رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مصطفى محمد يدخل دائرة اهتمام إشبيلية وليون وليل وهيرتا برلين

مصطفى محمد
مصطفى محمد
Advertisements

كشفت تقارير صحفية فرنسية، اليوم الأربعاء، عن وضع نادي أولمبيك ليون الفرنسي، المهاجم المصري مصطفى محمد، لاعب جالاتا سراي التركي، كبديل أول حال فشل التعاقد مع الإيراني ساردار آزمون، مهاجم زينيت سان بطرسبرج الروسي.

وأعلن نادي جالاتا سراي رسميًا، يوم 31 ديسمبر الماضي، عن تفعيل بند أحقية شراء مصطفى محمد من نادي الزمالك، مقابل 4 ملايين دولار.

ليون

وبحسب إذاعة "راديو مونت كارلو" الفرنسية، فإن ليون يضع نجم منتخب إيران آزمون كخيار أول له لتدعيم هجومه، لكنه يعلم حجم الصعوبات التي سيواجهها في الصفقة، وأبرزها رغبة أندية أكبر في ضم اللاعب، أهمها يوفنتوس.

وبدأ ليون في البحث عن بديل، تحسبًا لفشل صفقة المهاجم الإيراني، وبالفعل صوب أنظاره تجاه الدولي المصري مصطفى محمد، والذي يشارك مع منتخب بلاده حاليًا في كأس الأمم الإفريقية.

إشبيلية وليل وهيرتا برلين

وأضاف التقرير، أن ليون ليس الفريق الوحيد الساعي لضم مصطفى محمد، وإنما هناك اهتمام أيضًا من مواطنه ليل، بالإضافة إلى إشبيلية الإسباني وهيرتا برلين الألماني.

ومع ذلك، فإن ليون لا يعرف موقف جالاتا سراي من بيع اللاعب، أو حتى المقابل المادي المطلوب فيه.

ولعب مصطفى محمد خلال الفترة الماضية على سبيل الإعارة من الزمالك لفريق جالاتا سراي، قبل أن يقوم الاخير بتفعيل بند الشراء، وقيام اللاعب بتوقيع عقد جديد مع الفريق التركي حتى عام 2025.

ويسري الانتقال الدائم فى أول فترة تسجيل متاحة حسب قواعد "فيفا"، ولا تسرى هذه الاتفاقية إلا بإبرام عقد ملزم بين جالاتا سراي واللاعب، وحقوق إعادة البيع 15% من صافى الإيراد لصالح نادى الزمالك.

فيما انتقد الكاتب التركي ليفانت توزمان، مصطفى محمد مهاجم المنتخب الوطني المصري وفريق جالاتا سراي التركي بسبب أدائه مع الفريق هذا الموسم.

وقال توزمان تعليقًا على أداء مصطفى محمد: مصطفى محمد لا يصلح للفريق، ولكل من شبهه بأنه خليفة محمد صلاح، إذا سمع صلاح هذا سيعتزل بالتأكيد.

وواصل الكاتب التركي:  فريق جالاتا سراي عليه الاستغناء عن خدمات اللاعب المصري، والبحث عن ما هو أفضل منه، حيث لا يجب أن ينفق النادي 4 ملايين يورو لهذا اللاعب.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية