رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أعراض التهاب القولون العصبي.. وأسباب الإصابة وطرق العلاج

أعراض التهاب القولون
أعراض التهاب القولون
Advertisements

التهاب القولون العصبي من المشاكل الصحية التي تسبب آلامًا مزعجة لأصحابها في منطقة البطن، وكلما تم اكتشاف وملاحظة أعراض التهاب القولون العصبي كان العلاج أسهل، وأعراض التهاب القولون تقترن دائمًا بالآلام والأوجاع، واكتشاف أعراض التهاب القولون العصبي الملتهب مبكرًا يساعد على الشفاء السريع حتى لا تسوء الحالة.

 

أسباب التهاب القولون

ويؤكد دكتور أحمد دياب، استشاري التغذية العلاجية وعلاج السمنة والنحافة، أن هناك مجموعة من العادات الغذائية اعتادها الكثيرون دون أن يدركوا أنها السبب في إصابتهم بالتهاب القولون العصبي، وبعسر الهضم وبانتفاخ القولون، والتي يستعرضها في السطور التالية:

تناول المأكولات الدسمة، والمقليات، إلى جانب الاستمرار في الاكل إلى أن نشعر بالشبع، تصيب بالتخمة والانتفاخ.

تناول الوجبات الجاهزة تعمل على ارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم، لأنها تحتوي على دهون مشبعة.

شرب المياه الغازية خلال الوجبات يصيب العظام بالهشاشة، لاحتوائها على حمض الفسفوريك الذي يخل بنسبة الكالسيوم بالدم.

اعتاد الكثيرون على تناول الشاي بعد وجبة الغداء مباشرة، في حين أن هذه العادة تعمل على منع امتصاص الجسم للحديد الموجود بالأكل، مما يترتب عليه إصابة الجسم بالأنيميا.

من العادات الغذائية الخاطئة الإفراط في تناول اللحوم الحمراء، التي تتسبب في ارتفاع نسبة حمض البوليك بالدم الذي يسبب الإصابة بمرض النقرس.

وأخيرًا ينصح دكتور أحمد من تجنب الإكثار من تناول الحلويات لأنها تسبب ارتفاع نسبة سكر الجلوكوز بالدم.

 

أعراض التهاب القولون العصبي 

ويشير دكتور سامح السماحي، أخصائي التغذية العلاجية، إلى أن الاكتشاف المبكر لمرض التهاب القولون يعجِّل بالشفاء، ولاكتشافه لا بد من معرفة أعراض التهاب القولون، والتي تتمثل في التي:

ارتفاع درجة حرارة الجسم.

ظهور دم بالبراز.

الإصابة بالإسهال المتكرر.

إلى جانب سوء التغذية نتيجة فقدان للشهية، والإصابة بالأنيميا.

مع الشعور بألم مستمر في منطقة البطن.

علاج التهاب القولون 

ويؤكد دكتور سامح مجموعة، أنه يمكن التخلص من مرض التهاب القولون بطريقة طبيعية ودون اللجوء للأدوية، من خلال اتباع النصائح التالية:

- التقليل من الأطعمة الغنية بالألياف، مع التركيز على البروتينات، وتناول ما لا يقل عن 125-150 جرام من الأطعمة الغنية بالبروتين يوميا.

- تناول الكثير من الأطعمة الغنية بالفيتامينات والأملاح المعدنية، خاصة فيتامين (ج، ك) ومجموعة فيتامينات ب المركبة.

- ضرورة التقليل من تناول الأطعمة الغنية بالدهون، ومنتجات الألبان لتفادى حدوث عدم تحمل الجسم اللاكتوز، كما يفضل استخدم المنتجات الخالية من اللاكتوز.

- عند الإصابة بالإسهال تستخدم السوائل عن طريق الوريد لمعادلة نقص السوائل والأملاح المعدنية المفقودة نتيجة هذا الإسهال، لعدم الإصابة بالجفاف نتيجة فقدان الجسم للسوائل.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية