رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

جامعة القناة تجرى مسحا اجتماعيا عن سوء استخدام التكنولوجيا وتأثيرها على الأسرة

جامعة القناة تجرى
جامعة القناة تجرى مسحا اجتماعيا

أجرت جامعة قناة السويس، خلال إحدى قوافل الإصحاح البيئي التي وجهتها لقرية أبو خليفة وضمن مبادرة "حياة كريمة" مسحا اجتماعيا حول مشكلات سوء استخدام التكنولوجيا وتأثيرها على الأسرة، وذلك لحث ودراسة تفك الظاهرة والتصدي لها لحماية أفراد المجتمع من الأثر السلبي لاستخدام التكنولوجيا.    

توجيه قافلة ضمن حياة كريمة 

جاء ذلك خلال فعاليات القافلة التي وجهتها جامعة قناة السويس، اليوم الاثنين، لقرية أبو خليفة التابعة لمركز ومدينة القنطرة غرب، ضمن مبادرة  "حياة كريمة" التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية.  

المشاركون بالقافلة 

وكان قد أعلن الدكتور ناصر مندور رئيس جامعة قناة السويس، أن القافلة شارك فيها كليات الزراعة، والهندسة، والتربية بالجامعة للتصدى للمشاكل الاجتماعية، والحد من الممارسات الزراعية الخاطئة، ورفع كفاءة البنية التحتية بالقرية. 

زيارة مزارع المانجو 

و تم تنظيم زيارة لعدد من مزارع المانجو والأرز  لفحص المزارع، وعمل ندوة إرشادية للمزارعين حول مشكلات التشوهات الزهرية والخضرية وإصابة بعض الأشجار بالحشرات القشرية،والعفن الهبابي، وضعف النمو الحديث لأشجار المانجو، والتوصية باتباع الأسلوب الصحيح في رش المبيدات والاسمدة واستخدام الطرق الحديثة المتبعة في ذلك، كما يتم الاهتمام بتباعد فترات الري في محصول الأرز وكان عدد المستفيدين من المزارعين حوالي ٢٢مزارعا. 

محاضرات توعوية

إلى جانب هذا تم إلقاء محاضرات توعوية حاضر بها نخبة من أعضاء هيئة التدريس بكلية التربية بحضور أهالي المنطقة تناولت أضرار الزواج المبكر وما يترتب عليه من آثار سلبية تهدد كيان الأسرة، وتزيد من نسبة الطلاق والمشكلات الاجتماعية، ووجود حالات العنف الأسري. 
 

وتأتي القافلة بإشراف عام دكتور أحمد زكي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وبتنظيم الإدارة العام للمشروعات البيئية بإشراف تنفيذى المحاسب عمرو كشك مدير عام المشروعات البيئية والمهندسة وفاء أمام مدير إدارة التخطيط والبرامج. 

التجديد للوكلاء 

وكان قد أصدر رئيس جامعة قناة السويس أمس قرارًا بتجديد ندب الدكتور سامي عبد الملك محمد عبد العظيم الأستاذ المساعد بقسم الأراضي والمياه  للقيام بعمل وكيلا لمعهد الإستزراع السمكي لشئون الدراسات العليا، بالاضافة إلى ندب الدكتورة ميرفت علي محمد الأستاذ بقسم الإنتاج الحيواني والثروة السمكية للقيام بعمل وكيل المعهد لشئون خدمة المجتمع. 

وضع خطط للتطوير 

وطالب الدكتور ناصر مندور العميد والوكلاء الجدد بضرورة وضع خطة لتطوير المعهد وزيادة قدراته الإنتاجية خاصة في ظل الاهتمامات القصوى التى توليها  القيادة السياسية لمشروعات الإستزراع السمكى، لما لها من مردود إيجابى في توفير الغذاء الملائم للمصريين من ثروة سمكية وتحقيق الاكتفاء الذاتى، فشرعت فى تدشينه وتشجيعه ليكون مصدرًا لمضاعفة الإنتاج السمكى ذات الجودة العالية فى مصر وزيادة فرص التصدير للخارج.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية