رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

إسبانيا تزود أوكرانيا بصواريخ مضادة للطائرات ودبابات قتالية

الجيش الأوكراني
الجيش الأوكراني

نقلت صحيفة إلبايس الإسبانية عن مصادر حكومية، الأحد، أن الحكومة الإسبانية ستزود أوكرانيا بصواريخ مضادة للطائرات ودبابات ليوبارد القتالية.
وستوفر إسبانيا أيضًا تدريبات أساسية للجيش الأوكراني على كيفية استخدام الدبابات، والتي من المقرر إجرائها في لاتفيا، حيث ينشر الجيش الإسباني 500 جندي ضمن قوات حلف شمال الأطلسي "الناتو"، وذلك حسبما نقلت وكالة رويترز.

وذكرت المصادر التي نقلتها صحيفة إلبايس أن المرحلة الثانية من التدريب يمكن أن تتم في إسبانيا.

وقالت الصحيفة إن وزارة الدفاع الإسبانية بصدد الانتهاء من تسليم صواريخ منخفضة المستوى من طراز شوراد أسبايد المضادة للطائرات إلى كييف، والتي استبدلها الجيش الإسباني بنظام أكثر تقدمًا.
قدمت إسبانيا حتى الآن الذخيرة ومعدات الحماية الفردية والأسلحة الخفيفة إلى أوكرانيا ضمن حزمة المساعدات التي تقدمها الدول الأوروبية، وفقا لما نقلته رويترز.
وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، أعلنت في البيان الصادر عنها  الجمعة الماضية، أن واشنطن قدمت أكثر من 6.3 مليار دولار مساعدات إلى أوكرانيا، حسبما ذكرت شبكة العين الإخبارية.
و أعلن البيت الأبيض  أن الرئيس الأمريكي، جو بايدن وقع على مساعدات عسكرية لأوكرانيا بقيمة 40 مليار دولار.
ووافق الكونجرس الأمريكي على مساعدة ضخمة لأوكرانيا بـ 40 مليار دولار، في تأكيد جديد للدعم الراسخ لكييف الذي وعد به الرئيس جو بايدن.

وتشمل الرزمة الجديدة جانبًا اقتصاديًّا وإنسانيًّا، إضافة إلى أسلحة، وذخائر وافق عليها عدد كبير من أعضاء مجلس الشيوخ، بعدما أقرها مجلس النواب، وتنتظر الآن مصادقة الرئيس الأمريكي عليها، لتدخل حيز التنفيذ.

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن وجهت نداءً عاجلًا إلى الكونجرس لإقرار تمويل إضافي سريع لأوكرانيا، قائلة إنه أمر بالغ الأهمية لقدرة واشنطن على ضمان استمرار تدفق المساعدات الأمنية إلى كييف.

وقدم وزير الخارجية أنتوني بلينكن ووزير الدفاع لويد أوستن الطلب في رسائل مشتركة إلى رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي وزعيم الأقلية كيفين مكارثي ورؤساء العديد من اللجان الرئيسية في الكونجرس.
وقالت الإدارة في الرسائل التي حصلت عليها رويترز: إن لديها 100 مليون دولار فقط يمكن الاعتماد عليها بموجب سلطة تمكن الرئيس من السماح بنقل فائض الأسلحة من المخزونات الأمريكية دون موافقة الكونجرس استجابة لحالة طارئة.

وذكر مصدران مطلعان، أن الديمقراطيين في الكونجرس وافقوا على اقتراح بتقديم 39.8 مليار دولار مساعدات إضافية لأوكرانيا، وهو ما يتجاوز ما طلبه بايدن في شهر إبريل الماضي الذي يبلغ 33 مليارًا.

Advertisements
الجريدة الرسمية