رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد اقتراب كويكب من الأرض غدا.. البحوث الفلكية تكشف حقيقة نهاية العالم|فيديو

اقتراب كويكب من الأرض
اقتراب كويكب من الأرض
Advertisements

كشف الدكتور جاد القاضي رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، حقيقة تحذير وكالة ناسا الأمريكية من نهاية بسبب ارتطام كويكب بالكرة الأرضية.
 

 

اقتراب كويكب من الأرض

وقال "القاضي" خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "حوار الخميس" المذاع علي قناة "الحدث اليوم":"ناسا لم تعلن عن خطر يهدد العالم، وقل ما أعلنت عنه أن هناك كويكبا كبيرا نسبيا سيمر بالقرب من الأرض غدًا وتحديدا علي مسافة 10 أضعاف المسافة ما بين الأرض والقمر".
 

بيان ناسا الحقيقي

وأوضح:"بيان ناسا لم يحذر من أي احتمالية اصطدام الكويكب الكبير نسبيا بالأرض ولا يجب الخوف أو الهلع والرعب لدي الناس".
 

حقيقة الخطر علي الأرض

وأكد: لا يوجد أي مخاطر أو احتمالية لاصطدام الكويكب بالكرة الأرضية غدًا  .

 

وكشفت وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا» أن كوكبًا بحجم ناطحة سحاب يتجه نحو الأرض.

وأوضح مركز دراسات الأجسام القريبة من الأرض التابع للوكالة، أن الكوكب الضخم بحجم أربعة أضعاف حجم مبنى إمباير ستيت (ناطحة سحاب في مدينة نيويورك بالولايات المتحدة مكونة من أكثر من 100 طابق ويصل ارتفاعها لـ381 مترًا. ظلت الأعلى في العالم لأكثر من 40 عامًا)، مشيرًا إلى أنه سيقترب من الأرض في الـ27 من مايو، وفق ما نشر موقع «لايف ساينس» العلمي المتخصص.

وأوضحت «ناسا»، حسبما أفاد موقع «الشرق الأوسط»، أن الكوكب المسمى 7335 (1989 JA)، سيمر بجانب كوكبنا بنحو 2.5 مليون ميل (4 ملايين كيلومتر)، أو ما يقرب من 10 أضعاف متوسط ​​المسافة بين الأرض والقمر.

وصنفت الكويكب بأنه «يحتمل أن يكون خطيرًا»، نظرًا إلى الحجم الهائل للصخرة الفضائية (التي قطرها 1.1 ميل، أو 1.8 كلم) وقربها نسبيًا من الأرض، ما يعني أنه يمكن أن يلحق أضرارًا جسيمة بكوكبنا إذا كان مداره يتغير باستمرار والصخور تؤثر في الأرض.

ووفقًا للوكالة، فإن 7335 (1989 JA) هو أكبر كويكب سيقترب من الأرض هذا العام؛ إذ يقدر العلماء أن الكويكب يسافر بسرعة نحو 47200 ميل في الساعة (76000 كم / ساعة)، أو 20 مرة أسرع من الرصاصة.

ولن يمر الكوكب قريبًا من الأرض حتى 23 يونيو (حزيران) 2055؛ عندما يمر على مسافة أبعد في حدود 70 ضعف المسافة بين الأرض والقمر.

وفي هذا الإطار، هذا الكويكب هو واحد من أكثر من 29000 جسم قريب من الأرض تتعقبها «ناسا» كل عام.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية