رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

سليمان القانوني، أسباب تقديره في الغرب والشرق وإنجازات صلاحياته القضائية للخلافة

سليمان القانوني،
سليمان القانوني، فيتو

في مثل هذا اليوم من عام 1566 توفى سليمان القانوني، الخليفة العثماني، عاشر سلاطين الدولة العثمانية وخليفة المسلمين الخامس والسبعين. 

 

عن السلطان سليمان القانوني 

 

سليمان الأول الشهير بسليمان القانوني، ولد في 6 نوفمبر 1494 بمدينة طرابزون، وهو ثاني من حمل لقب «أمير المؤمنين» من آل عثمان، بعد أن بلغت الدولة العثمانية في عهده أقصى اتساع لها حتى أصبحت أقوى دولة في العالم في ذلك الوقت. 

 

كما يعد صاحب أطول فترة حكم من 6 نوفمبر 1520م حتى وفاته في 7 سبتمبر سنة 1566م  خلفًا لأبيه السلطان سليم خان الأول وخلفه ابنه السلطان سليم الثاني. 

Advertisements

 

عُرف في الشرق باسم سليمان القانوني لما قام به من إصلاح في النظام القضائي العثماني كما عرف عند الغرب باسم سليمان العظيم  بعد أن أصبح حاكمًا بارزًا في أوروبا خلال القرن السادس عشر، ويتزعم قمة سلطة الدولة الإسلامية العسكرية والسياسية والاقتصادية. 

 

قاد سليمان القانوني الجيوش العثمانية لغزو المعاقل والحصون المسيحية في بلغراد ورودوس وأغلب أراضي مملكة المجر قبل أن يتوقف في حصار فيينا في 1529م. وضم أغلب مناطق الشرق الأوسط في صراعه مع الصفويين ومناطق شاسعة من شمال أفريقيا حتى الجزائر. تحت حكمه، وسيطرت الأساطيل العثمانية في عهده على بحار المنطقة من البحر الأبيض المتوسط إلى البحر الأحمر حتى الخليج.

 

في خضم توسيع الإمبراطورية، أدخل سليمان إصلاحات قضائية تهم المجتمع والتعليم والجباية والقانون الجنائي وحدد قانونه شكل الإمبراطورية لقرون عدة بعد وفاته. 

 

لم يكن سليمان شاعرًا وصائغًا فقط بل أصبح أيضًا راعيًا كبيرًا للثقافة ومشرفًا على تطور الفنون والأدب والعمارة في العصر الذهبي للإمبراطورية العثمانية وكان يتحدث أربع لغات: العربية والفارسية والصربية والجغائية (لغة من مجموعة اللغات التركية مرتبطة بالأوزبكية والأويغورية). 

 

يعتبر بعض المؤرخين هذا السلطان أحد أعظم الملوك لأن نطاق حكمه ضم الكثير من عواصم الحضارات الأخرى كأثينا وصوفيا وبغداد ودمشق وإسطنبول وبودابست وبلغراد والقاهرة وبوخارست وتبريز والجزائر وغيرها.

 

عن الدولة العثمانية 

 

الدَّوْلَةُ العُثمَانِيَّة، أو الدَّوْلَةُ العَلِيَّةُ العُثمَانِيَّة (بالتركية العثمانية: دَوْلَتِ عَلِيّهٔ عُثمَانِيّه؛ هي دولة إسلامية أسسها عثمان الأول بن أرطغرل، واستمرت قائمة لأكثر من 600 سنة، وبالتحديد من 27 يوليو 1299م حتى 29 أكتوبر 1923م.

 

نشأت الدولة العُثمانيَّة بدايةً كإمارة حُدود تُركمانيَّة تعمل في خدمة سلطنة سلاجقة الروم، وترد الغارات البيزنطيَّة عن ديار الإسلام، وبعد سُقُوط السلطنة سالفة الذِكر استقلَّت الإمارات التُركمانيَّة التابعة لها، بما فيها الإمارة العُثمانيَّة، التي قُدِّر لها أن تبتلع سائر الإمارات بِمُرور الوقت. 

 

عبر العُثمانيُّون إلى أوروبا الشرقيَّة لأوَّل مرَّة بعد سنة 1354م، وخلال السنوات اللاحقة تمكَّن العُثمانيُّون من فتح أغلب البلاد البلقانيَّة، فتحوَّلت إمارتهم الصغيرة إلى دولة كبيرة، وكانت أوَّل دولةٍ إسلاميَّة تتخذ لها موطئ قدم في البلقان، كما قُدِّر لِلعُثمانيين أن يفتتحوا القسطنطينية سنة 1453م، ويُسقطوا الإمبراطوريَّة البيزنطيَّة بعد أن عاشت أحد عشر قرنًا ونيفًا، وذلك تحت قيادة السُلطان محمد الفاتح.

 

نقدم لكم من خلال موقع (فيتو) ، تغطية ورصدا مستمرا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا ، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية. 

Advertisements
الجريدة الرسمية