رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

اتحاد الكرة: طلبنا تواجد لجنة تفتيش من الرياضة.. ولا علاقة لنا بعجز الملابس

مجلس إدارة اتحاد
مجلس إدارة اتحاد الكرة
Advertisements

أعلن مسؤولو اتحاد الكرة، أن تواجد لجنة تفتيش من وزارة الشباب والرياضة في مقر الاتحاد خلال الأيام الماضية، كان بناء على طلب مسؤولي الجبلاية من أجل بدء اجراءات التسليم والتسلم للمجلس الجديد الذي تولى المهمة في ٦ يناير الماضي.

 

وأضاف مجلس إدارة اتحاد الكرة في بيان رسمي، أن سر تأخر إجراءات التسليم والتسلم كان انشغال المجلس طوال الفترة الماضية بالارتباطات الخاصة بالمنتخب الأول بداية من أمم أفريقيا بالكاميرون ثم مباراتي السنغال في التصفيات المونديالية.

 

أكد مسؤولو اتحاد الكرة أنه تم مطالبة لجنة الشباب والرياضة بالتفتيش، والجرد على الملابس والعديد من الأمور الإدارية الأخرى، وهذا إجراء متبع مع أي مجلس إدارة جديد،ومن ثم الكشف عن أي  مخالفات ورثها المجلس الحالي، من المجالس السابقة حتى تكون الجهة الإدارية على علم بها، والعمل على حلها خلال الفترة المقبلة من قبل اتحاد الكرة الجديد برئاسة جمال علام.

 

وعلق مسئولو اتحاد الكرة على وجود مخالفة تتعلق بعجز الملابس الخاصة بالمنتخبات والتعاقد القديم مع شركة أديداس، بأن المجلس الحالي ليس له علاقة بهذه المخالفات وأنها تم رصدها في عهد المجالس واللجان السابقة وليس للمجلس الحالي علاقة بها من قريب أو بعيد.

 

وكانت «فيتو» انفردت بوجود أزمة جديدة في اتحاد الكرة، بعد اكتشاف لجان التفتيش التي أرسلتها وزارة الشباب والرياضة اختفاء ملابس تصل قيمتها إلى 55 ألف يورو وبالتحديد 54 ألف و269 يورو، من العقد القدم للملابس مع شركة “أديداس”.

 

وتؤكد «فيتو» أن مجلس إدارة اتحاد الكرة ل يكن المتسبب في الأزمة، وإنما كان السبب الحقيقي بها عدد من الموظفين.

 

محضر جرد ملابس اتحاد الكرة

وانفردت «فيتو» بنشر محاضر جرد مخازن اتحاد الكرة الخاصة بالملابس، حث كان من المفترض أن يتم توزيع تلك الملابس على الأندية الفقيرة، خاصة أن المنتخبات الوطنية لن ترتديها مجددا في ظل توقيع عقد ملابس جديد مع شركة “بوما”، إلا أن تلك الملابس اختفت.

جرد ملابس اتحاد الكرة
جرد ملابس اتحاد الكرة

فيما كشفت لجان التفتيش الخاصة بالوزارة أن الكثير من تلك الملابس التي وصل عددها إلى 1547 قطعة ملابس  تم توزيعها على الأتباع والقريبين من مسئولي الجبلاية، بدلا من توزيعه على الأندية الفقيرة.

جرد ملابس اتحاد الكرة
جرد ملابس اتحاد الكرة

لجان تفتيش من وزارة الرياضة

وكانت وزارة الشباب والرياضة، أرسلت لجان تفتيش إلى اتحاد الكرة بسبب أزمات تذاكر مباراة مصر والسنغال، في الجولة الحاسمة من تصفيات كأس العالم، وعدم إتباع السبل القانونية في بيع التذاكر وتوزيع الدعوات.

 

أزمة تذاكر مباراة مصر والسنغال

وكشف مصدر بوزارة الشباب والرياضة، أن اتحاد الكرة خالف تعليمات وزارة الشباب والرياضة ومجلس الوزراء بتوزيع 5% دعوات من أصل الحضور الجماهيري البالغ 60 ألف متفرج لمباراة مصر والسنغال، حيث كان من المفترض ألا تتخطى عدد الدعوات 3 آلاف دعوة، إلا أن مسئولي اتحاد الكرة قاموا بتوزيع أكثر من 7 آلاف دعوة مجانية.

 

من بين الأزمات الأخرى لتذاكر مباراة مصر والسنغال، كان عدم الإعلان حتى الآن عن إيراد المباراة بشكل رسمي، وهو ما أثار التساؤلات خاصة أن إستاد القاهرة يمتلئ بالجماهير المصرية.

كما انفردت «فيتو» يوم 3 أبريل الماضي، بطلب مجلس إدارة اتحاد الكرة، برئاسة جمال علام، إرسال لجنة من وزارة الشباب والرياضة لتحديد المخالفات والأمور المالية للجبلاية، وتحديدا المخالفات سواء بمجلس هاني أبوريدة، أو باللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجنايني، واللجنة الثلاثية برئاسة أحمد مجاهد.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية