رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

طرق تعويد طفلك على صيام رمضان لأول مرة

تعويد طفلك على الصيام
تعويد طفلك على الصيام
Advertisements

تواجه بعض الأمهات مشكلة تعويد الطفل الصغير على صيام شهر رمضان، وتحمل الشعور بالجوع والعطش، خاصة مع الارتفاع في درجات الحرارة، والحاجة لشرب المزيد من الماء.

لأن شهر رمضان يمثل لأي طفل، الفانوس ولمة الأسرة مرتين في اليوم على مائدة واحدة، والزيارات العائلية والعزومات، وتوافر مختلف الحلويات والعصائر في البيت، فتخشى بعض الأمهات من ضيق الطفل من الشهر الكريم عندما يرتبط بحرمانه من الطعام والشراب.

صيام الطفل لأول مرة

وتشير الدكتورة هدى مدحت أخصائية التغذية العلاجية، أنه لابد من التدرج في تعويد الأطفال على الصوم، حتى يعتاد الطفل الصوم، ولا يكون حملا عليه.

وتقدم الدكتورة هدى في السطور التالية، بعض النصائج التي تساعدك في تهيئة الطفل وتعويده على الصيام، دون أن يشعر بالضيق أو الحرمان.

ويمكن أن تبدأ الأم مع طفلها منذ بلوغه عامه السابع، في الحديث معه عن فوائد الصيام، وأسبابه، ثم تجعله يصوم لساعات قليلة قد تصل لثلاث ساعات في اليوم.

ويمكن أن نجعل أطفالنا يتناولون السحور ليشعرون بقيمته الروحانية، ويبدأون الصوم منذ استيقاظهم من النوم، ولمدة 3 ساعات فقط، أو أن نخبرهم بأن الأطفال الصغار يبدأون صومهم من بعد آذان العصر، فيصومون حتى أذان المغرب ليشاركونا الإفطار.

ويمكن للطفل أن يصوم يوما كاملا عند بلوغه 9 سنوات، ولكن على ألا يصوم بشكل يومي، فيمكنه أن يصوم يوما ويفطر يوما، حتى يعتاد الصوم، والعام المقبل يستطيع صوم رمضان كاملا.

التغذية السليمة للطفل الصائم

وبالنسبة لتغذية الطفل السليمة خلال صومه، تشدد دكتورة مروة على ضرورة أن يتمتع الطفل بصحة جيدة، ولا يعاني من أي مشاكل صحية كالانيميا أو الضعف العام، وأن تلتزم بالتعليمات التالية.

يجب التركيز في أكل الاطفال الصائمين على البروتين لأنه يمنحهم شعورا بالشبع لفترة طويلة لأن المعدة تهضمه ببطء.

يجب الإكثار من تناول الطفل للسوائل لحمايته من الجفاف في هذا الجو الحار، كذلك لابد من الحرص على شربه كميات كبيرة من الماء في الفترة ما بين الإفطار والسحور، لأنها ستمنحه النشاط خلال نهار رمضان، لأنها تمد الجسم بالاكسجين الذي يدعم كل أجهزة الجسم ويجعلها تعمل بكفاءة.

ويجب التركيز على العصائر الطبيعية والالبان والفواكه والخضروات الطازجة، لأنها ستمده بالفيتامينات والمعادن التي تحميه من التعرض للأنيميا أو الضعف.

ولا يجب إجبار الطفل على إكمال صيام اليوم إذا شعر بالعطش، حتى وإن كان ذلك قبل موعد الإفطار بفترة وجيزة، حتى لا يصاب بالجفاف. 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية