رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الكويت تحظر دخول السفن التجارية المحملة بالبضائع من وإلى إسرائيل

الكويت
الكويت
Advertisements

أصدرت وزيرة الأشغال العامة في الكويت رنا الفارس قرارًا وزاريًّا يحظر دخول السفن التجارية المحملة بالبضائع من وإلى إسرائيل.

ويحظر القرار على الوكلاء البحريين المسجلين لدى قسم الوكالات البحرية بوزارة المواصلات تقديم طلبات تصريح دخول سفن أجنبية بالمخالفة لأحكام المواد 3 و2 و4 من المرسوم الأميري الصادر في 1959/5/26 الخاص بمقاطعة البضائع الإسرائيلية.

ويشمل الحظر كل السفن القادمة من موانئ أخرى لتفريغ جزء من حمولتها في الموانئ الكويتية متى كانت تحمل على ظهرها أيًّا من البضائع المنصوص بحظرها، وذلك بقصد شحنها من وإلى إسرائيل.

وشدد القرار على المعنيين في وزارة المواصلات ضرورة إحالة كل ما يكتشف لديها من مخالفة أحكام هذا القرار الى سلطات التحقيق المختصة للتصرف.

 

منع دخول المسافرين 

من جانب آخر، أصدر وزير الصحة الكويتي باسل الصباح أمس السبت قرارًا وزاريًّا بمنع دخول المسافرين من غير الكويتيين القادمين من 9 دول أفريقية عقب انتشار المتحور الجديد من فيروس كورونا "أوميكرون".
وجاء في هذا القرار: "أنه يمنع دخول البلاد لغير الكويتيين القادمين من الدول التالية (جنوب أفريقيا - ناميبيا - بوتسوانا - زيمبابوي - موزمبيق - ليسوتو - إسواتيني - زامبيا - مالاوي) سواء كان القدوم مباشرة أو عن طريق دول أخرى ما لم يقيموا خارج تلك الدول لمدة 14 يومًا على الأقل".
كما ينص القرار على أنه: "يطبق الحجر المؤسسي على المواطنين القادمين من الدول المحددة لمدة 7 أيام مع عمل فحص (بي سي أر) عند الوصول، وفي اليوم السادس من الوصول".
ولم تشهد الكويت منذ 10 أيام أي حالات وفاة بسبب كورونا، فضلا عن خلو العناية المركزة من المصابين بالفيروس.

 

متحور أوميكرون

كانت منظمة الصحة العالمية أعلنت في وقت سابق، أن الأدلة المبكرة تشير إلى أن متحور "أوميكرون"، الذي رصد لأول مرة في جنوب أفريقيا، يمكن أن يشكل خطرًا متزايدًا في الإصابة مرة أخرى، وقالت إن بعض الطفرات التي اكتشفت في المتحور كانت مثيرة للقلق.
ولا تمتلك منظمة الصحة العالمية حاليًا معلومات تشير إلى أن الأعراض المرتبطة بـ"أوميكرون" تختلف عن تلك التي تسببها المتحورات الأخرى، لكن الأمر سيستغرق "أيامًا إلى أسابيع عدة لفهم مستوى" خطورة المتحور الجديد.

وذكرت المنظمة في بيان، أن "اختبارات بي سي أر تواصل الكشف عن العدوى، بما في ذلك الإصابة بأوميكرون".

وتم رصد أول حالة إصابة بأوميكرون في العالم يوم 24 نوفمبر 2021 في جنوب أفريقيا، حيث ارتفعت الإصابات بشكل حاد، وانتشر المتحور منذ ذلك الحين إلى عدد كبير من الدول وفَرض العديد منها قيودًا على السفر.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية