رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أهالي الشيخ زويد يشيعون جنازة الشيخ حسن خلف شيخ مجاهدي سيناء | فيديو

تشييع جنازة شيخ المجاهدين
تشييع جنازة شيخ المجاهدين بسيناء
Advertisements

شيع أهالي مدينة الشيخ زويد جنازة الشيخ حسن خلف المناضل السيناوي بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز 72 عاما بمسقط رأسه بقرية الجورة بجنوب الشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء

 

وتوافد الأهالي على قرية الجورة بمدينة الشيخ زويد من الساعات الاولي من صباح اليوم في انتظار وصول جثمان المناضل السيناوي من محافظة الإسماعيلية حيث تم تشييع الجنازة فى مقابر العائلة بقرية الجورة بجنوب الشيخ زويد.

 

عدة عمليات فدائية

وتوفي اليوم الخميس المناضل السيناوى حسن على خلف من  قبيلة السواركة، بشمال سيناء، شيخ مجاهدى سيناء بعد رحلة علاج فى محافظة الإسماعيلية عن عمر يناهز 72 عاما.

وكان الشيخ المجاهدين دورًا هاما فى الوصول إلى نصر أكتوبر 1973، حيث نفذ عدة عمليات فدائية ضد العدو الإسرائيلى، قبل أن يتمكن من القبض عليه، والحكم عليه بالسجن 149عامًا، وحصل بعد تحريره فى إبريل 1974 ضمن صفقة تبادل مع الجاسوس الإسرائيلى باروخ كوهين، على نوط الامتياز من الطبقة الأولى.

ومن ضمن البطولات التي قام بها البطل المناضل نقل 12 صاروخا على ظهور الإبل بمسافة 150 كيلو مترا للصف مقر الحاكم العسكري الإسرائيلي فى مدينة العريش حيث تم نصب الصواريخ على بعد 400 متر من مقر الحاكم العسكري وتم تدميره وكانت من ضمن العمليات العسكرية الناجحة.

كما شارك بقصف معسكر للعدو بمنطقة بالوظة غرب مدينة بئر العبد بحوالى 24 صاروخًا، بمعدل مرة فى الشهر، وبمعاونة أبناء سيناء المجندين بالقوات المسلحة، حيث كانت تملئ قلوب المناضلين بالفرح فى كل مره يتم نجاح العملية.

تم تقديمه للمحاكمة بثلاث اتهامات، الأولى حيازة كمية من الصواريخ حكم عليه بـ 99 عاما مع الشغل، والتهمة الثانية التدريب على السلاح من دولة معادية وحكم عليه بـ 25 عاما، والتهمة الثالثة عبور القناة بدون إذن مسبق وحكم عليه بـ 25 عاما مع الشغل، فكان مجموع العقوبة 149 عامًا مع الشغل. 

وظل معتقلًا حتى تم الإفراج عنه فى إبريل 1974 فى تبادل مع الجاسوس الإسرائيلي باروخ كوهين.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية