رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد حجب أجزاء من مذكراته.. وزير دفاع أمريكا السابق يقاضي البنتاجون

وزير الدفاع الأمريكي
وزير الدفاع الأمريكي السابق، مارك إسبر
Advertisements

رفع وزير الدفاع الأمريكي السابق، مارك إسبر، دعوى قضائية ضد وزارة الدفاع متهما مسؤولي البنتاجون بحجب أجزاء من مذكراته.

قالت دعوى إسبر المرفوعة في محكمة المقاطعة الفيدرالية في واشنطن العاصمة، وفقا لما نقلته صحيفة نيويورك تايمز يوم الأحد، "تم حجب نص هام من النشر بشكل غير صحيح، من مخطوطة الوزير إسبر تحت ستار التصنيف".

ووفقا للدعوى، فإن النص المحجوب "حاسم" لرواية بعض القصص المهمة عن فترة ولايته في عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وقال إسبر في بيان أمس الأحد، وأضاف كيربي: "كما هو الحال مع جميع هذه المراجعات، تأخذ الوزارة على محمل الجد التزامها بموازنة الأمن القومي مع رغبة المؤلف السردية.. بالنظر إلى أن هذا الأمر قيد التقاضي الآن، سنمتنع عن التعليق أكثر".

كتاب إسبر

كتاب إسبر بعنوان "قسم مقدس"، من المقرر نشره في مايو 2022.

قدم إسبر المخطوطة إلى البنتاغون لمراجعتها في مايو 2021، وتلقى قائمة التنقيحات المطلوبة في وقت سابق من هذا الخريف.

كان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب أقال إسبر من منصب وزير الدفاع في نوفمبر من العام الماضي.

وفي فترة تولي إسر دبت خلافات بينه وترامب بشأن قضايا مختلفة مثل معارضة فكرة الرئيس الأمريكي باستخدام قوات الخدمة الفعلية لقمع الاضطرابات وأعمال الشغب في أعقاب وفاة جورج فلويد على يد الشرطة.

وفي العام الماضي، وبعد إقالته، أكد وزير الدفاع الأمريكي المقال مارك إسبر أنه لم تكن لديه أي نية للاستقالة من منصبه، إلا أنه كان يتوقع إقالته دون أن يعرف موعدها.

كنت أتوقع إقالتي

وفي مقابلة حصرية مع صحيفة "ميليتري تايمز"، قال إسبر:" لم أفكر يوما في تقديم استقالتي، بينما كنت أتوقع إقالتي لكن لم أكن أعرف متى سيتم ذلك".

وقد ذكر مسؤولون أمريكيون أن إسبر، يجهز خطاب استقالة، قبل أن يقيله الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حال فوزه بانتخابات الرئاسة الأمريكية.

وأشار إسبر في المقابلة التي قالت الصحيفة إنها أجرته معه قبل أيام إلى أنه لم يكن يوما ضمن الأشخاص الذين يقولون نعم طوال الوقت.

وأوضح أنه كان يواجه الرئيس الأمريكي مع أخذه في الاعتبار أن مغادرته للمنصب ستؤدى إلى تعيين شخص لن يقول لا للرئيس.

وأعلن ترامب عن إنهاء خدمة إسبر وعين كريستوفر ميلر، مدير المركز الوطني لمكافحة الإرهاب، قائما بأعمال وزير الدفاع بأثر فوري.

وقال ترامب على "تويتر": "تم إنهاء خدمة مارك إسبر. يسعدني أن أعلن أن كريستوفر ميلر، مدير المركز الوطني لمكافحة الإرهاب (الذي أقر مجلس الشيوخ تعيينه بالإجماع) والذي يحظى باحترام واسع، سيكون القائم بأعمال وزير الدفاع بأثر فوري".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية