رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

سعد الحريري يزور ضريح والده في الذكرى الـ 17 لاغتياله

سعد الحريري
سعد الحريري
Advertisements

زار سعد الحريري رئيس وزراء لبنان السابق ضريح والده رفيق الحريري فى الذكرى الـ17 لاغتياله.

 سعد الحريري

ولم يدل سعد الحريري، الذي كان مع أعضاء الأسرة ومنهم بهية الحريري، بتصريحات خلال زيارته لضريح والده.

 سعد الحريري


وزارت الضريح وفود شعبية وشخصيات سياسية ورسمية.


وتعد زيارة الحريري لضريح والده، أول ظهور له بعد إعلانه في 24 يناير الماضي تعليق عمله السياسي، وعزوفه عن الترشح للانتخابات النيابية المقبلة، ورفض ترشيحات من "تيار المستقبل" أو باسمه.
وزار الضريح رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، ورئيس الحكومة السابق فؤاد السنيورة، ووزير الداخلية بسام مولوي، ورئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط،ونجله رئيس كتلة اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط.

بيروت

وقتل انفجار هائل في وسط العاصمة بيروت في 14 فبراير 2005 22 شخصًا، بينهم رئيس الوزراء اللبناني الأسبق الحريري.

وكان قطع عدد من أنصار رئيس الحكومة اللبناني الأسبق سعد الحريري، في وقت سابق، طرقات في العاصمة بيروت، احتجاجًا على قراره تعليق نشاطه السياسي، وعزوفه عن الترشح للانتخابات النيابية المقبلة.


وعمد أنصار الحريري إلى قطع طريق قصقص في بيروت بالإطارات المشتعلة وحاويات النفايات، وسط انتشار للقوى الأمنية، وفق صحيفة "الأنباء" الكويتية، كما قطعوا طريق الكولا، وكورنيش المزرعة في بيروت، والطريق عند تقاطع المدينة الرياضية وفي محلة فردان، وأطلق بعضهم دعوات لقطع الطرقات، وإقفال المحال التجارية للتعبير عن احتجاجهم.


وأعرب المحتجون عن استنكارهم لقرار الحريري تعليق عمله السياسي، ووصفوه برجل الاعتدال، الذي يرفض الدم والفتنة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية