رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أنغام: ضيعت هدية ثمينة قدمتها لى شادية.. وهذا رأي أحمد زكي في صوتي|فيديو

الفنانة انغام
الفنانة انغام
Advertisements

قالت المطربة انغام: "الفنانة شادية سهرت ليلة واحدة عندنا في البيت وغنتلى في عيد ميلادي لما كان عمري 6 أو 7 سنين وجابتلي سلسلة حلوة فيها الله، وأسورة في ايدي ضيعتها للأسف".

 

مقابلة صباح


وأضافت خلال لقائها ببرنامج "سهرانين" الذي يقدمه الفنان أمير كرارة بقناة "أون إي": "لما كبرت شوفت الفنانة صباح مع والدي وقابلتها في مطعم ببيروت".

رأي أحمد زكي

ولفتت: "الفنان أحمد زكي كان حبيبي وجمعتنا سهرات كتير مع بعض، وفي احدي السهرات قاللى انتى عبد الحليم حافظ الستات، وأي حاجة يقولها الإمبراطور لها قيمة حتى لو قاللى انتى وحشة كويس انه اخد باله مني، وكان عنده وجهة نظر إن طريقة تعبيري في الغناء شبه طريقة العندليب".

 

وقالت الفنانة أنغام في نفس اللقاء: "أغنية "سيدي وصالك" كانت جديدة في كل حاجة، ونقلت الأغنية المصورة في حتة تانية والمخرج أحمد المهدي كان كل شويا يعيد تصوير الكليب وتعبت فيها جدًّا".


دعم وردة الجزائرية
وتابعت: "وردة الجزائرية بعد كليب "سيدي وصالك" كملتني من باريس، وأنا فرحتي كانت قد الدنيا بكلامها لأنها كانت بتكملني في عز مرضها ومعرفش إزاي الكرم بتاعها كان غير عادي وقالت لي الأغنية هتكسر الدنيا وهتقولي وردة قالت، وقد كان الأغنية نجحت نجاح كبير".

 

حفلات وردة الجزائرية
ولفتت: "وردة الجزائرية لما ابتديت أغني كانت بتطلعني في معظم حفلاتها وكنت بطلع أغني قبلها وكانت بالنسبة لي فرصة عظيمة، وكترت جمهوري، وفي يوم من الأيام حطت صورتي جنب صورتها على الأفيش في حفل نادي الترسانة".

 

وأكملت: "حفلات وردة الجزائرية كانت مهمة أوي بعد أم كلثوم وعبد الحليم حافظ، والناس كانت بتقعد تتفرج بالليل في السهرة عليها، وهي من اللي ربوني فينيا وإزاي أقف على المسرح وآكل الناس".

 

أصوات مصرية تستحق الدعم
وأشارت: "فيه أصوات كتير تستحق الفرصة وإني أدعمهم ومنهم من البنات ريهام عبد الحكيم ومي فاروق وكارمن سليمان، ومن الأصوات الرجالي محمد الشرنوبي، وبعتبره ابني وصوت عظيم وموهوب جدًّا، وأحمد جمال، وبموت في صوت هيثم شاكر، وبهاء سلطان عشق ومن أجمل الأصوات اللي خلقها ربنا وعيني أديها للأصوات دي".


كواليس أغنية شنطة سفر
ولفتت في نفس اللقاء: “أغنية شنطة سفر، مهمة وفي وقتها لأن فترة كانت الشباب بتهاجر وكل بيت تدخله تلاقى شاب مسافر علشان أكل العيش، والشاعرة فاطمة جعفر إسكندرانية زيي وكتبتها علشان أخوها كان مسافر، وغنيتها وأبويا لحنها، وكانت بالمناسبة ما كانتش بتاعتي وأخدتها ودي كانت نعمة ورزق، وأنا أخدتها من أبويا علطول بدون استئذان، وأبويا أحرج شوية من الست ولكني قلت له دي فارقة معايا وعايزاها وغنتها، والمنتج اللي كان عامل لي الشريط ده توفي فكده ما كانش فيه إنتاج”.

 

 

 

وتابعت: "بالصدفة اتعرفت على المخرج عاطف الطيب وعجبته أغنية شنطة سفر وقال لي دا فيلم قصير، وأنا شايف صورة للأغنية دي وقتها حسيت إن السماء بتتفتح لي وأنا اللي أنتجت الأغنية، وقتها طلب مبلغ كبير للإنتاج اللى كان مدته 4 أيام تصوير، وكان معايا جزء من فلوس الكليب وبعت عربيتي وبعد ما اتعرض الكليب اشتريت عربية".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية