رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أول تعليق لوزيرة التضامن على سجن محمد الأمين 3 سنوات بتهمة هتك عرض الفتيات

نيفين القباج وزيرة
نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي
Advertisements

علقت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، على حكم القضاء بسجن رجل الأعمال محمد الأمين 3 سنوات بتهمة هتك عرض 7 فتيات.
 

حكم محمد الأمين

وقال “القباج” خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “حضرة المواطن” الذي يقدمه الكاتب الصحفي سيد علي بقناة “الحدث اليوم”: "احترم رأي القانون والعدالة الناجزة وحكم القضاء في قضية رجل الأعمال محمد الأمين، ونعلم من البداية أننا وضعنا القضية في أيدي أمينة".
 

مصير ضحايا محمد الأمين

وعن مصير الفتيات ضحايا محمد الأمين، قالت وزيرة التضامن: "الفتيات حصل لهن احتواء تام بالتعاون مع الطب النفسي وتم نقلهن إلى مكان آمن، وإلحاقهن بالمدارس وتوفير كل الاحتياجات اللازمة، وننسق مع مكتب النائب العام في كل تحركاتنا إلى جانب المجلس القومي للأمومة والطفولة، والبنات معانا في أمان ويستعدن حياتهن بشكل طبيعي" متابعة "وربنا يخلي لنا المنظومة القضائية".

 

متابعة دور الرعاية

ولفتت إلى أن الوزارة تعمل على منظومات مميكنة لمتابعة دور الرعاية بشكل أقوي ومنع حدوث أي انتهاكات.

وكانت قوات أمن محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمجمع التجمع الخامس، رحلت رجل الأعمال محمد الأمين إلى السجن لقضاء فترة عقوبته بعد الحكم عليه بالسجن المشدد ٣ سنوات في قضية هتك العرض.

 

وقال مصدر أمني إن محمد الأمين رجل الأعمال دخل في حالة حزن شديدة خاصة بعدما ودعته ابنته بالدموع.

 

وقضت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الإثنين، المُنعقدة بمجمع محاكم التجمع الخامس، بالسجن المشدد ٣ سنوات للمتهم محمد الأمين، لاتهامه بالاتجار في البشر بالتعامل في أشخاص طبيعية؛ وهن فتيات مجني عليهن من نزيلات دار أيتام مملوكة له ببني سويف، وذلك باستغلاله ضعفهن بقصد التعدي عليهن جنسيًّا، وتحريض أخرى على ارتكاب تلك الجريمة، وكذا هتك عرضهن بالقوة وتغريمه ٢٠٠ ألف جنيه وضبط الاحراز.

 

وفي وقت سابق أمرت النيابة العامة بحبس المتهم محمد الأمين احتياطيًّا على ذمة التحقيقات لاتهامه بالاتجار في البشر بالتعامل في أشخاص طبيعية؛ وهن فتيات مجني عليهن من نزيلات دار أيتام مملوكة له ببني سويف، وذلك باستغلاله ضعفهن بقصد التعدي عليهن جنسيًّا، وتحريض أخرى على ارتكاب تلك الجريمة، وكذا هتك عرضهن بالقوة والتهديد، حال كونه مِمَّن له سلطة عليهن، وتعريضهن بذلك للخطر.

 

وكانت النيابة العامة قد تلقت بلاغًا من المجلس القومي للأمومة والطفولة في العاشر من شهر ديسمبر من العام الماضي بشأن ما نُشِر بإحدى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي من هتك المتهم عرض فتيات مقيمات بدار أيتام يمتلكها ببني سويف، الأمر الذي رصدته وحدة الرصد والتحليل بإدارة البيان بمكتب النائب العام في ذات التوقيت، فتولت النيابة العامة التحقيقات.

 

واستمعت النيابة العامة لأقوال الفتيات المجني عليهن اللاتي شهدن باعتياد المتهم هتك عرضهن دون رضائهن، واصطحابه بعضهن لفيلته بالساحل الشمالي لمدة أسبوع ليتمكن من هتك عرضهن، وطلبه منهن أفعالًا مخلة.

 

كما استمعت النيابة العامة لشهادة مدير غرفة نجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة والأمومة عن تفصيلات البلاغ المقدم، ومدير صفحة (أطفال مفقودة) بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بشأن رصد الصفحة ملابسات الواقعة، واستماعه لشكوى بعض الفتيات المجني عليهن هاتفيًّا.

 

كما سألت النيابة العامة إخصائية بوزارة التضامن الاجتماعي حيث أفادت أن تقاريرهن بشأن المجني عليهن أكدت معاناتهن من عدم الثقة في الآخرين، وصدمة فزع وقلق تجاه الأمور الجنسية، كما سألت النيابة العامة الأطباء النفسيين المختصين بإعداد تقارير بحالة المجني عليهن، فأكدوا معاناتهن من اضطراب سلوكي ونفسي، وأنهن قد أفدن تعرضهن للتحرش في الدار.

 

وكانت النيابة العامة قد طلبت تحريات الشرطة حول الواقعة، والتي أكدت صحة ارتكاب المتهم الجريمة، وأشارت لأسماء فتيات أخريات مجني عليهن، فأمرت النيابة العامة بضبط المتهم الذي أُلقي القبض عليه، وباستجوابه ومواجهته بما لدى النيابة العامة من أدلة قِبَله أنكر ما نُسِب إليه من اتهامات، وتستمع النيابة العامة اليوم لعدد من الفتيات المجني عليهن، وجارٍ استكمال التحقيقات.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية