رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تفاصيل مصرع وإصابة 6 طلاب بجامعة الأزهر بسبب تسرب الغاز.. وبيان خاص من الطيب

نائب رئيس جامعة الأزهر
نائب رئيس جامعة الأزهر مع المصابين
Advertisements

شهدت محافظة أسيوط واقعة تسرب غاز في إحدى الشقق السكنية في منطقة الوليدية، والتي يقطنها طلاب بجامعة الأزهر مما أدي إلى وفاة طالب، وإصابة خمس طلاب بحالة اختناق شديدة تم على إثرها نقلهم للمستشفى.

ومن جانبه وجه الدكتور محمد عبدالمالك نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي بإنهاء إجراءات تسكين الطلاب مصابي واقعة استنشاق الغاز بسكن خارجي وتسكينهم بالمدينة الجامعية نظرًا للظروف الطارئة لهم، كما وجه بعقد لجان امتحانات خاصة لهم  بالمستشفى لحين تعافيهم بشكل تام 

جاء ذلك حرصًا على مستقبلهم  ومراعاة لظروفهم الصحية، وذلك بعد الإطمئنان على الحالة الصحية لهم، حيث تم تحويلهم أمس للمستشفي نتيجة استنشاقهم الغاز بسكنهم الخارجي  بحي الوليدية بأسيوط، سائلًا المولى عز وجل لهم عاجل الشفاء والصحة.

نائب رئيس جامعة الأزهر مع المصابين 
 

شيخ الأزهر 

ومن جانبه نعى الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، الطالب أحمد محمود معروف، الطالب بجامعة الأزهر فرع أسيوط، والذي وافته المنية أمس الجمعة في مقر سكنه بأسيوط.

وتقدم شيخ الأزهر بخالص العزاء لأسرة الطالب، داعيا المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته، وأن ينزل سكينته على قلوب والديه وذويه وأصدقائه، وأن يرزقهم الصبر والسلوان، وأن يمن على الطلاب المصابين بالشفاء العاجل.

نائب رئيس جامعة الأزهر مع المصابين 
 

جامعة الأزهر في أسيوط 


ومن جانبه نعي الدكتور محمد عبدالمالك نائب رئيس الجامعة للوجه القبلي وفاة الطالب أحمد محمود معروف، المقيد بكلية الزراعة فصول الهندسة الزراعية بالفرقة الثانية من محافظة الدقهلية، الذي وافته المنية إثر اختناقه لاستنشاق الغاز  بسكنه الخارجي، وووجه بإنهاء كافة إجراءات تصريح الدفن وتجهيز سيارة لنقله إلى مسقط رأسه.

كما توجه نائب رئيس جامعة الأزهر إلى مستشفى الإيمان العام بأسيوط، للاطمئنان على الحالة الصحية لخمسة طلاب بجامعة الأزهر بأسيوط،  تم تحويلهم للمستشفي نتيجة استنشاقهم الغاز بسكنهم الخارجي بمحافظة أسيوط بحي الوليدية.

موجهًا بضرورة توفير كافة أوجه الرعاية الصحية والطبية اللازمة لهم، كما تحدث نائب رئيس الجامعة للوجه القبلي مع الدكتور محمد عثمان نائب مستشفى الإيمان العام بأسيوط، والطبيب المعالج للطلاب، واطمأن على استقرار الحالة الصحية لهم، وتأكد من أنه ليس هناك أى مضاعفات.

 

كما أكد أن الجامعة ستظل على تواصل مستمر معه حتى تمام شفائهم بإذن الله، كما نعى نائب رئيس جامعة الأزهر الطالب المتوفى، داعيًا الله ـ عز وجل ـ أن يتغمده بواسع رحمته وعظيم مغفرته، ويتقبله في الشهداء، وأن يمن على أسرته بالصبر والسلوان.

نائب رئيس جامعة الأزهر مع المصابين 
 

جامعة الأزهر

يأتي ذلك  حرصا من مؤسسة الأزهر جامعًا وجامعة برئاسة  الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر والدكتور محمد المحرصاوي رئيس  الجامعة، على الاهتمام بسلامة وأمن طلاب وطالبات الجامعة أينما كانوا.

ورافق نائب رئيس جامعة الأزهر كل من الدكتور علاء جاد الكريم عميد كلية العلوم بأسيوط، والدكتور إبراهيم أبو المجد الأمين العام المساعد لفرع الجامعة للوجه القبلي،  والدكتور أحمد يوسف مهدي عضو المكتب الفني لنائب رئيس الجامعة للوجه القبلي وأحمد شمس مدير إدارة الشئون القانونية بالفرع ومصطفى مصطفى أحمد مدير إدارة الأمن الجامعي ومحمود كمال عابد عضو العلاقات العامة بجامعة الأزهر بأسيوط وعدد من أعضاء هيئة التدريس.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية