رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

NBC: العقوبات الجديدة على روسيا تزيد الضغط على القطاع المالي

الحرب الروسية الأوكرانية
الحرب الروسية الأوكرانية
Advertisements

قالت هيئة الإذاعة العالمية NBC أن العقوبات الجديدة على روسيا ستزيد الضغط على القطاع المالي بحسب قناة العربية.

 

وأضافت أن عقوبات مجموعة الـ7 الجديدة ستحظر أي استثمارات جديدة في روسيا.

 

وكان أعلن الاتحاد الأوروبي، في البيان الصادر عنه، أنه يدرس فرض عقوبات جديدة على روسيا "بشكل عاجل"، وذلك على خلفية اتهامها في  أحداث مدينة بوتشا الأوكرانية.


مدينة بوتشا

وأظهرت مقاطع مصورة جثثًا متناثرة على طرقات مدينة بوتشا الأوكرانية، واتهام القوات الروسية بارتكاب مجازر بحق المدنيين، الأمر الذي أدى إلى بدء الحرب الكلامية على السوشيال ميديا بين فبركة المقاطع المصورة وأخرى تدافع عن صحتها.

 

ومن جانبها أكدت وزارة الدفاع الروسية أن كل الوحدات العسكرية الروسية غادرت بلدة بوتشا الأوكرانية في 30 مارس الماضي بحسب شبكة سكاي نيوز.

 

وزعمت وزارة الدفاع الروسية: أن "جميع الصور والفيديوهات التي نشرتها أوكرانيا عن بلدة بوتشا هي استفزاز".

 

وأضافت الدفاع الروسية، في بيانها الصادر عنها: "نرفض اتهامات كييف بارتكاب جرائم إبادة جماعية في بلدة بوتشا الأوكرانية".

 

واعتبر ديمتري بوليانسكي، النائب الأول لمندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، أن فيديو "الجثث بشوارع بوتشا" الأوكرانية مفبرك، وأنه عبارة عن تمثيلية.

 

فيديوهات مزيفة

وقال بوليانسكي، في منشور على "تويتر": إن "أوكرانيا تنتج فيديوهات مزيفة" لتشويه سمعة الجيش الروسي.

 

وأضاف أن "في هذا الفيديو هناك جثة تلوح بيدها فجأة! و"جثة" تجلس فجأة بعد مرور السيارة (...) في المرة القادمة سيجدون ببساطة ممثلين أفضل!".

 

ورد عليه مغرد بفيديو لصفحة "أورورا إنتل" حللت فيه المقطع، الذي يظهر أن "الذراع المتحركة" المزعومة هي في الحقيقة مجرد "قطرة مطر على الزجاج الأمامي للسيارة".

 

وتبادلت موسكو والغرب الاتهامات بشأن المجازر التي حصلت في مدينة بوتشا الأوكرانية.

 

وفي هذا السياق، استنكر السفير الروسي لدى واشنطن أناتولي أنطونوف ما سمّاه تكتم الولايات المتحدة على حقيقة أن القوات الأوكرانية قصفت مدينة بوتشا بعد انسحاب الجيش الروسي منها.

وفي تصريحات لمجلة "نيوزويك" الأمريكية، اتهم أنطونوف نظام كييف بأنه يحاول تحميل روسيا مسؤولية كل الفظائع التي ارتكبها.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية