رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

شبيجل: أردوغان سيزداد غطرسة الأشهر المقبلة.. وعلى الناتو وضع حد له

رئيس تركيا رجب طيب
رئيس تركيا رجب طيب أردوغان
Advertisements

قال الصحفي الألماني ماكسيميليان بوب: إنه يجب على الناتو "المخاطرة بالدخول في نزاع" مع رئيس تركيا رجب طيب أردوغان بسبب عدم رغبته بالموافقة بدون شروط على انضمام السويد وفنلندا للحلف.

ووفقًا له، يعرقل الزعيم التركي دخول السويد وفنلندا إلى الناتو لأنه يحاول الحصول على شيء مقابل موافقته، ويطالب برفع القيود المفروضة على توريد الأسلحة إلى بلاده، وكذلك تسليم أنصار حزب العمال الكردستاني المحظور في البلاد إلى تركيا.

 

مطالب أردوغان

وأضاف "بوب"، في مقالة نشرتها مجلة Der Spiegel الألمانية: "سيعتبر تصرف الناتو صحيحًا إذا لم يرضخ لمطالب أردوغان.. في السنوات الأخيرة، يتصرف أردوغان كعميل مزدوج".

وأشار الصحفي إلى أن تركيا، رغم عضويتها في الحلف، حصلت على أسلحة من روسيا و"هددت بالحرب" على اليونان وهي من أعضاء الناتو.

 

الأزمة الاقتصادية 

وبحسب الصحفي، بسبب الأزمة الاقتصادية بلاده، يخشى الزعيم التركي خسارة الانتخابات الرئاسية المقبلة العام المقبل، لذلك يمكن الافتراض أنه في الأشهر المقبلة سيكون "أكثر غطرسة" في العلاقات مع الغرب.

ودعا الصحفي الألماني، الناتو إلى وضع حد "لمحاولات ابتزاز" أردوغان لأنها ستشكل "سابقة خطيرة"، وخاصة مع محاولة الرئيس الكرواتي زوران ميلانوفيتش التصرف بطريقة مماثلة، حيث قدم مطالبه بالموافقة على انضمام السويد وفنلندا إلى التحالف.

وقال الصحفي: لا يجوز أن يسمح الناتو بتحول الحلف إلى مكان للابتزاز، والأفضل بالنسبة المخاطرة والدخول في نزاع مع أردوغان".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية