رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

خبير لوائح: في هذه الحالة سيتم توقيع عقوبات على 3 أطراف بسبب أزمة الجزيري

سيف الدين الجزيري
سيف الدين الجزيري لاعب الزمالك
Advertisements

أكد عامر العمايرة، الخبير المختص باللوائح، أن اتحاد الكرة المصري يعد المسئول الأول عن أزمة تعاقد الزمالك مع التونسي سيف الجزيري.

وأشار عامر العمايرة، في تصريحات لبرنامج «الماتش» الذي يقدمه هاني حتحوت على قناة «صدى البلد»، إلى أنه إذا تم إثبات وجود عقد ثلاثى بين الزمالك والمقاولون والجزيري، سوف يتم توقيع عقوبات عليهم بتهمة التحايل والتزوير.

وأوضح العمايرة أن “الفيفا” سيطلب نظام مطابقة الانتقال لتصحيح السلوك المخالف، وثانيًا سيتم فرض عقوبة التحذير أو التوبيخ أو غرامة تصل إلى 14 ألف فرنك سويسري، وثالثًا سيتم تحويل الملف للجنة التأديبية.

وتابع عامر العمايرة: الجبلاية أيضًا سيتم معاقبتها بتحويل الملف للجنة التأديبية في حال ثبوت تهمة التحايل، فيما ستحاول لجنة فض المنازعات تسوية القضية بين الزمالك والأندية التونسية، وفي حال رفض الأخيرة ذلك فسوف تأخذ القضية وضعها القانوني، وسوف يتم توقيع عقوبة مالية على الزمالك يتم تسديدها في فترة 30 يوما أو منع الزمالك من القيد لثلاث فترات حتى يتم تسديد الغرامة.

من جانبه، أصدر اتحاد الكرة  بيانًا توضيحيًّا بشأن موقف سيف الجزيري لاعب الزمالك، وصحة قيد في قائمة الزمالك للموسم الماضي.

 

بيان اتحاد الكرة

وجاء بيان اتحاد الكرة على النحو التالي:  

"توضيح بشأن موقف سيف الجزيري لاعب الزمالك.. اللاعب انتقل من المقاولون إلى الزمالك على سبيل الإعارة قبل قرار إيقاف القيد للزمالك.. وأثناء وجوده في الزمالك صدر قرار إيقاف قيد الزمالك لأي "لاعبين جدد"، بمعنى لو في لاعب موجود في قوائم النادي يجوز مد العقد، ويجوز تحويل الإعارة لانتقال نهائي، ويجوز تحويل الصفة من هاوٍ إلى محترف، ويحق للنادي استعادة لاعبيه المعارين، وكل هذه الحالات لا تخالف قرار إيقاف القيد".

وكشف مسئولو اتحاد الكرة تفاصيل جديدة في عملية انتقال سيف الجزيري من المقاولون إلى الزمالك بعد انتهاء الإعارة.

وقال مسئولو اتحاد الكرة: إن عقد إعارة الجزيري من المقاولون إلى الزمالك لم يكن به بند يفيد بنية الشراء كما يتردد، وأن اللاعب انتقل من المقاولون للزمالك بعد انتهاء الإعارة كلاعب حر.

 

موقف المقاولون العرب

وأكد مسئولو اتحاد الكرة أن المقاولون العرب استغنى عن الجزيري قبل انتقاله إلى الزمالك ورفع اسمه من القائمة، وبالتالي ضمه الزمالك كلاعب حر بعد مد الإعارة وهو أمر قانوني في ظل منع الزمالك من القيد لأن مد الاعارة او تحويلها لشراء لا يتعارض مع القرار.

وشدد مسئولو اتحاد الكرة على أنه لو كان عقد إعارة الجزيري من المقاولون للزمالك به نية للشراء، لطلب اتحاد الكرة تحديد قيمة هذا الشراء ولكن هذا البند لم يكن موجودًا.

وضرب اتحاد الكرة مثالًا بالثنائي محمد صبحي وياسين مرعي لاعبي الزمالك المعارين لفاركو، حيث قضى اتحاد الكرة بأحقية الزمالك في صبحي لأنه لم يوقع عقود الانتقال للزمالك بعكس مرعي الذي قضى اتحاد الكرة بأحقية فاركو فيه.

واختتم مسئولو اتحاد الكرة بأن محامي الأفريقي التونسي اعترف بصحة الإجراءات، وانتقال الجزيري للزمالك لكنه يتمسك بالحصول على أي مستحقات مالية.

أزمة الجزيري 

وشهدت الساعات الماضية تلقي نادي الزمالك، خطابًا من لجنة فض المنازعات التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بعد شكوى الأفريقي التونسي ضد المقاولون العرب.

وتقدم الأفريقي التونسي بشكوى لدى غرفة فض المنازعات في وقت سابق يرغب فيها في الحصول على حق رعايته للجزيري بعد انضمامه للزمالك من المقاولون.

وأكد مسئولو الزمالك، أن لجنة فض المنازعات طلبت من الزمالك إرسال التفاصيل الكاملة لضمه للجزيري من المقاولون المعرب وأن يكون رد الزمالك بحد أقصى الـ16 من شهر أكتوبر المقبل.

ويرغب فيفا في معرفة قيمة الانتقال لاحتساب حق رعاية الأفريقي الذي ينبغي أن يحصل عليه من المقاولون.

وأضاف مسئولو الزمالك، أن الفيفا تطالب النادي الأبيض بنسخة من اتفاقية الانتقال بين الزمالك والمقاولون كي يعرف نسبة كل نادي فيهم كي يتم دفعها لنادي الأفريقي التونسي.

وشدد مسئولو الزمالك، أن النسبة قد تكون 5% من قيمة الصفقة، وقد يحدث بالاتفاق بين الزمالك والمقاولون، وبالتالي سيحصل النادي الأفريقي 2.5%.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية