رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

من يوسف وهبي لفيلم "ريش".. تعرف على تاريخ مصر مع مهرجان كان

 فيلما شباب امرأة
فيلما شباب امرأة وريش
Advertisements

تنطلق، اليوم الثلاثاء، الدورة 75 من مهرجان كان السينمائى، ويستمر حتى 28 مايو الجاري، واختير من مصر المخرج يسرى نصر الله لتولى رئاسة لجنة تحكيم الأفلام القصيرة بالدورة.

ويرجع مهرجان كان السينمائى فى بدايته إلى الأربعينيات من القرن الماضى، ومنذ دورته الأولى شاركت مصر فيه بما يقرب من 25 فيلمًا حتى الآن سواء فى المسابقة الرسمية أو غير الرسمية، وكان الاشتراك فى المسابقة عام 1956 بفيلم "شباب امرأة" إخراج صلاح أبو سيف.

 

مشوار مصر مع كان 

وقصة مصر مع "كان" بدأت عام 1944 حين كان المهرجان اسمه "المؤتمر"؛ حيث اشترك فيه يوسف وهبى بفيلمه سيف الجلاد، وقررت راقية إبراهيم الاشتراك بنفسها فى نفس العام بصفة غير رسمية بفيلم "دنيا" بطولتها مع أحمد سالم، وفاز الفيلم بخطاب شكر وتقدير من المهرجان.

 

أغنية كوكا 

وفى عام 1949 شاركت مصر بثلاثة أفلام؛ الأول فيلم "مغامرات عنتر وعبلة" إخراج صلاح أبو سيف، واكتفت اللجنة بالإشادة بعملية المونتاج، إلا أن ما أعجبت به لجنة التحكيم هو أغنية كوكا في فيلم عنتر وعبلة التي تقول (يا نار كوني باردة على عبلة) حتى إن معظم أعضاء لجنة التحكيم قاموا بغنائها، كما عُرض فيلما "البيت الكبير" بطولة أمينة رزق و"ست البيت" لفاتن حمامة، وهما من إخراج أحمد كامل مرسى.

وفى عام 1952 اشتركت مصر بفيلمي "ليلة غرام" إخراج أحمد بدرخان و"ابن النيل" ليوسف شاهين وبطولة شكرى.

فاتن حمامة وشكرى سرحان فى فيلم ابن النيل 

في عام 1954 قررت مصر الاشتراك بفيلمين هما "صراع في الوادى" إخراج يوسف شاهين بطولة فاتن حمامة وعمر الشريف و"الوحش" لأنور وجدى الذى حصل على جائزة لجنة التحكيم، ووصف أعضاء المهرجان السينما المصرية بأنها مشرفة للغاية، في عام 1955 تقدمت مصر بفيلم "حياة أو موت" إخراج كمال الشيخ وأجمع أعضاء اللجنة على أنه في مصاف الأفلام العالمية.

 

شباب امرأة 

وفى عام 1956 رشح فيلم شباب أمراة، وقامت ضجة لتعرض الفيلم لصور الفقر والأزقة والحوارى في مصر، لكن وافق على سفره وزير الإرشاد فتحى رضوان وسافر وفد مصرى يضم صلاح أبو سيف وتحية كاريوكا التى حضرته بالملاية اللف، ثم كانت واقعة المشادة التى وقعت بين تحية والممثلة الأمريكية سوزان هيوارد التى تطاولت على العرب فى حضورهم فما كان من تحية إلا أن اشتبكت معها، واضطرت إدارة المهرجان إلى الاعتذار للوفد المصري، وعرض الفيلم بعنوان "مصاصة الدماء" وحصل على جائزة باسم "روح الفكاهة" المخصصة من المهرجان.

يوسف شاهين يفوز بالسعفة الذهبية فى كان 

في عام 1964 تقدم فيلم الليلة الأخيرة إخراج كمال الشيخ، وفى عام 1965 اشتركت مصر بفيلم "الحرام" وإخراج بركات، وفى عام 1971 مع رائعة عبد الرحمن الشرقاوى بفيلم "الأرض" ونال استحسان لجنة التحكيم والنقاد، أما في عام 1982 فاشترك يوسف شاهين بصفة شخصية بفيلم "العصفور" وفى 1985 اشترك أيضا بفيلم "وداعا بونابرت".

وفى 1986 اشتركت مصر بفيلم "عودة مواطن" إخراج محمد خان فى قسم نظرة ما بالمهرجان، وفيلم "اليوم السادس" ليوسف شاهين، وفى (نصف شهر المخرجين) اشترك عاطف الطيب بفيلم (الحب فوق هضبة الهرم ) وفيلم (إسكندرية كمان وكمان).

نور الشريف فى فيلم المصير 

وفى 1997 حصل يوسف شاهين على الجائزة التذكارية لليوبيل الذهبى للمهرجان عن فيلم "المصير"، وفى 2012 شارك فيلم "سرقات خاصة" إخراج يسرى نصرالله وهو عن ثورة 25 يناير وموقعة الجمل، وفى 2016 شارك المخرج محمد دياب بفيلم "اشتباك" وتم اختياره رسميًا لافتتاح مسابقة نظرة خاصة.

 

السعفة الذهبية 

وفى 2018 شارك المخرج أبو بكر شوقى بفيلم "يوم الدين" يدور حول مستعمرات الجذام، كما أنه فى 2020 فاز الفيلم "ستاشر أخشى أن أنسى وجهك" إخراج سامح علاء بالسعفة الذهبية.

وآخر هذه المشاركات 2021 الفيلم المصرى "ريش" الذى فاز فى المسابقة الرسمية لأسبوع النقاد، وهو من إخراج عمر الزهيري.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية