رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الدم بقى مية.. تفاصيل تشويه وجه شاب على يد أبناء خاله بالشرقية

إسعاف أرشيفية
إسعاف أرشيفية
Advertisements

أصيب شخص مقيم محافظة الشرقية بحروق في وجهة إثر قيام نجلي خاله بإلقاء مادة كاوية (ماء نار) عليه بسبب خلافات على أحقية حصول أحدهم على منور المنزل وتم نقل المصاب للمستشفى لتلقي العلاج اللازم.

تفاصيل الواقعة

تلقى اللواء محمد والي مساعد الوزير مدير أمن الشرقية بلاغا من مركز شرطة فاقوس من المستشفى المركزى بوصول" تامر.ص.م" مقيم قرية الدميين بدائرة المركز مصاب بحروق في الوجه (إدعاء تعد آخرين).

وبسؤاله... اتهم نجلي خاله وهما “ايمن.أ” وشقيقه ياسر ويقيمون بذات الناحية بالتعدي عليه بالضرب وإلقاء مادة كاوية ( ماء نار) مما أدى لحدوث ما به من إصابات... بسبب خلافات فيما بينهم على منور المنزل حيث يشتركون معا في ملكيته.

تحرر محضر بالواقعة وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيالها وتولت النيابة العامة التحقيق.

العقوبة القانونية

المادتين 240، 241 من قانون العقوبات تنصان على أن كل من أحدث بغيره جرحًا أو ضربة نشأ عنه قطع أو انفصال عضو وفقد منفعته أو نشأ عنه كف البصر أو فقد إحدى العينين أو نشأ عنه أى عاهة مستديمة يستحيل درؤها يعاقب بالسجن من ثلاث سنوات إلى 5 سنوات.

أما إذا كان الضرب أو الجرح صادرًا عن سبق إصرار أو ترصد فيحكم بالسجن المشدد من ثلاث سنوات إلى 10 سنوات، ويضاعف الحد الأقصى للعقوبات المقررة فى المادة 240 إذا ارتكبت الجريمة تنفيذا لغرض إرهابي، وتكون العقوبة السجن المشدد إذا نشأ عن الفعل وفاة المجني عليه.

ويشترط لتوقيع العقوبات المنصوص عليها في الفقرة السابقة أن يقع الفعل المشار إليه خلسة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية