رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

محافظ دمياط ترأس اجتماع لجنة المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية

محافظ دمياط
محافظ دمياط
Advertisements

ترأست الدكتورة منال عوض محافظ دمياط، اجتماع اللجنة التنفيذية للمبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية وذلك لليوم الثانى على التوالى، حيث جاء بحضور ممثلى الفرع الاقليمى لجهاز شئون البيئة بالمنصورة ووزارتى التخطيط والتنمية الاقتصادية والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ونقاط الاتصال بالمحافظة وأيضًا مقرر المجلس القومى للمرأة وممثل عن المجتمع المدنى.

المحافظ تجتمع مع اللجنة التنفيذية للمبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية

واستكملت " المحافظ "بحث المشروعات بباقى الفئات التى قُدمت عبر الموقع الإلكتروني للمبادرة خلال الفترة من ٢١ أغسطس حتى ١٨ سبتمبر الجارى، لاجراء التقييم اللازم بشأنها وتأهيل مشروع واحد للمراحل النهائية وذلك من الفئات الستة " المشروعات كبيرة الحجم، المشروعات المتوسطة،  المشروعات المحلية الصغيرة خاصة المرتبطة بالمبادرة الرئاسية (حياة كريمة )، المشروعات المقدمة من الشركات الناشئة، المبادرات والمشاركات المجتمعية غير الهادفة وكذلك المشروعات التنموية المتعلقة بالمرأة وتغير المناخ والاستدامة " ؟

وقالت المحافظ:  يجرى التقييم وفقًا للمعايير والرؤى التى تستهدفها المبادرة وبما يتفق مع محورى المشروعات الذكية والخضراء، وأهداف التنمية المستدامة،وطبقًا للمؤشرات المتمثلة فى التخفيف من آثار تغير المناخ والتكيف معها والحفاظ على الموارد الطبيعية وحفظ التنوع البيولوجي والحد من التلوث وذلك لتأهيلهم للمراحل النهائيةمن المبادرة.

وأكدت " محافظ دمياط " أهمية المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية والتى أطلقتها الحكومة المصرية تزامنا مع الاستعدادات لاستضافة مصر ورئاستها لمؤتمر الدول الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ Cop27، المُنعقد فى مدينة شرم الشيخ نوفمبر المقبل، وفى إطار الجهود الوطنية للتعامل مع البعد البيئى والتغيرات المناخية.

واشارت إلى أن الهدف من تلك الأعمال هو إبراز مشروعات تتسق أهدافها مع الجهود المبذولة للحد من تداعيات التغيرات المناخية وتحقيق الاستدامة والحفاظ على البيئة، لافتة الى أن تلك المشروعات التى تم تأهيلها سيتم تقديمها للجنة الوطنية لاختيار ١٨ مشروع على مستوى الجمهورية وذلك خلال مؤتمر سيعقد الشهر المقبل بحيث يتم حشد التمويل والاستثمارات للمشروعات الفائزة بمؤتمر المناخ.

Advertisements

مواد متعلقة

Advertisements
الجريدة الرسمية