رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

ننشر أمر إحالة 5 متهمين للجنايات في واقعة بسنت ضحية الابتزاز بالغربية

بسنت ضحية الابتزاز
بسنت ضحية الابتزاز
Advertisements

ننشر قرار الإحالة الخاص بـ5 متهمين، في واقعة الطالبة بسنت خالد شلبي، المعروفة إعلاميًّا بضحية الإبتزاز الالكتروني، والمقيدة برقم 2036 جنايات كفر الزيات، و25 كلي غرب طنطا، والمتهم فيها كلٌّ من: "إبراهيم م. ا. ا"، 17 عاما طالب محبوس، و"محمود ر. ا. م"، 21 عاما، عامل محبوس، و"إسماعيل ب. ا. ب"، 20 عاما هارب، و"عبد الحميد م. ا. ش"، 19 عاما عامل محبوس، و"عبد الحميد ح. ا. ش"، 16 عاما طالب. 

جريمة الاتجار بالبشر

وذكرت النيابة في أمر الإحالة، أن المتهم الأول ارتكب جريمة الاتجار بالبشر، بأن تعامل في شخص طبيعي، هي المجني عليها، الطفلة بسنت، بأن استخدمها لإيتيان أفعال جنسية مخلة، بواسطة استغلال حالة ضعفها، الناتجة عن تهديده إياها بنشر صور مخلة بالشرف فيها، وكان ذلك التعامل بقصد استغلالها جنسيًّا بإجبارها على ممارسة أفعال جنسية معه، ومع المتهمين الباقين.

ووجهت النيابة العامة إلى المتهم الأول والثالث والرابع، تهم هتك عرض المجني عليها، بالقوة والتهديد بأن حسر عنها المتهمان الأول والثالث ملابسها واستطالا بأيديهما عموم جسدها ومواطن عفتها، حال تواجد المتهم الرابع على مسرح الجريمة، للشد من أزرهما والتأهب لارتكاب الجريمة.

المتهمان طلبا كروت شحن

كما تضمن قرار الإحالة، أن المتهمين الأول والثاني هددا المجني عليها كتابة، بإفشاء صور مخلة بشرفها، وكان هذا التهديد مصحوبًا بطلب إرسالها لهما كروت شحن خط جوال.

كما بين قرار الإحالة أن المتهمين جميعا اعتدوا على حرمة الحياة الخاصة للمجني عليها، بأن نقلوا دون رضاها عن طريق برامج التواصل الاجتماعي المثبتة على أجهزة الهواتف المحمولة الخاصة بهم، صورا فوتوغرافية ومقاطع فيديو تنتهك خصوصيتها.

مقاطع الفيديو

وأضاف قرار الإحالة أن المتهمين استعملوا ونشروا الصور الفوتوغرافية ومقاطع الفيديو موضع الاتهام، بغير رضاء المجني عليها، كما اعتدوا على المبادئ والقيم الاسرية في المجتمع المصري، وانتهكوا حرمة الحياة الخاصة للمجني عليها، بأن نشروا الصور ومقاطع الفيديو عن طريق شبكة المعلومات الدولية والتي تنتهك خصوصية المجني عليها دون رضاها، وتعمدوا مضايقة المجني عليها باستعمال أجهزة الاتصالات وإساءة استعمال تلك الوسائل.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية