليه وشقيقته وكانت تحمل في يديها سلاحا أبيض عبارة عن «سكين»، وتطورت المشاجرة بينهما، وأثناء محاولة انتشال أخيها السكين من يدها أصيب بطعنة نافذة ما أدى لوفاته.

وتحرر المحضر بالواقعة.. وتم التحفظ على المتهمة.. وأثناء التحقيقات نفت نية قصد القتل، وأنها كانت تحاول إبعاد السلاح عن شقيقها خشية إصابته.

وبعرض المتهمة أمام النيابة العامة أجهشت في البكاء وأفادت أنها لم تكن تقصد قتله قائلة: "أنا كنت باطبخ وجريت من المطبخ وفي إيدى سكينة وباعاتبه على اعتداء ابن الجيران على شقيقتنا الطفلة البالغة من العمر 4 سنوات دون رد فعل منه".


Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements