رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

نائبة تعزي الشعب المصري في مقتل طالبة المنصورة.. ورئيس المجلس يعقب

فتاة المنصورة
فتاة المنصورة
Advertisements

تحدثت النائبة مها عبد الناصر، عضو مجلس النواب، عن واقعة مقتل فتاة المنصورة أمس على يد أحد زملائها، والتي شغلت الرأي العام، قائلة: "مصر كلها صحيت امبارح على حادثة فظيعة بسبب شخص تعدى على حياة "نيرة"، والمشكلة الأكبر التنمر وكم الإساءة عليها على السوشيال ميديا وحتى من بعض رجال يتحدثون باسم الدين والدين منهم برئ".

 

جاء ذلك في كلمتها  أثناء مناقشة قرار رئيس جمهورية مصر العربية رقم 195 لسنة 2022 بشأن الموافقة على اتفاق المنحة المبسط بين حكومة جمهورية مصر العربية ممثلة فى وزارة التعاون الدولى والوكالة الفرنسية للتنمية حول إجراءات لتحقيق المساواة بين الجنسين فى مجال النقل الحضري بمبلغ 300000 يورو "ثلاثمائة ألف يورو.

 

وأشارت النائبة، إلى أن المرأة حصلت على الكثير من الحقوق والتمكين السياسى، متابعة: إلا أن الواقع "حاجة ثانية".

 

وقالت مها عبد الناصر:  ولتعزيز المساواة يجب أن يوجه جزء كبير من قيمة الاتفاق للتوعية، لاسيما ونحن نخوض معركة وعي، ولابد أن يكون هناك برامج مخصصة للتوعية في هذا الإطار، وتعامل المرأة في ظل الأماكن بصورة أفضل من ذلك.

 

وتقدمت النائبة بخالص التعازي لأسرة فتاة المنصورة "نيرة" والشعب المصرى على الواقعة المحزنة.

 

من جانبه عقب المستشار الدكتور حنفي جبالي، رئيس مجلس النواب، قائلا: القضية في أيد أمينة وهي القضاء، الذي نكن له كل التقدير والاحترام، مشيرا إلى أن الدستور نص عى الفصل بين السلطات.

 

وتابع رئيس مجلس النواب: نحن نجل القضاء المصري وهو سلطة محترمة نقدرها ونثق فيها.

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية