رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أسعار قمر الدين في السلاسل التجارية والمحلات

قمر الدين
قمر الدين
Advertisements
تطرح السلاسل التجارية بالتزامن مع حلول شهر رمضان 2021 العديد من السلع الرمضانية المختلفة من الياميش والمكسرات وقمر الدين المصرى والسورى لتلبية الطلب من جانب المستهلكين فى تلك الفترة.


ويستحوذ قمر الدين بنوعيه المحلى والمستورد على اهتمام الكثيرين خلال الشهر الفضيل نظرا لسهولة تحضيره وسعره المميز.

400 جرام قمر الدين بسعر 12 جنيها

قمر الدين سورى 400 جرام بسعر 21 جنيها

قمر الدين مصرى 400 جرام بسعر 16 جنيها

قمر الدين سورى 400 جرام بسعر 34 جنيها

قمر الدين مصرى 400 جرام بسعر 12.50 جنيه.

رمضان 2021 

وفي سياق آخر.. أعلن الاتحاد العام للغرف التجارية برئاسة المهندس إبراهيم العربي انتهاء الاستعدادات بكافة أسواق الجمهورية على كافة المحاور الجغرافية لإقامة معارض "أهلا رمضان" والذي ينطلق هذا العام تحت شعار "معا من أجل مصلحة المستهلك" لاستقبال شهر رمضان المبارك.

ويتم توفير السلع الأساسية من المصنع والمستورد مباشرة إلى المستهلك بهدف خفض تكلفة التداول وبالتالى الأسعار، بالإضافة إلى الخصومات الممنوحة منهم، وذلك بالشراكة بين القطاع الخاص والذي يمثله الاتحاد العام للغرف التجارية والقطاع العام ممثلا في وزارات التموين والتجارة الداخلية، التجارة والصناعة، التضامن، التنمية المحلية، الشباب والرياضة والمحافظات وتحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء.

معارض أهلا رمضان


وأشار في بيان إلى أن المركز الرئيسي للمعرض سيقام بمركز القاهرة الدولى للمؤتمرات وذلك بالتزامن مع معارض أهلا رمضان التي تنظمها الغرف التجارية بالمحافظات. 


وقال الدكتور علي مصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية: إن وزارة التموين لديها احتياطي استراتيجي ضخم من ‏السلع الأساسية يكفي لشهور قادمة، ومن المقرر أن يتم توفير أكثر من منفذ فى المحافظات ذات الكثافة ‏السكانية العالية حيث يجرى تنظيم 118 منفذا من حلايب إلى السلوم ومن أسوان إلى العريش، بخلاف المعارض الرئيسية.


وأوضح أنه سيشارك في المبادرة أكثر من 200 مورد من صانع ومستورد للسلع الرمضانية متضمنة الألبان ومنتجاتها، والبقول والحبوب، والمجمدات من لحوم ودواجن وأسماك، والزيوت والسمن والسكر، بالإضافة إلى العديد من السلع الاستهلاكية.


وأشار إلى أنه سيتم طرح كافة السلع بأسعار مخفضة للمواطنين، وأن هناك ‏تنسيقا وتعاونا بين وزارة التموين والغرف التجارية وأصحاب السلاسل التجارية على قيام السلاسل بخفض أسعار السلع الغذائية، بالإضافة إلى ‏عروض تخفيض الأسعار على السلع الغذائية حيث سيتم تنظيم ركن خاص بأهلا رمضان داخل كافة المحال بمختلف المحافظات ‎وسيتم تقديم السلع الأساسية بأسعار معلنة ثابتة ‏وأقل من أسعار الأسواق بنسبة تتراوح بين 15 و35 %، وبنفس السعر فى كافة المحافظات طوال ‏الفترة.

جهود الحكومة

ومن جانبها قالت الدكتورة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة: إن المبادرة ستتضمن معرضا كبيرا بالقاهرة بمركز القاهرة الدولى للمؤتمرات وآخرين بالجيزة والإسكندرية وبورسعيد والإسماعيلية تتضمن السلع الأساسية وغيرها من السلع الغذائية وستستمر لمدة عشرة أيام وحتى حلول شهر رمضان وذلك بالتزامن مع منافذ بيع جماعى بالمحافظات تنظمها الغرف التجارية.


وأشارت جامع إلى أن مجلس الوزراء قرر تقديم خصم 50% على تكلفة مركز المؤتمرات وأن الغرف التجارية تدعم المبادرة بأكثر من 10 ملايين جنيه ليتمكن المصنعين من تقديم أكبر قدر من الخصومات أثناء المبادرة.


وأوضح اللواء محمود شعراوي أنه تم التنسيق مع المحافظين والغرف التجارية لتحديد أماكن متميزة ومع الموردين ‏لتحديد السلع والأسعار المخفضة، وأن العارضين سيتضمنهم القوات المسلحة ممثلة فى جهاز الخدمة الوطنية، ووزارة الداخلية ممثلة فى مشروع امان، ووزارة التموين والتجارة الداخلية ممثلة بالشركة ‏القابضة للصناعات الغذائية، وكبار المصنعين والمستوردين والمنتجين ‏المصريين، والذين سيلتزمون بتوفير الكميات والأسعار المخفضة التى ‏يتفق عليها.


ومن جانبه أكد العربى أن السلاسل التجارية ستستمر فى مبادرة خفض هامش الربح على مجموعة من السلع الأساسية تتجاوز 40 سلعة لتحقيق استقرار فى الأسعار، وذلك بالإضافة الى عدد من المبادرات الجماعية والفردية بالتعاون مع الموردين لتقديم عروض مخفضة أثناء شهر رمضان المعظم تحت شعار "المواطن أولا".


وأضاف العربى أنه يجرى الاتفاق حاليا مع قيادات المنتجين والمستوردين لمجموعات السلع الأساسية والرمضانية لتوفير كميات كافية بكافة ربوع مصر بأسعار أقل من أسعار السوق حتى تتمكن كافة الأسر المصرية أن تستقبل الشهر المعظم ولديها احتياجاتها بأسعار مناسبة.


وأشار العربى إلى أن المخزون الإستراتيجى سواء بالمخازن أو بالموانئ أو ما تم شحنه خلال الفترة الماضية أو التعاقدات التى سترد خلال الفترة القادمة بتجاوز الاستهلاك المحلى لبعد شهر رمضان وذلك بعد التسهيلات الائتمانية المتاحة من البنك المركزي، حيث تم الإفراج الجمركي على كميات كبيرة من السلع الغذائية يوميًا.


وأكد العربى أن الغرف التجارية واتحادها العام تنظم وتدعم تلك المبادرة للعام السادس على التوالى حتى يتمكن أبناء مصر الأوفياء من تجار وصناع ومؤدى الخدمات من توفير السلع مباشرة للمستهلك وخفض اسعارهم وذلك مع التركيز على المنتج المحلي في إطار مبادرة الاتحاد لدعم شراء المنتج المصري.


وأوضح أن المبادرة سيصاحبها حملة إعلامية للوصول إلى كافة المواطنين وتأكيد دور ‏الدولة وشراكة الحكومة والقطاع الخاص في دعم المواطن البسيط.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية