رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

زوجة بدعوى نفقة: شغلوني خدامة في بيت أهله ولما رفضت زقوا عليا راجل وطلعوني بفضيحة

دعوى نفقة
دعوى نفقة
Advertisements

قالت زوجة في دعوى نفقة: تزوجت منذ 3 سنوات زواج صالونات من عامل في مصنع، وكشف لي أهله أنهم بيت عائلة، يعيشون سويا ويدخلون شققهم على النوم، فوافقت في اعتقادي بأنه عائلة تقدر بنات الناس جيدا.

وأضافت: بعد الزواج بـ3 أيام، أرسلت لي حماتي ابن سلفتي وقالي لي "ستي بتقولي انزلي علشان تمسحي البيت"، استغربت فكيف أنزل وأنظف المنزل وأنا ما زالت عروسة، لكني لم أعترض ونزلت ساعدت سلفتي في تنظيف المنزل وعدت لشقتي مرة أخري.

وتابعت: "بعد أسبوع من الزواج وجدت نفسي ضيفة في شقتي، حياتي كلها تحت من أكل وشرب ونظافة، حتى زوجي أراه صدفة وسط زحمة الأطفال في البيت، ليس هذا فحسب بل وجدت نفسي خادمة في المنزل لأهل زوجي كلهم، وطول الوقت أوامر وطلبات لم تنته".

واستكملت: "بعد 4 شهور اكتشفت أنني حامل وكان حملي تعب صعب جدا، وبسبب تعبي لم أستطيع الاستيقاظ مبكرا من نومي، مما تسبب في مشاكل كثيرة مع سلايفي، واشتكوا لحماتي أنهم كانوا يخدمون في المنزل خلال فترة حملهن، وتشاجرت معي والدة زوجي وقالت لي "لو كل واحدة هتحمل مش هتشتغل كده محدش هيشتغل.. كلهم كانوا بيشتغلوا فترة حملهم"، وكنت في عز تعبي أنزل أخدم في البيت".

وأضافت: "اشتكيت لزوجي من تعبي، وخلال زيارة الطبيب أكد لي أن حملي يحتاج راحة، فوقف زوجي في صفي ومنعني في الخدمة في البيت، لم يعجب الحال حماتي وسلايفي، وافتعلوا معايا مشاكل كثيرة أنني أرفض وضع مفتاح الشقة في الشقة، لمنعي من دخول شقتي، وأنني أعامل أولادهم معاملة غير جيدة، فقرر زوجي فصلي عن أهله، وأخبر حماتي أنني سأعيش بمفردي في شقتي حتى بعد ولادتي".

وتابعت: وبعد الولادة عشت حياتي بمفردي، لم يعجب الأمر أهل زوجي، وشجعوه علي أن يتزوج مرة آخرى، لكنه رفض.

وأردف: "في أحد الأيام، أثناء وجود زوجي في عمله، الباب طرق فتحته وجدت رجلا غريبا لم أعرفه، قلت له أنت مين، فتح في وجهي مطواة وقالي لي "لو فتحتي بقك هقتلك، ودخل من الباب وجلس في الصالون"، وجدت حمايا يأتي مسرعًا، ويقول لي "إنتي بدخلي رجالة غريبة عندك البيت، وجاء البيت كله حماتي وسلايفي وأبنائهم وطردوني أنا وابني من البيت، وعندما عاد زوجي من العمل، قالوا له "مراتك بتخونك ودخلنا عندها لقينا راجل غربية، علشان كده كانت بتقفل الباب ومبترضاش تدخلنا".

 

دعوى نفقة 

وأضافت: اتصلت على زوجي وطلبت منه مقابلته، وقصيت عليه الأمر كله، وقالي لي "أنا حتى لو هصدقك ومتأكد أنك مش تعملي كده، حياتنا بعد كده مستحيلة، أنا تعبت من كثرة المشاكل والشكاوى، وعمري ما هقدر أنسى الفضيحة دي حتى لو مظلومة فيها، كل واحد فينا يروح لحاله"، وألقى عليَّ يمين الطلاق وذهب، فقررت رفع دعوى نفقة أمام محكمة زنانيري للحصول على حقوقي الشرعية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية