رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تعرف على أداء أبرز البورصات العربية خلال تعاملات آخر الأسبوع

حنان رمسيس
حنان رمسيس
Advertisements
رصدت حنان رمسيس خبيرة اسواق المال، أداء الاسواق العربية في جلسة الخميس، نهاية الاسبوع.

البداية من الكويت 
تراجعت بورصة الكويت في مستهل جلسة يوم الخميس، حيث هبط مؤشرها العام 0.12%، وتراجع السوق الأول 0.15%، وسجل المؤشران "رئيسي 50" والرئيسي انخفاضاً بنسبة 0.02% و0.09% على الترتيب.



وبلغت أحجام التداول نحو 79 مليون سهم، جاءت بتنفيذ 2210 صفقات حققت سيولة بقيمة 11.5 مليون دينار تقريباً.

وجاء سهم "التقدم" على رأس القائمة الحمراء للأسهم المُدرجة بتراجع نسبته 4.98%، فيما تصدر سهم "أولى تكافل" القائمة الخضراء مرتفعاً بنحو 9.80%.

وحقق سهم "أهلي متحد - البحرين" أنشط سيولة بالبورصة بقيمة 3.25 مليون دينار مُستقراً عند سعر 225 فلساً، تلاه سهم "وطنية" بقيمة 954.73 ألف دينار مرتفعاً بنحو 1.61%.


الإمارات العربية المتحدة 
استمرار الارتفاعات في الاسواق الإماراتية مدعومة بتطعيم نسبة كبيرة من المواطنين والمقيمين بلقاح كورونا؛ مما يعني فتح الاقتصاديات واستعادة كافة الانشطة حيث في جلسة الامس، واصل سوق أبوظبي ارتفاعه للجلسة الرابعة على التوالي في ختام جلسة الأربعاء، مقابل تراجع سوق دبي المالي، وسط زخم من السيولة المليارية.


ولا تزال سيولة الأسهم تواصل ارتفاعها منذ بداية الأسبوع لتصل إلى 6.4 مليار درهم نحو منذ بداية الأسبوع (خلال الأربع جلسات الأولى من الأسبوع) بدعم من ارتفاع شهية التداول من قبل المؤسسات الأجنبية والمحلية، بينما سجلت خلال جلسة الأمس سيولة بنحو 1.63 مليار درهم.

 ارتفع مؤشر أبوظبي بنسبة 0.61% عند مستوى 6711 نقطة.

وفي سوق أبوظبي ارتفع كل من العالمية القابضة وأبوظبي الأول والدار العقارية بنسبة 0.78% و0.12% و0.53% على الترتيب، كما ارتفع سهم أدنوك للتوزيع بنسبة 3.16%.

وتقدم العالمية القابضة الأسهم من حيث قيمة التداول بقيمة 696.08 مليون درهم، يليه أبوظبي الأول بقيمة 276.26 مليون درهم.

وبلغت قيمة التداول في سوق أبوظبي 1.49 مليار درهم، فيما بلغ حجم التداول 187.24 مليون سهم.

وسجلت القيمة السوقية لسوق أبوظبي بختام اليوم 948.627 مليار درهم، مقابل قيمة بلغت 941.095 مليار درهم في ختام الجلسة السابقة لتربح 7.53 مليار درهم.

 في حين تراجع المؤشر العام لسوق دبي المالي بنسبة 0.12% عند مستوى 2831 نقطة.

وجاء أداء مؤشر دبي بالتزامن مع ارتفاع سهمي دبي الإسلامي وأرامكس بنسبة 0.4% و0.73% على التوالي، وفي المقابل تراجع سهما إعمار وداماك بنسبة 0.97% و1.53% على التوالي.

وتصدر إعمار الأسهم من حيث قيمة التداول بنحو 45.27 مليون درهم، يليه سهم داماك بقيمة 35.93 مليون درهم.

وبلغت قيمة التداول في سوق دبي المالي خلال تعاملات أمس الأربعاء  194.88 مليون درهم، بحجم تداول بلغ 127.65 مليون سهم، عبر 2.7 ألف صفقة.

وخلال تعاملات الأمس ارتفع 16 سهماً وتراجع نحو 13 سهماً، واستقر سهمين.

وبختام جلسة الأمس، سجلت القيمة السوقية لسوق دبي المالي 388.058 مليار درهم، مقابل قيمة بلغت 388.772 مليار درهم في ختام الجلسة الماضية لتفقد 714 مليون درهم.

قالت شركة داماك العقارية إنها تلقت عرضاً رسمياً من المساهم الرئيسي في داماك من خلال شركة ميبل انفست كو ليمتد، للاستحواذ على 100% من أسهم رأسمال داماك الصادر والمدفوع.


وقد استقال حسين علي سجواني من منصبه كرئيس وعضو مجلس إدارة داماك، بأثر فوري بسبب تضارب المصالح الناشئة عن حصته في شركة ميبل إنفست كو ليمتد ومشاركته في العرض.. وفق بيان لسوق دبي المالي صادر عن الشركة.

وبحسب البيان، فإن أعضاء مجلس إدارة داماك المتبقين بصدد دراسة وتقييم العرض، وسيقومون بتحديث السوق في الوقت المناسب
وينتج عن العرض تملك شركة ميبل انفست كو ليمتد ما لا يقل عن 90% وحتى 100% من الأسهم العادية المصدرة والمدفوعة لشركة داماك العقارية.

ونوهت الشركة بأنه على فرض قبول جميع المساهمين في داماك العرض، تكون القيمة الإجمالية للعرض 2.185 مليار درهم.

وذكرت أن مقابل العرض هو 1.3 درهم مقابل كل سهم في شركة داماك بشرط أن يصبح العرض غير مشروط، إما عن طريق استيفاء الشروط المذكورة أدناه وإما تنازل ميبل عنها.

وأكد البيان نية مقدم العرض الفعلي في إلغاء إدراج أسهم داماك بعد الإتمام الناجح للعرض المقترح ولحق شراء أسهم الأقلية من المساهمين.


وأشار العرض إلى أنه بعد الإتمام الناجح للعرض، وبشرط وصول مجموع حصة مقدم العرض الفعلي لنسبة 90% +1 على الأقل، آخذين بعين الاعتبار مجموع الموافقات المستلمة بموجب العرض.


وتعتزم شركة ميبل ممارسة حقها بالاستحواذ على أي أقلية من المساهمين الذين لم يقبلوا العرض، وذلك من خلال التقدم بإشعار استحواذ إلزامي لإجبار أقليات المساهمين الذين لم يقبلوا العرض بيع أسهمهم في شركة داماك إلى شركة ميبل، وفق حق شراء أسهم الأقلية من المساهمين.

يذكر أن الشركة حققت خسائر بلغت 190 مليون درهم إماراتي (51.7 مليون دولار أمريكي) في الربع الأول من العام الجاري، مقابل خسائر بقيمة 106 ملايين درهم (28.9 مليون دولار) في الربع الأول من 2020، بحسب بيان للشركة أرسلته إلى سوق دبي المالي يوم الأحد الماضي.


وفي جلسة اليوم تراجع مؤشر دبي بضغط من الأسهم المالية والعقارية بنسبة 0.2٪، مواصلاً الخسائر لليوم الثالث على التوالي، مع تراجع بنك دبي الإسلامي المتوافق مع الشريعة الإسلامية بنسبة 0.8٪ وشركة إعمار العقارية خسر 0.3٪.


وفي أبوظبي، هبط مؤشر بنسبة 0.2٪، ليقطع مكاسب أربع جلسات متتالية، حيث انخفض سهم بنك أبوظبي الأول ذو الثقل في السوق بنسبة 0.5٪ وتراجع مصرف أبوظبي الإسلامي بنسبة 1.4٪.


على صعيد آخر، قالت مستثمرة حكومة أبوظبي مبادلة يوم الثلاثاء إنها انضمت إلى كونسورتيوم بقيادة "إي آي جي جلوبال إنيرجي بارتنرز"، ومقرها الولايات المتحدة، والذي وافق على شراء حصة 49٪ في شركة أرامكو لأنابيب النفط.


المملكة العربية السعودية 
صعد المؤشر الرئيسي للمملكة العربية السعودية تاسي 0.1٪ ، مع صعود سهم مصرف الراجحي 0.6٪ والبنك الوطني السعودي بنسبة 0.4٪.

من ناحية أخرى، قال صندوق الثروة السيادية السعودي، صندوق الاستثمارات العامة، يوم الثلاثاء، إنه عين منصبي نائب المحافظ لدعم النمو والتوسع المستمر للصندوق البالغ حجمه 430 مليار دولار.

ومن المتوقع أن يضخ الصندوق ما لا يقل عن 40 مليار دولار سنويًا في الاقتصاد المحلي حتى عام 2025، وأن يزيد أصوله إلى تريليون دولار بحلول ذلك التاريخ.


وبذلك يكون المؤشر السعودي استكمل 5 جلسات متوالية من الارتفاعات.

 
وفي جلسة الأمس سجلت قائمة أسعار الأسهم السعودية ارتفاعا حتى وصلت إلى مستوى 10,812.62 دولار.


ويعادل ذلك نسبة صعود 0.21 في المائة، إذ سجل مؤشر السوق السعودي تاسي ما يقرب من 22.38 نقطة.


كما وصل مؤشر "إم تي 30" إلى مستوى 1,447.52 بعد ارتفاعه بنسبة تصل إلى 0.05 في المائة مسجلا 0.75 نقطة.


ووصل آخر سعر للتداول على سهم الخزف السعودي إلى 54.20 ريال سعودي بما في ذلك الوصول إلى 3.60 نقطة.

وحل ثانيا سهم “العبد اللطيف” الذي سجل نسبة 4.47 في المائة، وحقق قرابة 1.70 نقطة، ووصل آخر سعر إلى 39.70 ريال سعودي.


أما المرتبة الثالثة فاحتلها سهم “أسواق المزرعة”، وآخر سعر للتداول على السهم كان 40.45 ريال سعودي، بما في ذلك نسبة 3.98 في المائة، وجاء على رأس الأسهم السعوديه المنخفضة سهم “باعظيم” الذي يعتبر الأكثر هبوطا اليوم.


وبلغت نسبة التغير 2.75 في المائة بما يعادل 3.80 نقطة.

وآخر سعر وصل إليه السهم عند التداول هو 134.40 ريال سعودي.

وحل ثانيا سهم “أيان” بنسبة 2.62 في المائة التي تساوي 0.75 نقطة.

ويعتبر السعر الذي وصل إليه السهم بختام المعاملات هو 27.90 ريال سعودي.

أما سهم “الأبحاث والإعلام” فقد شغل المركز الثالث بسعر 146.20 ريال، وبلغت نسبة التغير حوالي 2.01 في المائة بما يعادل 3 نقاط.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية