رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الصحة: استهلاك مليون و344 ألف جرعة لقاح كورونا لتطعيم الأطفال من 12 لـ18 سنة

خالد عبد الغفار القائم
خالد عبد الغفار القائم بأعمال وزير الصحة
Advertisements

استعرض الدكتور خالد عبدالغفار القائم بأعمال وزير الصحة الموقف الحالي لتعاقد وتوريد واستهلاك لقاحات فيروس كورونا المستجد، مشيرًا إلى أنه تم توريد حوالي 122.2 مليون جرعة، سواء من لقاحات تامة الصنع، أو في صورة مواد خام للتصنيع المحلي، من مختلف أنواع اللقاحات، وقد تم استهلاك نحو 57.4 مليون جرعة أولى وثانية، ومتبقي نحو 64.8 مليون جرعة.
وتناول الوزير خلال اجتماع مجلس الوزراء اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء الموقف التنفيذي لتلقي اللقاح محليًا، مشيرًا إلى أنه تم التوسع في أعداد مراكز تلقي لقاحات فيروس كورونا لتصل إلى 1.4 ألف مركز، من بينها 324 مركزًا بالمستشفيات، و180 مكتبًا لأغراض السفر، و243 مركزًا بمراكز الشباب، لافتًا إلى أن الفئة العمرية من 12 إلى 15 عامًا، تلقت نحو 144.7 ألف جرعة أولى وثانية، وحصلت الفئة العمرية من 15 إلى 18 عامًا على نحو 1.2 مليون جرعة أولى وثانية.
وقال الدكتور خالد عبدالغفار القائم بأعمال وزير الصحة أن المصابين بمتحور أوميكرون قل احتياجهم للذهاب للمستشفيات بنسبة 20%، كما قل الاحتياج للبقاء لمدة يوم واحد بالمستشفى بنسبة 40%.

وأشار الوزير إلى أن الدراسات أظهرت أن اللقاحات المضادة لفيروس كورونا لا تزال فعالة في حماية المواطنين من الأعراض الشديدة والوفاة، كما أن الجرعة المعززة من تلك اللقاحات تظهر فعالية بنسبة 85% في الشفاء من كورونا.

وأوضح خالد عبد الغفار أن الجرعة المعززة التي تم تقديمها للعاملين في مجال الرعاية الصحية ساهمت في وقايتهم من دخول المستشفيات وتزويدهم بمقاومة قوية ومستقرة.

وقال الدكتور خالد عبدالغفار القائم بأعمال وزير الصحة أنه تم التعاقد من أجل توفير عدة عقارات مضادة لفيروس كورونا، وهي عقار "باكسلوفيد" من إنتاج شركة فايزر بالحصول على جرعات تكفي لعلاج 20 ألف شخص بصفة مبدئية، وكذا من عقار"إيفوشيلد"، من إنتاج شركة أسترازينيكا، عبر توريد جرعات تكفي لعلاج 50 ألف شخص، إلى جانب الإنتاج المحلي لعقار "مولنوبيرافير"، إنتاج شركة ميرك، والذي انتهت 3 شركات وطنية من تصنيعه.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية