رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

هكمل رحلة كفاحه.. زميل أشيك بائع فريسكا يتجول برفقة صوره على شواطئ مطروح | فيديو

محمود بائع الفريسكا
محمود بائع الفريسكا

بين الحزن وأكل العيش.. وتعليق صوره على صناديق الفريسكا.. ينادي بصوته المليء بالحزن على بحر مطروح “فريسكاااا”، ومع طلبات زبائنه تتوارى كلمات التعزية حزنًا على فراق صديق رحلته وقريبه يوسف الشهير إعلاميًّا بأشهر بائع فريسكا في مصر، بعدما لقي مصرعه إثر حادث بالساحل الشمالي.

زملاء وأقارب أشيك بائع فريسكا يعلقون صوره على بضائعهم بمطروح

“فيتو” التقت بـ"محمود" أحد أقارب أشهر بائع فريسكا في مصر وصديق الكفاح والعمل معًا، أثناء تعليقه صور قريبه على صندوق الفريسكا الخاص به، فمنذ الصغر وصعدا بحرفتهم الشهيرة “الفريسكا” على شواطئ البحر الجميل من الغردقة إلى مطروح.

 

ويقول محمود، بائع الفريسكا على شاطئ الريفيرا بمرسى مطروح، إن يوسف ابن عمه، وتربيا معًا في الصعيد ثم انتقلا إلى الإسكندرية، وعن رحلة كفاحهما فقد عملا معًا في العين السخنة في عدد من الشواطئ والفنادق ببيع الفريسكا أيضًا، مشيرًا إلى أن يوسف طيلة حياته معروف عنه الكفاح في العمل والشغل ويسافر إلى عدد من الأماكن من أجل لقمة العيش.

زملاء وأقارب أشيك بائع فريسكا يعلقون صوره على بضائعهم في مطروح

وأضاف محمود في حديثه لـ"فيتو"، يوسف زي أخويا بالظبط المفروض كنت أحضر الجنازة بس بسبب ظروف الشغل منعتني أحضر، لكن والدي وأشقائي وعمي الحاج رشاد صاحب الفريسكا في مطروح أيضًا حضر الجنازة، لافتًا إلى أنه من الصوامعة من الصعيد وكان السكن بجوار البعض والتربية معًا.

زملاء وأقارب أشيك بائع فريسكا يعلقون صوره على بضائعهم في مطروح

وأوضح، أن يوسف في الشتاء كان يخرج للعين السخنة والقاهرة والإسكندرية بحثًا عن لقمة العيش بينما في الصيف يأتي إلى الساحل الشمالي للعمل به، مشيرًا إلى أنه يتميز بالاهتمام مظهره وارتداء الملابس الجميلة، حيث إنه العام الحالي كان يجهز زيًّا جديدًا لارتدائه في الساحل الشمالي وإستايل جديدًا.

زملاء وأقارب أشيك بائع فريسكا يعلقون صوره على بضائعهم في مطروح

وقال محمود، إن عم يوسف في محافظة مطروح، الحاج رشاد هو من قام بإطلاق فكرة تعليق صور يوسف على صناديق الفريسكا الخاصة بشباب مطروح عامة، وذلك رحمة على روح ابن أخيه، وتخليدًا لرحلة كفاحه.

زملاء وأقارب أشيك بائع فريسكا يعلقون صوره على بضائعهم في مطروح

سادت حالة من الحزن والإغماءات بين أسرة الشاب يوسف السيد راضي 32 عامًا، والشهير بأشيك بائع فريسكا بالإسكندرية منذ قليل، خلال تشييع جثمانه بمقابر العائلة بمنطقة أبو قير، والذي لقي مصرعه بحادث سير على طريق العلمين.

زملاء وأقارب أشيك بائع فريسكا يعلقون صوره على بضائعهم في مطروح

 

زملاء وأقارب أشيك بائع فريسكا يعلقون صوره على بضائعهم في مطروح
زملاء وأقارب أشيك بائع فريسكا يعلقون صوره على بضائعهم بمطروح
زملاء وأقارب أشيك بائع فريسكا يعلقون صوره على بضائعهم بمطروح

وأكد أحد أفراد أسرته، أنهم تلقوا خبر وفاته من أحد المستشفيات بمنطقة العلمين والتي جاءت بسبب حادث سيارة ولم يستطيعوا إسعافه.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية