رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

موسيماني يواصل الهجوم على الكاف بسبب أزمة ملعب النهائي الأفريقي

موسيماني مدرب الأهلي
موسيماني مدرب الأهلي السابق
Advertisements

واصل بيتسو موسيماني، المدير الفني السابق للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي هجومه على الاتحاد الأفريقي لكرة القدم كاف بسبب منح المغرب شرف تنظيم نهائي دوري أبطال أفريقيا الذي جمع الأهلي والوداد المغربي.


موسيماني

وقال موسيماني في تصريحات لصحيفة سوكر لادوما الجنوب أفريقية: "بسبب القرارات التي تم اتخاذها ولبعض الأسباب، انسحب المترشحون لاستضافة لقاء نهائي دوري أبطال أفريقيا".

 

وأضاف بيتسو: "انسحبت دولة السنغال من سباق الاستضافة، وكذلك نيجيريا. تعلمون أن هناك الكثير من الانسحابات مع الكاف عندما يتعلق الأمر بأشياء مهمة".

 

وأتم الجنوب أفريقي تصريحاته قائلًا: "حتى بالنسبة لرئاسة الكاف، كانت هناك انسحابات. الناس يسحبون يدهم"، وذلك في إشارة للانتخابات الأخيرة التي فاز بها مواطنه باتريس موتسيبي، رئيس ماميلودي صن داونز السابق.

 

وكان موتسيبي قد فاز برئاسة الكاف خلفًا للمالاجاشي أحمد أحمد، بالتزكية بعد انسحاب جميع المتنافسين أمامه، وتوليهم مناصب نائب رئيس الكاف، في عملية انتخابية شهدت تحركات ملحوظة من جياني إنفانتينو، رئيس الفيفا.


يُذكر أن الأهلي كان قد خسر لقب نهائي دوري أبطال إفريقيا بعد الهزيمة أمام الوداد بهدفين دون رد، في المباراة التي أُقيمت على ملعب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء بالمغرب.

 

تعويض من اتحاد الكرة

من ناحية أخرى قام النادي الأهلي بتشكيل لجنة قانونية بالتنسيق مع إدارة التسويق بالنادي لحصر الخسائر المالية التي تعرض لها النادي جراء خوض نهائي دوري أبطال أفريقيا في المغرب بسبب تقاعس الاتحاد المصري لكرة القدم عن تقديم طلب استضافة نهائي البطولة.

 

ويستعين الأهلي بمحاضر لجنة التفتيش من قبل وزارة الشباب والرياضة والتي أثبتت تورط اتحاد الكرة في إضاعة بطولة أفريقيا على مصر والنادي الأهلي حيث لم يقم بدوره الموكل إليه بتقديم طلب استضافة نهائي البطولة.

 

وبدأت الشؤون القانونية ولجنة التسويق بالأهلي في حصر الخسائر التي تعرض لها النادي جراء خوض النهائي في ملعب غير محايد بالمغرب وهو ملعب المنافس الذي نتج عنه خسارة اللقب.

مكافأة التتويج بالبطولة

وأكدت مصادر داخل الأهلي أن النادي سيطالب بالتعويض عن تكاليف سفر جميع رحلات الفريق داخل وخارج مصر خلال البطولة  من بدايتها وحتى المباراة النهائية وكذلك تكاليف دعم النادي جماهيره التي سافرت للمغرب خلال النهائي الأفريقي حيث دعم النادي كل مشجع بـ 3 آلاف جنيه، بالإضافة إلى 3 ملايين دولار مكافأة التتويج بالبطولة والتي خسر الأهلي لقبها بجانب مليون ونصف دولار جراء المشاركة في كأس العالم للأندية فقط دون الإنتصار والتأهل للأدوار الأخرى في البطولة و350 ألف دولار حال التتويج بلقب السوبر الأفريقي بجانب تعويض عن الفارق في عقد الرعاية الجديد للنادي والذي كان سيتضاعف حال التتويج بالبطولة والمشاركة في مونديال الأندية لكن خسارة اللقب حرم الأهلي من كل تلك الأموال.

 

وأكدت مصادر أن الأهلي سيطالب بالتعويض من خلال عدة طرق منها مركز التسوية والتحكيم واللجنة الأولمبية ووزارة الرياضي بجانب القضاء حيث أن تكاليف خسارة الأهلي تتراوح من 4 إلى 5 ملايين دولار.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية